بترخيص من وزارة الثقافة والإعلام

«

»

وماظلمناهم…ولهم بالمثل

طباعة مقالة

  12 18308  

وماظلمناهم…ولهم بالمثل





وماظلمناهم…ولهم بالمثل
للدكتور/سلمان حماد الغريبي

هُم تمادوا وطغوا في أفعالهم وأقوالهم وحرضوا وتجسسوا علينا وتبنوا أحزاب معادية لنا واستغلوا أخطاء تخصنا ولاصلة لهم بها وأطلقوا حناجرهم ظلماً وكذباً وبهتاناً تجاه مملكتنا وولاة امرنا من أجل شريفة وجزيرة الإخوان…ولكن: فليذوقوا ويتجرعوا فهذا قليلٌ جداً من كثير والقادم أدهى إن شاءالله عليهم وأمرّ فتلك هي السعودية العظمى حفظها الله ورعاها من كُل شرٍ وسوءٍ ومكروه وسدد على دروب الخير دائماً خُطاها وجعلها ذخراً وعزاً وفخراً للإسلام والمسلمين على مر العصور والأزمان…
فمن أجل زيارة وفد سعودي رفيع المستوى لبلد ما…
هُم لايرغبون فيه…
قامت الدنيا وقعدت…
وتكلموا عن المبادئ والقيم والثوابت وحسن الجوار والتي هم في الأمس القريب انكروها وكانوا يبحثون عن أي شيء مهما كان يعكر علينا وعلى صفو وحدتنا وحياتنا…
وبما أنهم أحرار بكذبهم وزيفهم فنحن أيضاً أحرار بصدقنا وطيبنا وحسن أخلاقنا فالدول مصالح ونحن أدرى بمصالحنا وما تؤول إليه…
فقد تعلمنا ولله الحمد والمنة من دروس سابقة بعدما كشفوا لنا زيف علاقاتهم معنا وتعرت لنا وجوه الخونة والمرتزقة والمنتفعين والإنتهازيين والمنافقين منهم عُباد الريال والليرة واليورو والدولار من الداخل والخارج…وكأنهم بنا يتربصون وينتظرون أول خطأ أو كبوة مهما كانت مقصودة أو غير مقصودة للإنقضاض علينا مستغلين كل الحيل والسبل في سبيل ذلك…
وأرادوا أن يضعونا في مربعٍ صغير لانقوى فيه إلا على الإنصياع والإستسلام وتنفيذ كل مآربهم السيئة التي رسموها ونصبوها لنا بكل خُبث وحقد مستغلين أي أزمة تمر بنا مهما كانت تافهة وصغيرة مدعومة بالشائعات والروايات المزعومة والكاذبة والمزيفة حابكينها بسيناريوهات مكشوفة مدسوسة وحقد أسودٍ دفين لإلحاق الأذى بنا وبوطننا وولاة أمرنا وتعطيل عجلة التطور والتقدم التى نسعى إليها وتمر بها بلادنا الحبيبة العظيمة في الوقت الحاضر…
ولكن ليعلم هؤلاء الجهلة أن مملكتنا قادرة على تخطي أي أزمات مهما كانت كبُرت أو صغُرت ومواجهة الأخطار مهما عظُمت بعون الله وقدرته ثم بعزيمة رجالها المخلصين وقدراتها وإمكانياتها وتحالفاتها الإسلامية والعربية والعالمية لأن مكانتنا عظيمة في قلوب الجميع في مشارق الأرض ومغاربها.
(وأخيراً):
سياستنا راسية ورزينة وهادئة وحكيمة تنضبط فيها النفس بكل دقة وحنكة وتأني وصبر وتعرف متى ترد والوقت المناسب لهذا الرد وبأضعافٍ مضاعفة وموجعة دون مهاتراتٍ إعلامية وخلافه من كذب وخداع وتزييف…
فسيرى للأمام دوماً وللعُلا يابلادي يابلاد العز والفخر والله معك ينصرك ويحميك.

وصلة دائمة لهذا المحتوى : http://www.makkah-now.com/474274.html

12 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

  1. ابو مشاري

    يادكتور الهداية من الله وماكل مايتمنى المرء يدركه تجري الرياح بما لاتشتهي السفنُ…
    الله يديم علينا أمنه وأمانه ونعمه الكثيرة التى اعطانا إياها وانعم بها علينا ولا يؤاخذنا بما فعل السفهاء منا.

  2. خالد ينبعاوي

    هم تهوروا وصاروا يبحثون عن أي شيء ينغصون به حياتنا ونحن ولله الحمد في نعمة كبيرة من عند الله
    وإن كان اخرها يريدون تدويل الحرمين الشريفين ماشينا وراء قطر الفقر وايران البلهاء
    فلتحيا بلادي بلاد الحرمين عزيزة مكرمة شامخة أبية.

  3. عبدالرحيم نواب

    يادكتور جزاك الله خير كونوا سفراء للخير وللسلام وقربوا وجهات النظر فكل مايحصل يستغله اعداء الملة والدين للتفريق بين المسلمين.

  4. فاروق صيرفي

    الله يهدي النفوس وتعود المياه الى مجاريها
    هم فعلا بدؤا بالتهجم علينا وكنا نحن ولله الحمد حكماء حفاظاً على اواصر ديننا ولكنهم تمادوا بدعم من الجار قليل الاصل…
    والله الهادي لسواء السبيل.

  5. منيف الزيادي

    ‏حب الوطن اخلاص ومبدأوغاية
    تبصربه عيون وتنبض به قلوب.
    حفظ الله لنا ديننا ووطننا وولاة أمرنا.

  6. سالم الصاعدي

    ‏حب الوطن ماهو بشعارات واكاذيب
    واجب علينا بعد السنه والفــــريضه
    🇸🇦🇸🇦🇸🇦🇸🇦🇸🇦🇸🇦🇸🇦🇸🇦🇸🇦🇸🇦🇸🇦
    يفداه اللــــي بين الضلوع المحاديب
    وحماه ربي من كيد النفوس المريضه

    💚💚💚💚💚💚💚💚💚💚

  7. فيصل الحارثي

    ‏ديننا واضح وقيمنا وحدة..حب الوطن يجمعنا وندافع عنه بكل ما فينا
    الله ينصرنا ويحمينا

  8. عالية

    اللهم اكفنيهم بما شئت و كيفما شئت

  9. حمزه البركاتي

    اللهم ادم علينا نعمة الاسلام وزينه في قلوبنا وعافنا واعفو عنا ياكريم.

  10. د/عبدالله الزهراني

    هناك من يصب الزيت على النار لتفرقة الشعوب الاسلامية بعضها عن بعض…
    كفانا الله شرورهم ورد كيدهم في نحرهم وجمعنا على خير وحب وسلام دكتورنا الفاضل.

  11. ضاوي النفيعي

    الله الهادي الى سواء السبيل
    ادعو يادكتور جزاك الله خير بأن الله يلم الشمل وتعود البلاد الاسلامية على قلب رجل واحد
    فالتباعد ليس في مصلحة الاسلام والمسلمين.

  12. صالح التويجري

    الله يحمي بلادنا من كل شر فهناك فعلا من يتربص بنا ويتصيد اخطاءنا…
    حفظ الله علينا ديننا والوطن وولاة الأمر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

موبايلي
وسيط مكة الآن
تطبيق مكة الآن
نبض