بترخيص من وزارة الثقافة والإعلام

«

»

وطهر بيتي

طباعة مقالة

  10 3771  

وطهر بيتي





وطهر بيتي

لــواء.م / محمد بن سعيد الحــــارثي*

 

افهم قوله تعالى (وطهر بيتي للطائفين والقائمين والركع السجود) … الاية

إن الأولوية والأفضلية هي للطائفين وهو ماينبغي أن يكونه وقد تفاعلت الدولة أيدها الله مع هذا التوجيه وأنفقت المليارات لنزع الملكيات وعمارة المسجد الحرام وتوسعة المطاف وتهيئة الاروقه للصلاة كما ان أهداف الرؤية زيادة أعداد المعتمرين لتصل اعدادهم للملايين بيد ان هذا الجهد والانفاق شيء وما يراه المرء من إدارة وتنظيم شيء آخر حيث لا توافق ولا انسجام فالمطاف يفترش للصلاة ومن يرغب بالطواف يجد مضايقه حتى ان الطواف يكاد ان يصبح معدوماً بمجرد الأذان حتى إن أروقة الحرم في مجملها تعاني من الفراغ وحسب رأيي فإن تحول صحن المطاف إلى مصلى وتعطيل الطواف فيه يعود للآتي :
1- اقامة الصلوات الخمس تحت باب الكعبة وبالتالي يجتمع الناس حول الامام
2 – تساهل المنظمين وسماحهم لبعض المصلين بالزحف بالكراسي واحاطتهم بالكعبة كإحاطة السوار بالمعصم بمجرد الأذان الأول للفجر وقبل صلاة المغرب والعشاء والمكوث ما بينهما معطلين ومؤخرين الطائفين اللذين يدخلون الحرم للطواف بكثافه وللمعالجة اقترح الاتي
1- يكون موقع الامام في الأروقة  كما يتم في صلاة التروايح فيتعود الناس
2- ان تتولى شؤون الحرمين توجيه منسوبيها لفرض ذلك بمساندة من قوات الأمن
3- فتح باب التطوع والاستعانة بالمتطوعين لغرض الإخلاء وتنظيم الطواف
ظواهر سلبية بالمسجد الحرام تؤثر على تدفق الطائفين وانسياب حركتهم وهي كالتالي
أ – التجمع والتدافع عند الحجر الأسود خاصة أوقات الصلاة
ب- هناك معتمرين من جنسيات بعينها يتمسحون بالاطار المعدني لمقام ابراهيم معطلين تدفق الطائفين وحركتهم وهو مخالف
ج – وقوف البعض مقابل الحجر للدعاء بدلا من الاشارة اليه يؤثر على تدفق وانسياب حركة الطواف
مقترحات لتلافي تلك االسلبيات
1- زيادة الوقت الذي يمنع فيه تقبيل الحجر الاسود اوقات الذروه بالمواسم واوقات اجتماع الناس عند الصلوات بسبب ما يحدث من تدافع ولما له من محاذير تنظيميه وامنية وصحية ويقدر ذلك وفقا للمصلحه
2- للحيلوله دون التبرك بالاطار المعدني للمقام والمنتشر بين بعض الجنسيات إعداد افلام مختصره توضيحيه تعد اعداد جيد من مختصين وبلغات مختلفة من علماء مشهورين ومؤثرين

3 – بث هذه الافلام على هواتف المعتمرين وعرضها في صالات القدوم بالمطار واي مكان آخر يمكن لهم فيه المشاهدة كأماكن الاقامة في الفنادق
و – وجود مقام ابراهيم في موقعه الحالي يعيق التدفق وانسياب الطائفين واقترح رفع الاثر على عامود مرتفع او انزاله تحت مستوى الارض بغطاء زجاجي او اعادته الى الخلف داخل إطار زجاجي شفاف مقاوم يتيح الرؤيه للمار دون الوقوف وكل ذلك بعد اخذ موافقة اصحاب الفضيلة العلماء خصوصا انه قد نقل الى موقعه الحالي بامر من امير المؤمنين عمر بن خطاب رضي الله عنه
ورأي انه لابد من تحقيق مراد الله في اعطاء الاولويه للطائفين ولو انه اريد لصحن المطاف ان يكون ساحة للافتراش والصلاة لاتمت الدوله ايدها الله ربطه بالأروقة
وقد يقول قائل ان ذلك غير ممكن والرد كيف تسنى للمنظمين تفريغ مسارات الدخول الى الكعبة

*مدير شرطة العاصمة المقدسة / سابقاً

وصلة دائمة لهذا المحتوى : http://www.makkah-now.com/426114.html

10 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

  1. عبدالرحمن سراج منشي

    مقال في الصميم . نعم الافضلية للطواف . اما ما يحدث مع رفع الاذان وتدفق المصلين والتفافهم حول الكعبة ومضايقة الطائفين الذين يريدون اكمال ما عليهم من اشواط امر غير مرغوب نرجو من رئاسة شؤون الحرمين الشريفين دراسة ما جاء في المقال من ملاحظات واتخاذ ما يلزم لمعالجتها والله الهادي الى سواء السبيل .
    عبدالرحمن سراج منشي – كاتب صحفي

  2. abdulkareem bawab

    حفظكم الله سعادة اللواء محمد سعيد الحارثي ورفع الله قدركم ومقامكم في الداريين
    جميله جدا هذه الأفكار لمنع الصلاة او الجلوس قرب الكعبه الشريفه إلا وقت الصلاة
    ودراسة الساحات الخارجيه وحركة الدخول والخروج منها قبل وبعد الصلاة
    ودراسة وصع بوابات الالكترونيه عند تقاطع الطرقات مع حدود الحرم للحفاظ على أمن وسلامة الحرم المكي الشريف والزائرين للحرم
    حفظ الله بلاد الحرمين الشريفين وجميع بلاد المسلمين

  3. د.ماجد السليمان

    ينطبق على المقال خير الكلام ما قل ودل…
    مقال جميل من سعادة اللواء محمد الحارثي

  4. عبدالله القهره

    ابو هاني.
    كنت دائماً و لا تزال حريصاً على ما فيه الصالح العام.
    و ليس بمستغرب ذلك على هامةٍ مثلك ، فشكراً على كل ما قدمته في سبيل خدمة دينك و وطنك خلال فترة خدمتك الطويلة. سلمت يداك و نفع الله بك و سخر لكلماتك آذان صاغية تأخذها الى اعلى مستويات الاهتمام.

  5. ابو الوليد خالد الحارثي

    يعطيك العافيه يا ابو نواف
    مقال رائع. ولكن لي ملاحظه بسيطه
    اذا نودي لصلاة فالناس تتهيء،لصلاة
    وبتالي يتلاشا الطواف شيئا فشيئا .

  6. امير اسماعيل

    سلم لسانك ..والله خسرنا امثالك من المخلصين الذى احبهم الجميع لطال كان مكتبك مأوى للبسطاء والمحتاجين لم يغلق بابه فى وجه سائل ..وفقكم الله

  7. خالد الشريف

    فعلا كلام مهم جدا

  8. أبو سند

    كلام من شخص خبير عمل بهذا المجال فترة طويله من الزمن
    احسنت ي سعادة اللواء
    وبارك الله بك

    اللهم احفظ على بلادنا دينها ومقدساتها وأمنها وأمانها وولاة أمرها…

  9. المصارير

    شكرًا لك على هذه الكلمات الطيبة ياسعادة اللواء

  10. بن حمران

    لا فض فوك سعادة اللواء

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مجمع بسنت
وسيط مكة الآن
تطبيق مكة الآن