بترخيص من وزارة الثقافة والإعلام

«

»

المواد الحافظة المسرطنة تعمل على تدمير الحامض النووي و تعطيل عملية التمثيل الغذائي

طباعة مقالة

  0 173  

المواد الحافظة المسرطنة تعمل على تدمير الحامض النووي و تعطيل عملية التمثيل الغذائي





المواد الحافظة المسرطنة تعمل على تدمير الحامض النووي و تعطيل عملية التمثيل الغذائي
محمد سراج إسماعيل بوقس

 

إن المواد الحافظة توجد في كثير من الأطعمة حتى الأطعمة الطازجة مثل الفواكه و الخضراوات و التي تزرع بالمبيدات الحشرية الكيميائية التي تعمل على زيادة إنتاج الخضر و تحافظ عليها طازجة لمدة أطول.
و باستهلاكنا الدائم لهذه المواد تتراكم في أجسامنا مسببة للإنسان مشاكل كثيرة ؛لأنها تضر بالخلايا و تسبب لها التلف ,لذلك لابد من الإقلال جدا من اللحوم المصنعة مثل: البسطرمة ,البرجر ,السجق وغيرها ؛لأنها تحتوي على المواد الحافظة شديدة الضرر و هي نيترات الصوديوم.
كما لابد من الإبتعاد عن الزيوت المهدرجة و إستبدالها بالزيوت النباتية مثل: زيت الزيتون , زيت السمسم , وتناول المكسرات الطبيعية.
و لابد للإنسان من الإبتعاد قدر الإمكان عن البطاطس المقلية على هيئة رقائق و الجبن المطبوخ و أنواع من الفواكه المجففة الملونة و إستبدالها بالفواكه الطبيعية العادية.
و من أشهر المواد الحافظة الموجودة في الأغذية: ثاني أكسيد الكبريت .حمض السوربيك , حمض البربيريك , أملاح النيتريت , حمض البنزيك .
و تأثير هذه المواد الحافظة على الخلايا على المدى الطويل يكون: بتدمير الحامض النووي و تعطيل عملية التمثيل الغذائي بحيث تصبح الخلايا تنقسم مشوهة وتستمر في الإنقسام بسرعة بمساعدة الجذور الحرة و تسبب في النهاية بضرر بالغ بالحمض النووي في الخلية و تجعلها تكون الأورام السرطانية المختلفة .
أضرار المواد الحافظة هي مواد كيميائية في الأصل يتم إضافتها إلى الغذاء المحفوظ مثل: العصائر لمنع تكاثر الميكروبات الدقيقة و الفطريات التي تفسد الغذاء و تمنع من تزنخ الأغذية و المواد الحافظة عليها على هيئة نكهات صناعية و مواد ملونة بمنحه طعم و مواد تحسين قوام المواد الغذائية ,و أن تراكم هذه المواد الحافظة في الجسم على المدى الطويل بإستخدامها هي التي تسبب المشاكل الصحية الخطيرة و تؤثر على وظائف القلب ,الكبد ,المخ ,الجهاز العصبي ,أمراض الجلد ,الفم ,تدمير فيتامين B12.
لذلك فإن إدارة الغذاء و الدواء العالمية حددت الكمية الموصى بها في الغذاء هي 532 ملغرام باليوم الواحد و زيادة هذه الجرعة تؤدي إلى سلبيات صحية خطيرة في المدى البعيد.
قال تعالى في محكم كتابه الكريم: [ و كل شيء عنده بمقدار ] الرعد آية 8.
اللهم إنا نسألك أن تديم عليا نعمة الأمن و الأمان و الإستقرار و أن تحفظ بلادنا و قادتنا إنك سميع مجيب الدعاء.
وصلى الله على نبينا و قدوتنا سيدنا محمد و على آله و صحبه أجمعين.

وصلة دائمة لهذا المحتوى : http://www.makkah-now.com/433265.html

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مجمع بسنت
وسيط مكة الآن
تطبيق مكة الآن