بترخيص من وزارة الثقافة والإعلام

«

»

أسرار الطيران.. 10 حيل لتسافر في رحلة الأحلام

طباعة مقالة

  0 288  

أسرار الطيران.. 10 حيل لتسافر في رحلة الأحلام





مكة الآن - متابعات :

إذا كنت تخطط للسفر قريبا فلا بد من التخطيط للرحلة لتكون مثالية وناجحة وبأرخص الأسعار، وذلك عبر التعرف على بعض الحقائق التي تفيد المسافرين جوا، والتي لا ترغب شركات الطيران في أن يعرفها الزبائن.

وكشف تقرير لموقع “بزنس إنسايدر” عن مجموعة من الأمور التي لا تكشفها الناقلات الجوية لمسافريها عادة، والتي غالبا ما تكون مهمة للغاية، كمعرفة أفضل توقيت لحجز تذكرة السفر.

وبحسب الموقع، فإن أفضل توقيت للحجز هو يوم الثلاثاء في الساعة 14:30 بعد الظهر وفق التوقيت الشرقي للولايات المتحدة، إذ تقول شركات الطيران إن معظم مبيعات التذاكر تتم في عطلة نهاية الأسبوع أي يومي السبت والأحد، ويستغرق تنفيذ طلبات الشراء هذه يوما تقريبا.

وتقوم تلك الشركات بعد ذلك، بعمل خصومات على التذاكر المتبقية وبيعها بأسعار مخفضة، مما يجعل شراءها الثلاثاء صفقة مربحة.

وينصح خبراء بالاهتمام كثيرا بمسألة ترطيب الجسم أثناء السفر جوا، وذلك لانخفاض الرطوبة في هواء مقصورة الركاب بنسبة تصل إلى 20 في المئة، وهي نسبة منخفضة جدا مقارنة حتى بهواء المناطق الصحراوية، التي تكون فيها نسبة الرطوبة 25 في المئة تقريبا.

ولتجنب الجفاف أثناء الطيران ينصح بتناول كميات كبيرة من الماء، وهو ما يقوم به مضيفو الطيران عادة خلال رحلاتهم.

وإن كنت من الأشخاص الذين يحبون السفر في هدوء بعيدا عن الضجيج الذي يسببه الأطفال، فينصح أن تحجز رحلتك في توقيت “غريب”، بمعنى متأخر أو باكر جدا، إذ تشير دراسات أن العائلات تفضل ألا تسافر برفقة أطفالها في مثل تلك الساعات.

واحرص على أن يكون مقعدك متواجدا في مؤخرة الطائرة للحصول على خدمة أفضل من جانب المضيفين، لأن تلك المنطقة تكون قريبة من مكان تواجد المضيفين، مما يجعلهم يلبون طلباتك بشكل أسرع مقارنة مع باقي المسافرين، كما أنك قد تحصل على مشروبات غازية إضافية أو أطعمة في حال كنت لطيفا في التعامل معهم.

ومن الضروري أن تتواجد في المطار قبل الرحلة بوقت جيد، وذلك لأن عددا كبيرا من شركات الطيران لا تتريث قبل إغلاق باب الدخول للطائرة دون انتظار المسافرين المتأخرين، وخصوصا مع الرحلات ذات الأسعار المخفضة.

ومن النصائح الاقتصادية التي يقدمها الخبراء، هي شراء تذكرة الرحلة من شركتين مختلفتين، بمعنى شراء رحلة الذهاب من شركة والإياب من أخرى، لأن قيمة التذكرة في مثل هذه الحالة تكون أقل مقارنة بشرائها “ذهاب- إياب” من ذات الناقلة.

وصلة دائمة لهذا المحتوى : http://www.makkah-now.com/443307.html

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مجمع بسنت
وسيط مكة الآن
تطبيق مكة الآن