بترخيص من وزارة الثقافة والإعلام

«

»

صندوق تنمية الموارد البشرية ينظم دورة تدريبية في مهرجان الجنادرية عن “أخلاقيات المهنة”

طباعة مقالة

  0 100  

صندوق تنمية الموارد البشرية ينظم دورة تدريبية في مهرجان الجنادرية عن “أخلاقيات المهنة”





مكة الآن :

 

نظم صندوق تنمية الموارد البشرية (هدف)، دورة تدريبية بعنوان “اخلاقيات المهنة”، وذلك في جناح المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني في المهرجان الوطني للتراث والثقافة (الجنادرية 33).
وأكد حمزة صبيحي المختص في تدريب الممارسات المهنية الاحترافية، أهمية تعزيز أخلاقيات المهنة على صعيدي الفرد والمنشأة، مشيراً إلى أن الأخلاقيات ترتكز على عديد من السلوك والممارسات الإيجابية، ومنها الإخلاص والأخلاق والأمانة والعدل والتواضع والصبر والإحسان. وفي المقابل، حذر من الممارسات السلبية، ومنها الكذب، والغش والفساد، والظلم، والاعتداء.
ولفت المحاضر، إلى وجود عدد من مرتكزات أخلاقيات المهنة في بيئة العمل، مثل الاحترام والاحتفاظ بالألقاب الادارية، وعدم تجاوز المرجعية الإدارية، والاستشارة عوضاً عن الاجتهاد في غير موضعه، وحسن الظن بالمسؤولين، والالتزام بالقرارات والتعليمات الإدارية والسياسات المنظِّمة، وتقديم الأفكار المطورة للعمل، والنصح بالآداب والأخلاقيات المتفق عليها.
وأشار إلى أهمية التعامل الحسن بين الموظف وزملائه، والاحترام واللباقة بالتعامل مع الآخرين، مؤكداً أن العمل الجماعي أساس النجاح، كما أكد أهمية تبادل الخبرات بين الموظفين، ونشر الاتجاهات الايجابية بين الزملاء في العمل، مشيراً إلى أن ذلك يسهم في الارتقاء بالعمل.
وشدد المحاضر حمزة صبيحي على عديد من المبادئ التي ينبغي على الموظف الالتزام بها، وفي طليعتها المحافظة على السرية والمهنية، والتعامل بالحيادية، وعدم استغلال المنصب بصورة غير سليمة، واستخدام الموارد بالطرق الأمثل، وعدم قيام الموظف بأي نشاط يؤثر على واجباته ومهامه الوظيفية، وتجنب حدوث تضارب مصالح، والتقيد بالقوانين والأصول المهنية.
ونوه إلى انعكاس سيادة أخلاق المهنة على بيئة العمل، مبيناً أنها تسهم في قوة المؤسسة وقدرتها على المنافسة، وتقليل التكاليف وزيادة مستوى الانتاج ورفع معدل الأرباح، وتعزيز جو العمل الملائم، وأن ذلك يوطد العلاقة الإيجابية بين القيادة والمنفذين من جهة، وبين الموظفين أنفسهم من جهة أخرى، كما أنها تشعل جذوة الحماس والمنافسة الشريفة بين أولئك الموظفين، مستشهداً بقصص واقعية أكدت الأثر الإيجابي والفاعل لأثر أخلاقيات المهنة على بيئة العمل.
وأضاف أن شيوع أخلاقيات المهنة يزيد احتمالية المستقبل المهني المتميز للأفراد، ويكسبهم سمعة طيبة ونزيهة، ويرفع مستويات أدائهم، بالإضافة إلى السلامة من المسائلات القانونية، وذلك نتيجة للجو المناسب الذي يعيشه الموظف في البيئة الصحية للعمل.

وصلة دائمة لهذا المحتوى : http://www.makkah-now.com/437839.html

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مجمع بسنت
وسيط مكة الآن
تطبيق مكة الآن