بترخيص من وزارة الثقافة والإعلام

«

»

اللحظات الأولى في الجنة

طباعة مقالة

  1 1300  

اللحظات الأولى في الجنة





 

اللحظات الأولى في الجنة
عبدالرحمن حسن جان*

شاهدت صورة معبرة جداً ومحزنة ومفرحة في نفس الوقت ، تذرف منها الدموع ويتفطر منها القلب كمداً على من فقدنا من أعزائنا ممن رحلوا عنا بالموت وفارقونا في هذه الحياة الفانية وتركونا نعاني من مرارة الاشتياق لهم ، عبرت هذه الصورة عن مشهد من الجنة وأهلها وهم يقابلون ويعانقون موتاهم مرة أخرى من بعد أن تفارقوا في الدنيا ، وقد كان مرفق مع هذه الصورة وصفاً رائعاً للحظات الأولى في الجنة بهذه الكلمات : ” حين نرى الأنهار والقصور و الثمار والخيام والذهب واللؤلؤ والحرير .
حين نلتقي بأحبة ماتوا منذ زمن وغابوا عن أعيننا
حين يلتقي الابن البار بأمّه، والشيخ الفان بابنته
والوالدان بإبنهما الذي مات صغيرا وودع الحياة
حين نرى المريض شُفي، و المهموم سُعد، والشيخ عاد شاباً، والعجوز رجعت فاتنة، حين نلتقي بالانبياء ونسلم على الصحابة ونتعرف على علماء الامة ونرى شهداءها و نبصر الملائكة بأعيننا
حين نرى الله كرؤية البدر ليس بيننا و بينه حجاب.
كيف ستكون أول لحظة وأول ليلة وأول صباح في الجنة وقد انتهى العمل والتكليف وفرغ الناس من الحساب و اختفت الهالات السوداء و غادرنا عالم النفاق و الشرور والحروب والكراهية واختفاء الشيب ووهن العظم وضيق الصدر والأدوية والأجهزة والمهدئات
كيف ستكون لحظة رؤية الله سبحانه وتعالى وهو يقول:
(قد رضيت عليكم فلا أسخط عليكم أبدا)
فيارب اجعلنا من اهل الجنة انا ومن قال امين ” .

وختاماً أعتذر لكل من قلبت عليه الأحزان والمواجع بهذا المقال ولكن لعلي قد أكون واسيته بتلك الكلمات الرائعة التي كانت كالبلسم على من قرأها وهي عن اللحظات الأولى في الجنة التي نلتقي بها مع من فقدنا من الأحبه ، رحمهم الله وغفر لهم وأسكنهم فسيح جناته .

*أخصائي أول اجتماعي

وصلة دائمة لهذا المحتوى : http://www.makkah-now.com/462209.html

1 التعليقات

  1. جعفر عابد الثقفي

    حقيقي وبدون اي مجاملات اخي وصديقي الغالي عبدالرحمن مقال جميل يذكرنا بمن كانوا معنا واللذين لم يبقى من ذكرهم الطيب الا عملهم الطيب وصور جميله تذكرنا بالايام التي كنا نعيشها معهم وفي وجودهم وقد افضوا الان الي رب كريم والله وكما ذكرت وانا اكتب هذة الاسطر البسيطة واذا يقشعر جسمي حزنا علي فراقهم وكم نتمتي عودتهم معنا ولكن لا نقول الا ان يرحمهم جميعا ويجعل لقائنا عند عزيز مقتدر في جنات عدن يوم لا ينفع مال ولا بنون الا من اتي الله بقلب سليم وان يحسن خاتمتا يوم نلقاة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

موبايلي
وسيط مكة الآن
تطبيق مكة الآن
نبض