بترخيص من وزارة الثقافة والإعلام

«

»

د عبدالله دحلان : قاعة في كلية الهندسة باسم الفارسي

طباعة مقالة

  1 2876  

في ليلة للحديث عن سيرة أول أمين لجدة

د عبدالله دحلان : قاعة في كلية الهندسة باسم الفارسي





مكة الآن: جده خاص

 

   المهندس محمد فارس " رحمه الله"

   م/ محمد سعيد فارسي ” رحمه الله”

أعلن الدكتور عبدالله دحلان رئيس مجلس الأمناء بجامعة الأعمال والتكنلوجيا في جدة اطلاق اسم معالي د مهندس محمد سعيد فارسي أمين جدة السابق رحمه الله على قاعة في كلية الهندسة في الجامعة

جاء ذلك في اللقاء الذي استضافه المستشار محمد سعيد طيب في جدة

مساء الأحد 3 / 7 / 1440 هـ – 10 / 3 / 2019 م

بحضور عدد من اصدقاء واحباء الفارسي من رجال الأعلام والأعمال

 

 

 

 

وتحدث الدكتور عبدالله دحلان الذي كان أميناً للغرفة التجارية بجدة عن العديد من المواقف في حياة الفارسي وذكرياته معه .

كما تحدث المستشار طيب والذي يرتبط بعلاقة قديمة مع الفارسي واصفاً العمل الذي نُفذ في تلك المرحلة بأنه أسس لعمل لا تزال آثاره لليوم سواء من حيث التنظيم أو المجسمات الجمالية أو الكورنيش ، وقال طيب أن الفارسي قدم لتهامة الشيء الكثير في تنفيذ العديد من الأعمال المتعلقة بنشاطها تلك الفترة .

ووصف المهندس زكي فارسي ابن شقيق الفقيد العديد من المراحل معه خلال فترة عمله أمينًا لجده وبعدها أن الفارسي كان يركز على العمل الميداني والتواصل مع كبار المسؤولين لتنفيذ المشاريع الفورية بالتنسيق مع الإدارات الأخرى.

من جانبه وصف الدكتور عبدالله مناع الكاتب المعروف والذي يرتبط بالفارسي بصداقة خاصة بأنه حرص على توفير كل ما يعود على جدة ومشاريعها بالتطوير والتنمية مشيراً إلى علاقته به منذ دراستهم في الإسكندرية ووجود روح الفنان فيه الذي أنعكس على التواصل مع عدد من الفنانين المحليين والعالميين لاختيار مجسمات جدة وإظهارها بمظهر حضاري لا زالت آثاره إلى الآن.

كما شارك في الحديث عن الفارسي كل من الأستاذ عبدالله رواس الإعلامي المعروف والزميل بدر العباسي والصحفي المعروف علي مدهش والسيد عبدالباسط رضوان.

وتحدث التربوي والإعلامي الأستاذ خالد الحسيني عن الفارسي باعتباره أحد طلاب الرحمانية الابتدائية في مكة في الستينات الهجرية وقال إن الفارسي قدم الكثير لجدة بعد أن وجد الدعم والمؤازرة من كبار المسؤولين .

ليلة الفارسي شهدت العديد من السير العملية له رحمه الله ولم تخلو من مواقف إنسانية خلال فترة أمانته لجدة .

حضر الأمسية الدكتور هاشم عبده هاشم وعدد من رواد ثلوثية محمد سعيد طيب المعروفة في داره في جدة .

يذكر أن اليوم الأثنين ثاني يوم العزاء في المهندس الفارسي في دار ابن اخيه الشيخ جميل فارسي في جدة بجوار كازينو النخيل وقد شهدت الليلة الأولى حضور عدد كبير من المعزين من أهالي مكة وجدة وأصدقاء وزملاء الفقيد .

يُشار إلى أن المهندس الفارسي تولى أمانة جدة من عام 1399 هــ إلى عام 1407 هـ ويعتبر أول أمين لجدة بعد أن كانت بلدية .

 

من الأمسية
من أبرز ماقيل عن الفارسي
• تواصله مع كبار المسؤولين لعرض المشاريع
• اهتمام الفارسي بالعمارة الأسلامية لمساجد جدة والرواشين وابراز جوانب الحياة الأجتماعية في العمل
• التنسيق مع الوزراء اصحاب العلاقة بمشروعات جدة
• العمل الميداني مع فريق الأمانة
• الجانب الأنساني للفارسي مع زملائه في الأمانة
• العلاقة الطيبة مع الأعلام والتواصل مع الصحف 
• اكثر من ٣٥٠ مجسمآ في ميادين جدة
• تواجد الفارسي في اللقاءات
الخاصة بأصدقائه
• تشكيل فريق دائم يعمل طوال اليوم للمتابعة في البناء والحدائق
ومتابعة التنفيذ
• الزام الشركات الكبيرة بتنفيذ مشاريع تجميلية للمدينة
• تدريب العديد من المهندسين السعوديين ومنح الفرص للوطني للعمل
•روحانية مكة وحياة الأسكندرية وشواطئ جدة كونت شخصية الفارسي 

وصلة دائمة لهذا المحتوى : http://www.makkah-now.com/449868.html

1 التعليقات

  1. أحمد جميل

    رحم الله المهندس الفارسي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

موبايلي
وسيط مكة الآن
تطبيق مكة الآن