بترخيص من وزارة الثقافة والإعلام

«

»

قول عنّا ماتقول

طباعة مقالة

  17 24510  

قول عنّا ماتقول





قول عنا ماتقول…!
د/سلمان حماد الغريبي

قول عنا ماتقول…!
مملكتنا…عز وكرامة وشموخ…
قولكم…قول بُهتانٍ وزور
إللي مايطول عُلاها وغلاها…
ناقصاً كاذباً عنها يقول…!
◇نعم…هناك فسادٌ وفاسدون وأخطاء ومخطؤون…!
وهناك…هيئة فسادٍ مؤتمنةٌ وباب للتوبة مفتوح…!
وبين هذا وذاك…لانبحث وراء الحُجج ولا نُعطي لأنفسنا الحق بأن نُبرر ونتفلسف من أجل هذا معتمدين على كل مايتناقله الاعداء من داخل الوطن وخارجه…!
ولكن…يجب علينا جميعاً ان نكون يدٌ واحدة تضرب من حديد على كل من تسول له نفسه المساس بأمن هذا الوطن او بولاة أمرنا ونكون على قلب رجل واحد في ترابطنا ودفاعنا عن هذا الوطن الغالي ضد اعدائنا الذين يتربصون بنا من كل حدبٍ وصوب لتفريقنا وتشتيتنا بأي وسيلة خبيثةٍ كانت وبأي طرق وعرةٍ ملتوئة…
فعلموا أحبتي وتيقنوا دون أدنى شك إن سُرق وطننا من بين أيدينا ضِعنا وضاعت علومنا مع مودين الأخبار وتُهنا وتشتتنا وغرقنا فالسفينةُ واحدةٌ والقبطان ولي امرنا والركب نَحَّنْ…!
فالنجاةُ النجاةُ احبتي بترابطنا والحفاظ على وحدتنا وتماسكنا وإستقرارنا والحرص كل الحرص من اعدائنا وخصوصاً المُندسين بيننا من الداخل…!
فالنبتعد عن نقل ونشر أي منشور مهما كان غير هادف تجاه الوطن وولي الامر حتى ولو كان ذلك عن طريق الدعابة او خلاف ذلك…!
فهناك من يدسُ لنا السُم في العسل ويتصرف وكأنه وطني من الطراز الأول وله فيما نقل او نشر مآرب سيئةٌ أُخرى لإضعافنا من الداخل تنفيذاً لأجندات خارجيةٍ ليسهُل عليهم الإنقضاض علينا بكل سهولةٍ ويسر ولكن هيهات هيهات وفي هذا الوطن رجال اوفياء امثالكم لاتنطلي عليهم مثل هذه الحيل…!
لأننا نعلم جميعاً ان هناك حِقداً دفيناً خارجياً كشر لنا عن أنيابه ويترقب منا او فينا أي نقطة ضعف ليستغلها ضدنا امام العالم أجمع…ولابد أن نبين لهم اننا في هذا الوطن الغالي أرض تنبض بالحب والولاء والوفاء للوطن وولاة الأمر كي نحافظ على ترابه الطاهر… وذلك بأن نُذيب بيننا ونسقط القبلية والعرفية والطائفية والمذهبية وندمجها جميعاً في حب الوطن ولا غير ذلك…!
الوطن…الذي إستوطنا قلوبنا قبل عقولنا وتربع على عرشها وعاش يعيشُ فِينا ونعيشُ فيه في ظواهرنا ودواخلنا ووجب علينا عندها ان نذود عنه قولاً وفعلاً للمحافظة على كيانه وإستقراره ووحدته وترابطه من التشتت والإنحلال والتفكك والإفتراق الذي هو مطمع اعدائنا من الخارج ويريدون ان يرونا على ذلك الحال ولن يتحقق لهم ذلك بعون الله وتوفيقه..خذلهم الله وأعمى بصائرهم…!
فلابد لنا أحبتي…أن نحرص كل الحرص على وحدة كلمتنا بحيث ان لايكون هناك لغطٌ او لغو او مهاترات تجاه قضايانا الداخلية وخصوصاً المجتمعية فيها وعدم العبث بها وإظهارها امام العالم كي لا تُشتت أفكارنا وتُضعف جبهتنا الداخلية وصفنا ووحدة كلمتنا جراء ذلك العبث المقصود والغير مقصود…!
واضعينا نصب أعيُننا ان الوطن هو الكيان الكبير الذي يجمعُنا فوق ارضه وتحت سماءه وهو الأساس لكل اساس لنا داخله لبداياتنا ونهاياتنا والحُضن الدافئ الحصين الذي يحتوينا ويحسسنا بالأمن والأمان والإستقرار والطمأنينة والعزة والكرامة والرفعة والفخر والإعتزاز والشموخ ويرفعنا امام كل شعوب الأرض…
فإن ضاع وطننا مِنا ضِعنا وتشتتنا واصبحنا تائهين في ارضٍ قاحلةٍ لاماء فيها ولا زرع والكل فيها يبحث عن الكل في مشارقها ومغاربها…!
فهل نعي الدرس جيداً قبل فوات الأوان ونتعض ونتكاتف ونتحد…؟!

وصلة دائمة لهذا المحتوى : http://www.makkah-now.com/465384.html

17 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

  1. ليلى فلمبان

    ماشاء الله … زادكم الله من فضله .
    ستبقى مملكة العز والشموخ والكرامة ، وسيبقى عِزَنا وشموخنا ، في إلتزامنا بمقاصدنا صافية ، وسلوكياتنا الواضحة ، ووطنيتنا التي لا سَوّمَ عليها ، ودرء السيئة بالحسنة لمحوها ، كما تتعامل قيادتنا وولاة أمرنا من مسئولين ورجال دين ومثقفين ، مع المؤلم في واقعنا اليوم ، بضربة من حديد ، تسحق كل حاقد ومندس ومحتال ، وأحمق وجاهل . مع ترسيخ روابط الإخاء والحفاظ على الأمن والإستقرار ، وتوحيد الكلمة ، ونشر ثقافة الوعي بما يحاك حولنا لتفاديه ومحاربته .
    اللهم أحفظ الوطن وولاة أمره ، من كل سوء وحاقد …..
    وجزاكم الله خيراً ، على مقالكم النابض حباً ووفاءاً وحرصاً على وطن العز . وسدد الله للخير خطاكم …..

  2. عايد شفيق الفضلي

    ا‏لوطن هو المكان الذي يحتضن الإنسان منذ مولده، حيث ينشأ على أرضه ويأكل من خيراته، ومهما ابتعد الإنسان عن موطنه يظل له مكانة خاصة في قلبه، فيولد حب الوطن مع الإنسان، كما حثّ الدين الإسلامي على حب الوطن والوفاء له،
    وفي هذا المقال كلام جميل عن الوطن…جزاك الله اخي الفاضل.

  3. نوف العتيبي

    ‏الوطن هُوَ الحُبُّ الوَحِيدُ الخَالِي مِن الشَّوَائِبِ، حُبٌ مَزرُوعٌ فِي قُلُوبِنَا وَ لَم يُصنَع.🕊💕💚

  4. فهد الجعيد

    ‏حب الوطن غريزه والانتماء له والدفاع عنه وعن مقدساته ومكتسباته وقيادته ومقدراته واجب علينا بل فرض علينا هذا ما ورثناه عمن سبقونا من آباؤنا وأجدادنا…

  5. حسن علي البار

    حب الوطن ما هو مجرد حكايه
    أو كلمة تنقال في أعذب أسلوب
    حب الوطن إخلاص .. مبدأ وغايه
    تبصر به عيون وتنبض به قلوب🇸🇦💚🇸🇦
    الله يجزاك بالخير دكتور/سلمان الغريبي.

  6. ميثال باعيسى

    ((فإن ضاع وطننا مِنا ضِعنا وتشتتنا))
    لاحول ولاقوة الا بالله
    مقال يدمي العين وتعزف معه أوتار القلب لحن الأحزان ونغمات الأشجان وهو صورة مصغرة لواقع كبير
    مقال يحمل في أركانه هموما وآلاما تنوء بحملها الجبال الموثقة وتتصدع لها الحيود المنيفة
    لقد أوجع قلبي الواقع المؤسف والمؤلم الذي يعيشه البعض من ابناء هذا الشعب العظيم
    لنا وطن ضارب في التاريخ ضارب بحضارته ضارب باقتصادة ووووو وبشعبه.
    إلى أين تتجهون ثكلتكم أمهاتكم…
    وطننا إذا ضاع ضعنا وراءه ضعنا داخليا وخارجيا ونصبح غرباء …
    فهل نجادل ونجادل على أن الليل نور وأن النور ظلام ..
    كم منا فكر في أنين الجائعين والمحرومين والمستضعفين ….
    لماذا نجعل الكلمات والاشاعات والمهاترات توصل بنا إلى غسل أدمغة أبنائنا وزحزحتها عن الثوابت والقيم التي بدونها لن يكون لنا شأن ولا يكون لنا مكان تحت الشمس ولا موقع فوق الأرض.
    لماذا تقزمت عقولنا وتحجرت قلوبنا فلم نعد نبحث سوى عن مغالطات كالنملة بل إن بعضها لا يرى بالعين المجردة .
    ولكن أين القلوب التي تخاف الله ؟ أين القلوب التي تشعر بوخز الضمير وألم المعاناة؟
    ماشاء الله … زادكم الرحمن من فضله فكم هي حروفك معبرة عن مشاعر واحاسيس جداا
    حزينة ومؤلمة عيشنا بداخل هذه الحروف.. ولكن بالمقابل أرسيت بداوخلنا جسور منيعة تبدأ بالإصلاح وتنتهي بتلاحمنا وتكاتفنا لنكون مع الوطن وولاة الأمر .
    حفظكم المولى ، وسدد الله للخير خطاكم .

  7. جميل محمد ابوالشامات

    وطن وطن الحب والسلام وطن اعزه الله بوجود الحرمين الشريفين ومهبط الرسالة المحمدية
    حفظك الله يادكتور وعلا مراتبك…
    وحفظ الله بلادنا وولاة امرنا بحفظه ورعاهم برعايته.

  8. عبدالقادر محمد شمس

    الله يعز المملكة ويعز حكامها
    وينصرها على من يعاديها
    مقال رائع دكتورنا الفاضل جزاك الله خير.

  9. عالية

    صدقة يا دكتور الله يعطيك العافية و يحفظ المملكة يارب

  10. د/ ابراهيم الفضل

    شكراً يادكتور على تواصلك الدائم بارك الله فيك ونفعنا بما تكتب…
    الا الوطن…خط احمر علينا ان نكون صفا واحداً في وجه الاعداء وخطوط دفاع ومتاريس دفاعا عن وطنا وولاة امرنا حفظهم الله ورعاهم.

  11. حسين غنام

    بيض الله وجهك وجزاك الله خير الجزاء
    كتاباتك تبيض الوجه الله يبيض وجهك في الدنيا والأخرة ويستر عليك ويرحم والديك اخي الحبيب.

  12. عبير السليمان

    جزاك الله خير

  13. عبدالرحيم نواب

    ماشاءالله لاقوة الابالله الله يزيدك من فضله ونعيمه يادكتر.

  14. عصام مرداد

    ماشاءالله عليك دكتورنا الفاضل الله ينور عليك ويرحم والديك مابعد كلامك عن الوطن كلام بارك الله فيك والى الامام ربنا يحفظك.

  15. لمياء قطب

    الله يديك العافية دكتور مقال جميل وربنا يديم علينا نعمة الأمن والامان في بلادنا الغاليه ربنا يحفظها لنا يارب.

  16. غادة جستنية

    جزاك الله خير يادكتور
    مقال جد رائع يستحق قرأته
    الوطن غالي علينا وخط احمر.

  17. د/خالد مدني

    الله يعطيك العافية اخي الحبيب…
    صدقت مملكتنا مملكة عز وكرامة وشموخ
    حفظها الله واعزها ورفع شأنها وبارك لنا فيها وحفظ لنا ولاة امرنا من كل سوء ومكروه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

موبايلي
وسيط مكة الآن
تطبيق مكة الآن
نبض