بترخيص من وزارة الثقافة والإعلام

«

»

هـذِهِ العُــقُــــول ؛ لـيــسـتْ ِلـلـْبَـيـع

طباعة مقالة

  2 833  

هـذِهِ العُــقُــــول ؛ لـيــسـتْ ِلـلـْبَـيـع





هـذِهِ العُــقُــــول ؛ لـيــسـتْ ِلـلـْبَـيـع !!

عبدالمحسن محمد الحارثي

 

نُنادي بأعلى صوت : استفيدوا من العُقول التي صرفتُم عليها مبالغ طائلة!

أجزمُ يقيناً ، لو جُمعت عقول المتقاعدين المتميّزين في ورش عمل من خلال قاعدة العصف الذهني ؛ لخرجوا لنا بمشاريع وطنيّة لا يحلم بها العقل!

التقاعد – يا سادة- هو نهاية حياة وظيفية ، وبداية حياة عملية أُخرى.
فهذا التصنيف الوظيفي( متقاعد ، أو غير متقاعد) ، فرضته علينا أنظمة العمل ، ولكنّهُ ليس حُكْماً على الإنسان بالكسل ، أو السكون ، أو الموت ، بل عليه أن يعمل ويُعطي في ميادين أخرى.

العمل يوفّر للإنسان : الهدف ، والاتجاه، والانتماء.. ولكنّ التقاعد ( أو البطالة) كما يقول نيل باسيريشا:( يجعل نزع العامل من العمل أشبه بنزع السلك من إبريز الكهرباء).

إنّ المرء لا يشعر بالحياة إلا من خلال ممارسة حياته الطبيعية ، وألا يتوقف عن العمل ، وأن لا يُفكِّر في التقاعد ، فهذا جيمس واطسون – حامل جائزة نوبل الذي أطلق ثورة علمية كمشارك في بنية الحمض النووي قبل سنوات – إلى عدم التقاعد، إذْ يقول:( لا تتقاعد أبداً ؛ لأنّ عقلك بحاجة إلى تمرين دائم ، وإلاّ تعرّض للزوال أو الخطر…).
ويقصد بذلك الضمور.
فاعلم أنّ عُمراً جسديّاً أطول لا يُرافقهُ عمر عقلي بمقدارهِ ؛ يعني فقدان الذاكرة[ الزهايمر].

إنّ أخطر سنتين في حياة الإنسان هما : سـنةُ ولادتهِ ، وسنة تقاعده ، فلا تتقاعد أبداً إنْ استطعت ، ويا حبّذا الانتقال لعمل آخر ؛ للتغيير والتجديد ، فأفضل جائزة منحتها لنا الحياة ، هي: العمل كما يقول روزفلت الرئيس الأسبق لأمريكا.

وخير مثال ، فأنا تقاعدت من قطاع حكومي { التعليم}، والتحقت بقطاع أهلي بمؤسسة خيريّة نشطة ، سيتعيّن عليَّ أنْ أُعيد تدريب أجزاء من دماغي .

وصلة دائمة لهذا المحتوى : http://www.makkah-now.com/427650.html

2 التعليقات

  1. محمد الصيرفي

    هذا التصنيف الوظيفي( متقاعد ، أو غير متقاعد) ، فرضته علينا أنظمة العمل ، ولكنّهُ ليس حُكْماً على الإنسان بالكسل ، أو السكون ، أو الموت ، بل عليه أن يعمل ويُعطي في ميادين أخرى.
    استوقفنى هذا النص وجميع النقاط بالموضوع قوية وعميقه وتنم عن فكر نير متبصر تحياتى لك ابا بدر..

  2. .

    👍👍👍👍👍👍

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مجمع بسنت
وسيط مكة الآن
تطبيق مكة الآن