بترخيص من وزارة الثقافة والإعلام

«

»

اليوم الوطني لبلادنا الغالية العظيمة

طباعة مقالة

  10 1353  

اليوم الوطني لبلادنا الغالية العظيمة





اليوم الوطني لبلادنا الغالية العظيمة
الشيخ سلمان بن زيد بن مبارك الرشود *

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين وبعد

بعد أيام معدودة يحل علينا بإذن الله تعالى اليوم الوطني لبلادنا العظيمة الشامخة العزيزة الغالية على قلوبنا المملكة العربية السعودية وهو أحد الأيام المضيئة واللامعة من تاريخ العرب
فنحمد الله عزوجل أن هيأ وسخر لبلادنا العظيمة حكاما عادلين مخلصين قائمين بشرع الله وسنة رسوله صلى الله عليه وسلم
لقد كان في الزمن الماظي في بلاد الجزيرة العربية الجوع والذل والخوف وعدم وجود الأمن والفرقة والشتات ، فأبدل الله عزوجل هذه الجزيرة بالنعم العظيمة : وحدةً وأمناً ورفعة وشموخا وخيرات لاتعد ولاتحصى وأول هذه النعم أن مكّن على هذه البلاد العظيمة الغالية حكام عادلين يخافون الله ويحبون شرعه وسنة رسوله صلى الله عليه وسلم وعلى رأسهم جلالة المغفور له بإذن الله تعالى الملك عبدالعزيز بن عبدالرحمن آل سعود الرمز الخالد لهذا الكيان الكبير العظيم تغمده الله بواسع رحمته وأسكنه فسيح جناته ورفع درجته في عليين والذي له الفضل بعد الله تعالى في توحيد هذه البلاد الشاسعة بعد شتاتها
فتحولت هذه البلاد على يديه الكريمتين وأبنائه البررة من بعده الملوك الراحلين الملك سعود والملك فيصل والملك خالد والملك فهد والملك عبدالله رحمهم الله وأسكنهم فسيح جناته ثم في حضرة مقام ولي أمرنا ولي أمر المسلمين خادم الحرمين الشريفين الملك الصالح والإمام العادل التقي الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وسمو ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود البطل الهمام الفذ الشجاع الحازم أطال الله في عمرهما ورزقهما الصحة والعافية وطاعة الرحمن
تحولت هذه الدولة من صحراء قاحلة متشتته يطغى على أرجائها الخوف وعدم الأمن وقطع السبيل والجوع وينقصها الكثير من التعلم والتحضر إلى دولة عصرية متحضرة يسكنها الأمن والأمان تحاكي بل وتتفوق على كثير من الدول الكبرى دول عصرنا الحاظر

إن حكام المملكة العربية السعودية وعلى رأسهم ولي أمرنا حفظه الله ورعاه وسمو ولي عهده الأمين يقرون الضيف ويفكون العاني ويصلوز الرحم ويحسنون الجوار

في وقتنا الحاضر وفي عهد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وسمو ولي العهد الأمين الأمير محمد بن سلمان أصبح العالم بأسره ينظر إلى تطور المملكة العربية السعودية في جميع المجالات مما جعل هذه الدولة المباركة في مصاف الدول الكبرى بل وأصبحت كثير من كبار الدول العظمى تتطلع بأن تحاكي ماوصلت إليه بلادنا الغالية المملكة العربية السعودية من تطور ملحوظ وملموس

إن المواطن السعودي يرفع رأسه شامخا ومفتخرا بما تحقق ويتحقق على أرض وطننا المعطاء من المنجزات الحضارية الفريدة والشواهد الكبيرة والتطورات العالية والمميزة التي نشاهدها دائما في كل وقت مما أرست قاعدة متينة لحاضرٍ زاهر وغدٍ مشرق بإذن الله تعالى في هذا الوطن الغالي التي تتواصل فيه مسيرة الخير والنماء وتتجسد فيه معاني الوفاء لقادةٍ أخلصوا لشعبهم وتفانو في رفعة بلدهم حتى أصبحت له مكانة كبيرة بين الأمم.
علينا جميعا الحفاظ على أمن هذه البلاد المباركة العزيزة وأن نكون يداً واحدة مع ولاة أمرنا حفظهم الله ووفقهم إلى مافيه خير ورفعة ونفع وتقدم للمملكة العربية السعودية.

مملكتنا العظيمة والغالية على قلوبنا المملكة العربية السعودية سيري وأنتِ الأعلى بين الدول شموخاً ورفعةً وعزاً وتمكناً في ظل ولاة أمرنا
حفظ الله ولي أمرنا خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وسمو ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وحفظ الله المملكة العربية السعودية وأدام عزها وأمنها واستقرارها ووحدتها
ورد كيد الكائدين وحقد الحاقدين في نحورهم .

*إمام وخطيب جامع القاسم بمكة المكرمة

وصلة دائمة لهذا المحتوى : http://www.makkah-now.com/474141.html

10 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

  1. أبوأحمد

    أحسنت العبارة والكلمة جزاك الله خيرا مثلتم دور الامام في النهضة والرقي ودور المعلم في كيفية استغلال طاقات الابناء للرقي بهذا البلد

  2. فيصل المقاطي

    حفظ الله وطننا الغالي من كل سوء ، وحفظ الله ولاه أمرنا .
    بارك الله فيك شيخ سلمان الرشود

  3. محمد الرويعي

    سلمت أناملك على ما تسطره أناملك من مقال؛ وحفظ الله خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وولي عهده الامين الامير محمد بن سلمان ونسأل من المولى ان يديم نعمة الامن والامان على هذا الوطن العزيز الذي لا نتهاون بتقديم كل مانملك فداء لهذا الوطن لكي يبقى شامخاً قوي باذن الله.

  4. طلال ال ساري

    مقال جميل ومميز فيه من المعاني الشيء الكثير روعة الاسلوب وجمال المعنى نفع الله بك فضيلة الشيخ سلمان بن زيد الرشود. هكذا تكون سيرة العظماء يجب ان يكون هناك اشخاصا يرونها للأجيال.
    رحمك الله ياايها الملك العظيم. رجل بني دوله وأسسها. رجل بحجم الوطن
    وكل عام والوطن والقيادة والشعب السعودي والمسلمين بخير وسلامة
    ‏اللهم إحفظ وطنا وقيادتنا الحكيمة اللهم إحقظ الشعب السعودي والمسلمين من كيد الكائدين اللهم إحفظ جنودنا المرابطين على الحدود وأنصرهم على كل من يكيد لوطنا وقيادتنا وشعبنا.

  5. سلطان السبيعي

    جزاك الله خير يا شيخ سلمان ، و أطال في عمرك ، وسدد خطاك و جعل ما تكتب فيه الخير والنفع ، و أدام الله على بلادنا الحبيبة الأمن والأمان.

  6. عبدالله

    بارك الله فيكم ياشيخ سلمان على مقالكم المميز ونفع الله بما تكتبون
    اللهم أدم على بلادنا الأمن والأمان واحفظ ووفق ولي أمرنا خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وسمو ولي العهد صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود

  7. العتيبي

    بارك الله فيك وفي علمك

  8. عبدالله بن ربيعان الثبيتي

    بِسْم الله و الصلاة و السلام على الحبيب المصطفى عليه افضل الصلاة وأتم التسليم .وبعد
    الحمد لله على نعمه الكثيرة ومن أجملها و أهمها نعمة الأمن و الأمان في ضل قيادة هذه البلد الطيبه الملكه ألعربيه السعوديه
    وانا هنا اوؤكد واثني على كلام فضيلة الشيخ الغالي الاخ سلمان الرشود
    هذا الرجل الذي مذ ان عرفته وهو يذود عن حياض وطننا الغالي بقلمه المبارك
    وهذا فعل الأفاضل من الناس الذين يقدرون نعمة هذا الوطن الغالي والذي حباه الله قيادة رشيدة .
    اسأل الله ان يوفق الجميع الى ما يحبه و يرضاه
    أكرر شكري و تقديري للشيخ سلمان على ما خطه قلمه وفكره لهذا الوطن الغالي ، ولن نوفيه حقه مهما قدمنا له .دمتم بخير 🌹

  9. وليد السليمان

    كلمات رائعة كروعة الوطن وأنتم فضيلة الشيخ سلمان بن زيد الرشود خير من يكتب دائما عن وطننا الغالي ،، وكما ذكرتم يجب على الجميع الحفاظ على أمن هذه البلاد المباركة العزيزة وأن نكون يداً واحدة مع ولاة أمرنا حفظهم الله ووفقهم إلى مافيه خير ورفعة ونفع وتقدم للمملكة العربية السعودية.
    مملكتنا العظيمة والغالية على قلوبنا المملكة العربية السعودية سيري وأنت الأعلى بين الدول شموخاً ورفعةً وعزاً وتمكناً في ظل ولاة أمرنا.

  10. مدير الأكاديمية العالميه للدراسات والتدريب

    أصبت شيخنا الفاضل (إن المواطن السعودي يرفع رأسه شامخا ومفتخرا بما تحقق ويتحقق على أرض وطننا المعطاء من المنجزات الحضارية الفريدة والشواهد الكبيرة التي نشاهدها دائما مما أرست قاعدة متينة لحاضرٍ زاهر وغدٍ مشرق في هذا الوطن الغالي التي تتواصل فيه مسيرة الخير والنماء)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

موبايلي
وسيط مكة الآن
تطبيق مكة الآن
نبض