كشفت وزارة الشؤون البلدية والقروية، ممثلة ببرنامج تحسين محطات الوقود ومراكز الخدمة على الطرق الإقليمية، عن تطوير وتشغيل 155 محطة وقود ومركز خدمة متطور بين مناطق المملكة ومدنها تتم إدارتها بواسطة شركات مؤهلة ومعتمدة.

وأوضحت الوزارة أن البرنامج يستهدف رفع عدد المحطات المطورة إلى 178 محطة ومركز خدمة بنهاية هذا العام 2018م، وإلى 280 محطة ومركز خدمة بحلول عام 2020م.

ولفت إلى أنه تم تحديد ثمانية طرق كأولوية لمتابعة محطات الوقود ومراكز الخدمة على الطرق الإقليمية، وذلك بناءً على أهمية الطريق وكثافة مستخدميه، إضافة إلى ارتباط الطريق بالوصول للحرمين الشريفين وتضمنت هذه الطرق: (طريق الدمام – الرياض –الطائف – مكة – وجدة بطول 1370 كيلو متراً)، وطريق (الرياض – القصيم – حائل– الجوف– القريات، بطول 1257 كيلو متراً)، وطريق (سلوى – الهفوف – بقيق – الظهران – الدمام بطول 322 كيلو متراً).

وأشارت الوزارة إلى أن الطرق شملت كذلك طريق (القصيم – المدينة – ينبع بطول 592 كيلو متراً)، وطريق (الطائف – مكة المكرّمة – المدينة المنوّرة – تبوك – حالة عمار بطول 1293 كيلو متراً)، وطريق (جازان – الليث – جدة – ينبع – شرما بطول 1608 كيلو مترات)، وطريق (البطحاء – حرض – الخرج – خميس مشيط بطول 1361 كيلو متراً)، وطريق (الرياض – الرين – بيشة، بطول 722 كيلو متراً).

وتشتمل المحطة المتطورة على دورات المياه ومتجر مواد غذائية ودورات مياه داخل المتجر، إضافة إلى مسجد.

وأوضحت أن نسبة إنجاز المحطات ومراكز الخدمة بلغت حتى الآن 40% ويتوقع أن ترتفع إلى 60% بحلول 2020م.

صوره