بترخيص من وزارة الثقافة والإعلام

«

»

فعاليات واركان توعوية مختلفه باليوم العالمي للقلب بمدينة الملك عبدالله الطبية

طباعة مقالة

  0 269  

تضمنت سباق للماراثون ومسابقات وجوائز

فعاليات واركان توعوية مختلفه باليوم العالمي للقلب بمدينة الملك عبدالله الطبية





احتفلت مدينة الملك عبدالله الطبية بالعاصمة المقدسة ممثلةً بمركز القلب بالتعاون مع مركز التطوع والشراكات المجتمعية باليوم العالمي للقلب تحت شعار “قلبي قلبك” بعدد من الاركان التثقيفية والتوعوية وتقديم الاستشارات للمجتمع والزوار ضمن رسالتها السامية للتوعية حول اعراض واخطار امراض القلب تضمنت سباقاً للماراثون للتوعية بأهمية الرياضه للقلب والجسد.

وافتتح الفعالية المدير العام التنفيذي الدكتور عبدالله غباشي يرافقه عدد من قيادات المدينة الطبية والاطلاع على الاركان التي شملت “صحة القلب، والطوارئ والصيدلية، العلاج الطبيعي و
،التغذية العلاجية،التثقيف الصحي ، التغذية العامة الاسنان ،الخدمة الاجتماعية والابحاث) بحديقة الحسينية المقابله للمدينة الطبية ليتم استيعاب عدد اكبر من المواطنين والمقيمين لتصل الرساله التوعوية لاكبر شريحة ممكنه من جميع الفئات العمرية حيث تم تجهيز مسرح للاطفال بالموقع وعمل مسابقات وجوائز للاطفال وايصال الرسائل الصحية من خلالها. كما شاركت عدد من الجمعيات الخيرية مثل درهم وقايه وجمعية كفى وجمعية دواء والتي تعنى بالتوعية الطبية المجتمعية.

وقد شمل المعرض على ركن للكشف على امراض القلب وقياس الضغط والمؤشرات الحيوية وتم تخصيص ركن لتقديم الاستشارات الطبية مع طبيب متخصص في امراض القلب لاستقبال التساؤلات والاجابة عليها وتقديم المشورة الطبية الصحيحة للوقاية من مسببات امراض القلب والصحة العامة.

وضمن سياق متصل، خلال احد ايام شهر رمضان المبارك الماضي يقول شعرت بالالام بالصدر مفاجئة وحيث اني قد حصلت على الدورة الاساسية (BLS) عرفت مسببات الالم وتواصلت زوجتي سريعاً بالهلال الاحمر ونُقلت على اثرها الى مستشفى النور والذي اوضحت النتائج والفحوصات الاولية تشخيص الحاله بجلطة بالقلب تمت الترتيبات فيها سريعاً وبزمن قياسي ونقلي الى مدينة الملك عبدالله الطبية والذين كانو على اهبة الاستعداد وادخالي غرفة القسطرة وعمل العملية لازالة الجلطة ولله الحمد وتكللت بالنجاح وتم خروجي وبمتابعة مستمرة من قبل مركز القلب وعلى الدواء اصبحت بصحة جيدة حيث اني في العقد الثالث من العمر وكان السبب الرئيسي للجلطة من عدة اسباب اخرى هو التدخين وقد اقلعت عنه تماماً لاستعادة صحتي وعافيتي بعد مامررت به مع تعديل نمط الحياة كاملا من اتباع لنظام غذائي صحي والممارسة المستمرة للرياضة لتحسين العادات والسلوكيات الصحية ورفع مستوى الصحة العامة.

جاء ذلك على لسان احد مرضى القلب الاستاذ محمد حسن قبو والذي ابدى استعداده مشكورا لمشاركة تجربته الشجاعة للالم مع المجتمع ضمن فعالية اليوم العالمي للقلب ولتكون بها الرسالة اقوى وابلغ من واقع تجربة وليكتمل الهدف العام بالتوعية في مثل هذه الايام العالمية.

يجدر بالذكر ان هناك اكثر من ١٧ مليون وفاة سنويا من جراء امراض القلب ومسبباتها حسب الاحصائية العالمية الاخيرة ويهدف اليوم العالمي للقلب، إلى دفع العمل لتثقيف الناس للتحكم في عوامل الخطر المسببة لمعظم هذه الأمراض، مثل: التدخين، والنظام الغذائي غير الصحي، والخمول البدني وعدم ممارسة الرياضة، ويمكن تجنب ما لا يقل عن 80٪ من الوفيات المبكرة بسبب أمراض القلب والسكتة الدماغية من خلال التخلص من العادات السيئة السابقة.

وصلة دائمة لهذا المحتوى : http://www.makkah-now.com/422391.html

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مجمع بسنت
وسيط مكة الآن
تطبيق مكة الآن