بترخيص من وزارة الثقافة والإعلام

«

»

تعليم مكة يطلق ورشة عمل  ” مكة بلا مبانٍ مستأجرة في مرحلتها الثانية

طباعة مقالة

  0 185  

تحت شعار (طموح الأهداف وتعدد التحديات)

تعليم مكة يطلق ورشة عمل ” مكة بلا مبانٍ مستأجرة في مرحلتها الثانية





مكة الآن :

أطلقت الإدارة العامة للتعليم بمنطقة مكة المكرمة ورشة عمل بعنوان ” مكة بلا مبانٍ مستأجرة وذلك في مرحلتها الثانية تحت شعار (طموح الأهداف وتعدد التحديات) ودعم برنامج صفوف الطفولة المبكرة صباح اليوم الخميس الموافق ١٤٤٠/٦/٢٣هـ بالغرفة التجارية بمكة ، بحضور نخبة مميزة من قيادات منطقة مكة المكرمة .

حيث بدأت الورشة بعرض فيلم وثائقي عن طبيعة أحياء مكة المكرمة وواقع المباني المدرسية ، ثم قدم الأستاذ سعود الثبيتي عرضاً مرئياً بعنوان ( مكة بلا مبان مستأجرة – أرقام وإحصائيات ) ، أعقبها كلمة مدير عام التعليم بمنطقة مكة المكرمة الأستاذ محمد بن مهدي الحارثي التي أوضح فيها: أن البرنامج يهدف خلال 3 سنوات للتخلص من المباني المستأجرة في مكة المكرمة لتجاوز الأثر السلبي في نواتج التعلم لدى أبنائنا وبناتنا الطلاب والطالبات ، وتحويل ذلك لأثر إيجابي يحقق لهم بيئة تربوية نموذجية، ونواتج تعليمية عالية ، فضلاً عن توفير الهدر المالي، والعمل على تحقيق رؤية 2030 لتطوير التعليم، مشيراً إلى تحقيق المشروع في سنته الأولى المستهدف بنسبة كبيرة ، توجت بإطلاق مبادرتين ؛ الأولى تم اعتمادها من قبل المقام السامي وهي بناء المدارس بالشراكة مع القطاع الخاص، و المبادرة الثانية؛ توفير المدارس النموذجية في الأحياء الحرجة.

ووجه المدير العام للتعليم بمنطقة مكة المكرمة شكر إدارة تعليم مكة المكرمة للشريك الرئيس في المبادرة شركة تطوير ممثلة بالمهندس فهد الحماد وفريق العمل ، والدكتور عبد الرحمن البريدي وزملائهم، ومقام إمارة منطقة مكة المكرمة ممثلة بمستشار خادم الحرمين الشريفين صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل، وسمو نائبه صاحب السمو الملكي الأمير بدر بن سلطان ، ووكيل الأمارة المساعد مصطفى بلجون، كما وجه شكره لهيئة تطوير مكة وأمانة العاصمة والشرطة والمرور بالعاصمة المقدسة وجميع الجهات المساندة للمشروع.

وقد افتتحت الجلسة الأولى بكلمات مضيئة قدمها كلٌ من سعادة وكيل إمارة منطقة مكة المكرمة المساعد مصطفى بلجون، وسعادة مدير عام التخطيط المدرسي الأستاذ عبد العزيز الحميضي، وسعادة المدير التنفيذي لشركة تطوير المباني المهندس فهد الحماد، فيما أدار الجلسة سعادة مدير عام التعليم بمنطقة مكة الأستاذ محمد الحارثي.

فيما شاركت أمانة العاصمة المقدسة بورقة عمل بعنوان ( مستقبل الأحياء العشوائية والحرجة في مكة المكرمة ) في جلسة أدارها الدكتور ضيف الله الثبيتي، أعقبها ورقة عمل بعنوان ( تحقيق التكامل بين الجهات المعنية في تنفيذ المشروعات المدرسية لمكة المكرمة ) عرضتها وكالة الوزارة للشؤون المدرسية ووكالة الوزارة للشؤون المالية والإدارية ووكالة الوزارة للمشاريع والصيانة وشركة تطوير للمباني، بينما أدار الجلسة الأستاذ محمد المدخلي.ثم قدم الأستاذ علي الأسمري جرس البداية (تجربة النقل التعليمي في دعم برنامج مكة بلا مبان مستأجرة) ، فيما سلطت هيئة تطوير مكة المكرمة الضوء على المشاريع التطويرية لأحياء مكة المكرمة خلال الخمس السنوات القادمة )، في الجلسة التالية بإدارة الأستاذ أحمد فيصل .

وفي ختام الورشة استعرض الأستاذ سلمان السلمي من الإدارة العامة بتعليم مكة أبرز التوصيات الختامية للورشة، فيما تضمنت الورشة العديد من المداخلات الفاعلة والمقترحات الإثرائية والتوصيات الهادفة.

وصلة دائمة لهذا المحتوى : http://www.makkah-now.com/448116.html

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مجمع بسنت
وسيط مكة الآن
تطبيق مكة الآن