بترخيص من وزارة الثقافة والإعلام

«

»

عندما يقسو الآباء على الأبناء

طباعة مقالة

  2 3926  

عندما يقسو الآباء على الأبناء





عندما يقسو الآباء على الأبناء !!
عبدالرحمن حسن جان*

هناك فرق بين الحزم والقسوة ، فالمربي الحازم يراعي النواحي النفسية لدى المتربي وما يفيده وما يضره وليس ما يقهره وما يذله كما يفعل المربي القاسي ، وللقسوة نتائج سلبية يمكن توضيحها على النحو التالي :

– عندما يقسو الآباء على الأبناء .. لا يعرف الأبناء معنى وطعم الحب للآباء .

– عندما يقسو الآباء على الأبناء .. يهرب الأبناء من هذه البيئة الطاردة ويلجأون إلى بيئة جاذبة تتمثل في الأصدقاء المنحرفين ، وربما يهربون إلى دول أخرى والواقع القريب شاهد على ذلك .

– عندما يقسو الآباء على الأبناء .. لا يستطيع الأبناء إكمال دراستهم بسبب ظلم الآباء .

– عندما يقسو الآباء على الأبناء .. سوف تُدمر نفسيات الأبناء جداً ، ويحصل شرخاً في العلاقات بين الإبن ومن آذاه .

– عندما يقسو الآباء على الأبناء .. تخلق شخصية محطمة ، ضعيفة ، وسواسية ، قلقه ، متوترة ، متوجسه ، وتفتقر للمشاعر ، وتعاني من الفراغ العاطفي .

– عندما يقسو الآباء على الأبناء .. قد يفكر الأبناء في الانتحار أو ربما يقدمون عليه فيموتوا كفاراً ، أو قد ينجون أو ينقذون ولكن قد يسبب لهم ذلك مضاعفات خطره على صحتهم وربما خلفت لهم تلك المحاولة إعاقة دائمة .

– عندما يقسو الآباء على الأبناء .. ينتج عن ذلك شخص بليد المشاعر لا يقدر الآخرين وقاسٍ وغليظ القلب عند التعامل مع الآخرين .

– عندما يقسو الآباء على الأبناء .. يتصف الإبن بالأنانية ولا يهتم بأحد بل يهتم بنفسه فقط .

– عندما يقسو الآباء على الأبناء .. سوف يكون الأبناء غير موهوبين وبعيدين عن العمل الجماعي ويعانون من عدم القدرة على التكيف الاجتماعي ، ويشعرون بالخوف في كثير من المواقف الطبيعية ، وبالخجل من مواقف أخرى .

– عندما يقسو الآباء على الأبناء .. لا يرى الأبناء في نفوسهم غير ما أخطئوا فيه فقط وأنهم أشخاص سيؤون لا يتلقون أي مدح على شيء فعلوه ، فيجعلهم أبناءً بلا شخصيات ولا احترام للذات ويصبحون غير مستقلين بذاتهم ليس لهم رأي وشخصية ، فيكبرون وهم خاضعين دائماً ويتبعون الآخرين في تصرفاتهم دون تفكير .

– عندما يقسو الآباء على الأبناء .. سوف يظهر الانحطاط السلوكي لدى الأبناء في كبرهم فيتجهوا نحو الإدمان والسرقة والشذوذ وغيرها .

– عندما يقسو الآباء على الأبناء .. سوف تخلق أسر مفككة غير منتجة .

– عندما يقسو الآباء على الأبناء .. تشير الدراسات إلى أن الأطفال الذين تعرضوا للضرب والقسوة من عائلاتهم هم أكثر عرضة لاستخدام العدوان في التعامل مع الصراعات عندما يصبحون كباراً بالغين .

– عندما يقسو الآباء على الأبناء .. سوف يكون الأبناء عاقين ، وستكون هناك آثار جسيمة تعود على الآباء في الوقت الراهن وعند الكبر ، وعلى المجتمع أجمع .

إن من هدي النبي صلى الله عليه وسلم الرحمة بالأبناء ومعاملتهم معاملة حسنة ، ولا أدل على ذلك من الحديث الذي رواه أبو هريرة رضي الله عنه ، وهو أن الأقرع بن حابس أبصر النبي صلى الله عليه وسلم يقبل الحسن فقال : ” إن لي عشرة من الولد ما قبلت واحداً منهم ، فقال الرسول صلى الله عليه وسلم : من لا يرحم لا يُرحم ” .

المأمول من الآباء التحلي بالصبر قدر الاستطاعة والتحاور مع الأبناء ومنحهم الفرصة للتحدث وإبداء رأيهم بحرية دون مقاطعتهم والاستماع لهم بتفهم وتقديم لهم النصح وضرب لهم أمثلة من الحياة وإذا لم يقتنعوا يُترك لهم فترة للتفكير بهدوء مع تكرار المناقشة فى وقت لاحق وإبداء رأيكم لهم بصراحة وهدوء ثم ترك حرية الاختيار لهم وتحميلهم مسئولية قرارهم .

كما أن قسوة الآباء لا تبرر عقوق الوالدين فهي من الأمور المحرمة ومن الكبائر عند الله ، والواجب على الأبناء دائماً طاعة الوالدين والإحسان لهما فيما يرضي الرب .

*أخصائي أول اجتماعي

وصلة دائمة لهذا المحتوى : http://www.makkah-now.com/448436.html

2 التعليقات

  1. جعفر عابد الثقفي

    حقيقي مقال جميل ويلامس واقع موجود في مجتمعنا وكم نسمع عن ذلك الذي قتل امه او ولديه او او لماذا لانه لم يكون هناك الا قسوة وضرب واهانه وتحقير واستفزاز وغيرة مما يؤلد نوع من الحقد والكره وربما يؤدي الي بعض الحالات النفسيه التي يطول علاجها مثل التوحد وغيرها لماذا لا تحتوي ابنائنا وندعوا لهم بالصلاح والهدئ والتوفيق ونعلمهم قبل ان نعاقبهم ونوججهم قبل ان ننهرهم ووالله لنا في رسول الله خير قدوة وخير معلم صلوات الله عليه وسلم وتعامله ليس مع ابنائه فقط ولكن مع الصغار من الصحابه وتشجيعهم والدعاء لهم ومداعبتهم وتعليمهم وتعليم ابائهم حسن التعامل مع الجميع صلئ الله عليه وسلم والله اعلم

  2. عبدالله عبدالغني عابد الثقفي

    وفقك الله دائماً تتحفنا بمواضيعك الشيقة التى تمس الحياة اليومية عند الغالبية من الناس ويتفنن قلمك في الخروج بمقالات تبهج النفس وتحاكي الواقع
    دائماً متميز في طرح المواضيع لك منا الدعاء دائماً

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

موبايلي
وسيط مكة الآن
تطبيق مكة الآن
نبض