بترخيص من وزارة الثقافة والإعلام

«

»

نشاط الطالبات بتعليم مكة يستهدف ٣٠٠ تربوية في اليوم العالمي للتطوع (كلنا للوطن عطاء)

طباعة مقالة

  0 317  

انطلاقاً من تعزيز الرؤية الوطنية لأهمية العمل التطوعي

نشاط الطالبات بتعليم مكة يستهدف ٣٠٠ تربوية في اليوم العالمي للتطوع (كلنا للوطن عطاء)





مكة الآن _ شاكر الحارثي :

أطلقت الإدارة العامة للتعليم بمنطقة مكة المكرمة ممثلةً في فريق العمل التطوعي بإدارة نشاط الطالبات فعاليات اليوم العالمي للتطوع في حفل بهيج تحت شعار (كلنا للوطن عطاء) وذلك اليوم الأربعاء الموافق ١٤٤٠/٣/٢٧هـ برعاية مساعدة مدير عام التعليم للشؤون التعليمية بمنطقة مكة المكرمة الدكتورة آمنة محمد الغامدي ، شارك في إعداد الاحتفالية رئيسة المجال الاجتماعي ومساعدة مركز الاعمال التطوعية بادر بإدارة نشاط الطالبات نجاة الحربي ومنسقة العمل التطوعي أسماء الأحمدي ومشرفة نشاط الطالبات عبير الغريبي وذلك بالتعاون مع منسوبات الإدارة تحت إشراف مديرة إدارة نشاط الطالبات جميلة القليطي وبحضور عدد لفيف من القيادات التربوية .

استهدف البرنامج ٣٠٠ تربوية بهدف الاحتفال باليوم العالمي للتطوع من أجل زيادة وعي المجتمع التعليمي بأهمية العمل التطوعي وشكر المتطوعين والمتطوعات على مجهوداتهم وتحقيق الرؤية الوطنية التي تهدف الى تعزيز الأعمال التطوعية وترابط المجتمع وغرس القيم الدينية والإجتماعية التي يحث عليها ديننا الحنيف وتشجيع الاعمال التطوعية والأنشطة التي يدعمها مركز بادر لخدمة المجتمع.

استهل الحفل بتلاوة عطرة من القرآن كريم بصوت المعلمة أسماء النهاري من مدارس البشرى الأهلية ، تلاه السلام الملكي ، وكلمة الافتتاحية أدتها الطالبة يارا الزهراني من المتوسطة والثانوية الثانية لتحفيظ القرآن الكريم، عقبها كلمة مساعدة مدير عام التعليم للشؤون التعليمية الدكتورة آمنة الغامدي والتي أعربت من خلالها عن بالغ سعادتها باحتفالية تعليم مكة بيوم التطوع العالمي ، مشيرةً إلى أن الاحتفالية تأتي من منطلق أهمية العمل التطوعي كقيمة إنسانية نبيلة يحتفل فيها العالم تكريماً للعمل التطوعي والمتطوعين والمتطوعات، وتوضيح دوره المهم في رقي المجتمعات وهدفه الفاعل في تربية النفس وتعزيز جوانب الثقة والتعويد على البذل والعطاء والإيثار  والتعاون وإتقان العمل، ولدعم الدور البارز في تحقيق التنمية الشاملة في المجتمع، وتشجيع العطاء بلا مقابل والمساهمة الفاعلة في المجتمعات، والاستفادة من أهم عنصر يستطيع الجميع التطوع به وهو الوقت والجهد والعلم والرأي والخبرة، كأحد أوجه التطوع والعطاء، مؤكدةً على ضرور السعي إلى تعزيز رؤيتنا وأهدافنا من خلال غرس مفاهيم التطوع في الناشئة وتفعيل الاحتفالات باليوم العالمي للتطوع في مدارس تعليم مكة ، حاثةً الجميع بالعمل التطوعي وانتهاز الفرص الكبيرة التي يتيحها العمل التطوعي في مملكة الخير لرؤية عام 2030, مقدمةً الشكر الجزيل لجميع قائدات المدارس ورائدات النشاط ومنسقات العمل التطوعي المشاركات على همتهن العالية وجهودهن المتميزة، والشكر الموصول لمكاتب التعليم لمتابعتهن الحثيثة ، سائلةً الله عزوجل لهن دوام التوفيق والنجاح .

ومن جانبها رحبت مديرة نشاط الطالبات جميلة القليطي بالضيفات الكريمات على حضورهن الفاعل ، مثمنةً جهود فريق العمل على جهودهن الرائعة المبذولة في هذه الاحتفالية المميزة بقيادة مديرة إدارة نشاط الطالبات جميلة القليطي ، مبينةً أن يوم التطوع العالمي يعد احتفالية عالمية سنوية تحدث في 5 ديسمبر من كل عام والتي تم تحديدها من قبل الأمم المتحدة ، ويحتفى بها في غالبية بلدان العالم بهدف غرس حب العمل التطوعي في النفوس لتعزيز المبادرات في الحياة الاجتماعية، مبينةً أن العمل التطوعي يعد ظاهرةً إيجابية ، ونشاطاً إنسانياً مهماً ، ومن أحد أهم المظاهر الاجتماعية السليمة ؛ هذا لاسيما إلى كونه سلوك حضاري وأحد المصادر المُهمّة للخير لأنها تساهم في عكسِ صورة إيجابيّة عن المجتمع، وتوضحُ مدى ازدهاره، وانتشار الأخلاق الحميدة بين أفراده، متمنيةً أن تحقق هذه الاحتفالية أهدافها المنشودة.

ثم تنوعت فقرات الحفل بين نشيد بعنوان (لنا حلم وطموح) قدمته طالبات المدرسة الخامسة والسبعون ، عقبها قصيدة نبطية من إلقاء الطالبة رواند العتيبي من ابتدائية ومتوسطة الأجيال المبدعة ، ثم أوبريت حب التطوع من تنفيذ طالبات ابتدائية الزهراء الأهلية ، ثم قدمت الطالبة دلال القرشي من الثانوية السادسة لتحفيظ القرآن الكريم ، تلاها فقرة توعوية لمبادرة الإنعاش القلبي برؤية وطنية عرضتها طالبات الابتدائية الأولى لتحفيظ القرآن الكريم ، ثم أدت طالبات المتوسطة الخامسة والسبعون مشهد تمثيلي بعنوان (تطوعنا لأجلهم) ، تلاها نثر وقصيدة عن التطوع قدمتها طالبات المتوسطة والثانوية السادسة لتحفيظ القرآن الكريم ، كما ألقت الطالبة جواهر القحطاني بثانوية صفية بنت حيي كلمة عن التطوع أوضحت من خلالها أهمية العمل التطوعي والآثار الإيجابية له ودوره الفاعل في الارتقاء بالمجتمعات وتقدمها .
فيما صدحت طالبات ذوي الاحتياجات الخاصة بالمتوسطة الرابعة عشر وفصول التربية الملحقة بالمدرسة بنشيد ماتع يوضح مدى أهمية التطوع والعمل التطوعي في حياتنا .

وفي نهاية الحفل كرمت مساعدة الشؤون التعليمية الدكتورة آمنة الغامدي رئيسة المجال الاجتماعي ومساعدة مركز الاعمال التطوعية بادر بإدارة نشاط الطالبات نجاة الحربي وجميع المشاركات والجهات المشاركة من مدارس ومكاتب تعليم وإدارات تعليمية في فعالية الاحتفاء باليوم العالمي للتطوع.

تجدر الإشارة  إلى أنه شمل هذا الاحتفاء معرض مصاحب للأعمال التطوعية .

وصلة دائمة لهذا المحتوى : http://www.makkah-now.com/433188.html

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مجمع بسنت
وسيط مكة الآن
تطبيق مكة الآن