بترخيص من وزارة الثقافة والإعلام

«

»

كَلِمَةٌ طَيِّبَةٌ…وَلِقَاءُ وَلِيِّ العَهْدِ

طباعة مقالة

  20 22539  

كَلِمَةٌ طَيِّبَةٌ…وَلِقَاءُ وَلِيِّ العَهْدِ





كَلِمَةٌ طَيِّبَةٌ…وَلِقَاءُ وَلِيِّ العَهْدِ
الدكتور/سلمان حماد الغريبي

غَفَتْ عَيِّنِي عَلَى سَطْحِ الذِّكْرَيَاتِ….
عَلَى أَرْضٍ طِيبَةٍ تَجْمَعُنَا, وَتَكْسُونَا السَّمَاءُ…
القَمَرُ مُكْتَمِلٌ, وَالسَّمَاءُ صَافِيَةٌ زَرْقَاءُ…
وَاللَّيْلُ يَعْزِفُ لَحْنٌ يُفِيضُ بِأَحْلَى العِبَارَاتِ…
وَالنُّجُومُ تتلألأ فِي السَّمَاءِ سَاحِرَاتٌ فَاتِنَاتّ…
وَتَذَكَّرْتُ صَدَى الأَيَّامِ وَالسِّنَّيْنِ الفَائِتَاتُ….
وَكَيْفَ كُنَّا نَعِيشُ بِلَا مَلَلٍ, وَلَا كَسَلَ.. بِلَا نِت, وَلَا وَاتْس أَب, وَلَا سنَابْ شَاتْ….
الحُبُّ يَجْمَعُنَا بِلَا كِذْبٍ, وَلَا رِيَاءَ, وَلَا نُفَاقُ…
كَلِمَةٌ طَيِّبَةٌ تَجَمُّعِنَا, وَتَجْعَلُنَا نُسَافِرُ بَعِيدًا فِي البَرِّ.. فِي البَحْرِ.. فِي الفَضَاءِ….
بِأَحْلَامٍ مُخْمَلِيَّةٍ.. نَزَاهَةٌ لِلقَلْبِ, وَحُبٍّ, وَاِسْتِجْمَامٌ…
بِلَا خَوْفٍ يَعْتَرِي قُلُوبِنَا جَمَعاً وَلاَ قِيلٍ وَلاَ قَالّ…
وَرُبَّ آلِكُون لِنَّا حَامِيًا, وَنُوراً لَنَاَ, وَضِيَاءٌ… فَالكَلِمَةُ الطَّيِّبَةُ: هِيَ شِعَارِنَا دَائِمًا مَعَ العَدُوِّ قَبْلَ الصَّدِيقِ أَوْ الجَارِ… وَهِيَ حَاضِرِنَا, وَمَاضِينَا تَعَلَّمْنَاهَا, وَتَرَبَّيْنَا عَلَيْهَا مِنْ دَيْنِنَا ألْحَنّيف.. وَهِيَ دَوَاءُ رُبَّانَيْ فِي تَصْفِيَةِ القُلُوبِ مِنْ الغَضَبِ وَالحِقْدِ.. وَهِيَ تُقَرِّبُ القُلُوبَ وَتُجَمِّعُهَا, وَتَذْهَبُ حُزْنُهَا, وَتُمَسِّحُ حِقْدَهَا, وَتَشْعُرُنَا بِسَعَادَةٍ بِمُشَارَكَةِ الآخَرِينَ.. وَهِيَ تُسِرُّ سأمعها, وَتَفْتَحُ أَبْوَابَ الخَيْرِ لِلآخَرِينَ.. جَمِيلَةٌ فِي اللَّفْظِ وَالمَعْنَى, وَلَا تُخَدَّشُ نُفُوسُ الآخَرَيْنِ أَوْ تُجَرِّحُهَا…
يَقُولُ اللهُ تَعَالىَ فِي مُحْكَمِ تَنزِيلِه فِي سُورَةٍ إِبْرَاهِيم :{أَلَمْ تَرَ كَيْفَ ضَرَبَ اللَّهُ مَثَلًا كَلِمَةً طَيِّبَةً كَشَجَرَةٍ طَيِّبَةٍ أَصْلُهَا ثَابِتٌ وَفَرْعُهَا فِي السَّمَاءِ (24) تُؤْتِي أُكُلَهَا كُلَّ حِينٍ بِإِذْنِ رَبِّهَا وَيَضْرِبُ اللَّهُ الْأَمْثَالَ لِلنَّاسِ لَعَلَّهُمْ يَتَذَكَّرُونَ (25) وَمَثَلُ كَلِمَةٍ خَبِيثَةٍ كَشَجَرَةٍ خَبِيثَةٍ اجْتُثَّتْ مِنْ فَوْقِ الْأَرْضِ مَا لَهَا مِنْ قَرَارٍ (26) يُثَبِّتُ اللَّهُ الَّذِينَ آَمَنُوا بِالْقَوْلِ الثَّابِتِ فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَفِي الْآَخِرَةِ وَيُضِلُّ اللَّهُ الظَّالِمِينَ وَيَفْعَلُ اللَّهُ مَا يَشَاءُ}صَدَقَ اللهُ اَلْعًظِيم…
وَيَقُولُ رَسُولِنَا صَلِّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلِّمْ: “اِتَّقَوْا النَّارَ وَلَوْ بِشَقِّ تَمْرَةٍ فَمَنْ لَمْ يَجِدْ فَبِكَلِمَةٍ طَيِّبَةٍ” مُتَّفَقٌ عَلَيْهِ. وَفي حَدِيثً آخر “الكَلِمَةُ الطَّيِّبَةُ صَدَقَةٌ” مُتَّفَقٌ عَلَيْهِ…
فَالكَلِمَةُ الطِّيبَةُ لَهَا دَوْرٌ أَسَاسِيٌّ هَذِهِ الأَيَّامَ فِي سَائِرَ حَيَاتَنَا سَوَاءِ إِجْتِمَاعِيَّةً خَاصَّةٍ بِنَا, أَوْ بِالمُجْتَمَعِ, أَوْ أَدَبِيَّةٌ مُوَجَّهَةٌ لِلنَّقْدِ أَوْ التَّوْضِيحِ… القَصْدُ بِهَا مَوْضُوعٌ مَا مَطْرُوحٌ عَلَى السَّاحَةِ الأَدَبِيَّةُ, أَوْ سِيَاسَةٌ بَحْتَةٌ.. يُرِيدُ البَعْضَ أَنْ يُحَوِّرَهَا, أوَيُغَيِّرُهَا عَنْ مَسَارِهَا الطَّبِيعِيُّ مِنْ تَصْفِيَةِ النُّفُوسِ, وَتَهْدِئَتُهَا إِلَى ظُلْمٍ, وَاِفْتِرَاءٌ, وَكِذْبٌ, وَبُهْتَانٌ ،لِيُشْعِلُوا بِهَا نَارً بَيْنَ الدُّوَلِ وَالمُجْتَمَعَاتِ وَالطَّوَائِفِ; حَتَّى وَلَوْ كَانَتْ هَذِهِ الكَلِمَةَ خَرَجَتْ مِنْ غَيْرِ قَصْدٍ, وَبِنِيَّةٍ صَافِيَةٍ وَنَقِيَّةٌ; لِأَنَّ أَكْثَرَ هَؤُلَاءِ يَجْهَلُونَ لَمَّا وَضَعَتْ هَذِهِ الكَلِمَةُ الطَّيِّبَةُ أَصْلََا بَيْنَ السُّطُورِ…
الكَلِمَةُ وَلِلأَسَفِ الشَّدِيدُ فِي زَمَنِنَا الحَاضِرِ لَا يُؤْخَذُ بِهَا إِلَّا كُلِّ وَاحِدٍ عَلَى مِزَاجِهِ.. وَمُعْتَقَدَاتُهُ حَتَّى وَلَوْ كَانَتْ هَدَّامَةً, وَلَا يَنْظُرُ لِمَصْلَحَةِ الفَرْدِ, وَالمُجْتَمَعِ مِنْ خِلَالِهَا…
فَالكَلِمَةُ الطِّيبَةُ لَهَا أَهَمِّيَّةٌ قُصْوَى مُطَلِّقَةٌ فِي تَرْشِيدِ المُجْتَمَعِ وَتَعْرِيفُهِ بِقَضَايَا إِجْتِمَاعِيَّةٍ كَانَتْ أَوْ أَدَبِيَّةٌ أَوْ سِيَاسِيَّةٌ وَخَلَافَةٌ..
فَالكَلِمَةُ الطَّيِّبَةُ أَلْمُرشِدَةُ صَافِيَةُ النَّوَايَا صَدَأُهَا الوَاضِحُ فِي صَلَاحِ الدُّوَلِ وَالمُجْتَمَعَاتِ بِكُلِّ طَوَائِفِهَا سَوَاءٍ كَانَتْ مَشَاكِلُ فَرْدِيَّةٌ أَوْ زَوْجِيَّةٌ إِجْتِمَاعِيَّةٌ كَانَتّ أَوْ سِيَاسِيَّةٌ
فَدَوَّرَ الكَلِمَةَ الطَّيِّبَةَ لاَبُدَّ أَنْ تَكُونَ مَبْنِيَّةٌ عَلَى الصِّدْقِ وَالصَّرَاحَةُ دُونَ مُرَاوَغَةٍ أَوْ لَفٌّ أَوْ دَوَرَانٌ…
فَمُقَابَلَةُ وَلِي عَهْدِنَا حَفِظَهُ الله وَرُعَاةٌ كَانَتْ مِثْلَ هَذِهِ الكَلِمَةِ الطَّيِّبَةُ فَكَفَتْ وَوَفَّتْ وَوَضَعْتُ النِّقَاطَ عَلَى الحُرُوفِ بِكُلِّ أَدَبٍ وَاِحْتِرَامٍ دُونَ المَسَاسِ بِالعَلَاقَاتِ الدِّبْلُومَاسِيَّةِ الَّتِي تَحْكُمُنَا بَيْنَ الدُّوَلِ أَوْ بِالعَادَاتِ وَالتَّقَالِيدِ بَيْنَ الشُّعُوبِ…
مُقَابَلَةٌ.. كَانَتْ حَاسِمَةٌ وَلَا تَقْبَلُ بِأَنْصَافِ الحُلُولِ وَلاَ اَلْقِسّمَةَ عَلَىَ إِثْنَينّ; وَضَحَ فِيهَا حَفِظَهُ الله وَرُعَاةٌ وَسَدْدَ عَلَىً دُرُوبِ ا.أًلْخِيرِ دَإئِمَاً خُطَاهُ أَمْرَيْنِ مُهِمَّيْنِ بِكُلِِّ أَدَبٍ وَحِنْكَةٍ وَدَهاءْ, وَهِيَ أَنَّنَا لَنْ وَلَنْ نَدْفَعُ شَيْئًا مُقَابِلَ أَمْنِنَا…فَأَمَّنْنَا مُرْتَبِطٌ بِقُوتِنَا الاِقْتِصَادِيَّةِ وَالسِّيَاسِيَّةِ, وَأَنَّنَا نَشْتَرِي الأَسْلِحَةَ وَلَا نَأْخُذُهَا مَجَّانًا.. وَلَا فَضْلَ.. وَلَا مِنَّةً لِأَحَدِ كَائِنٌ مِنْ كَانَ فِي أَمْنِ المَمْلَكَةِ وَأَمَانُهَا وَسَلَامَةُ شَعْبِهَا….
أَدَامَ اللهُ عَلَى مَمْلَكَتِنَا الحَبِيبَةُ بِلَادِ الحَرَمَيْنِ الشَّرِيفَيْنِ أَمْنَهَا وَأَمَانُهَا وَحَفِظَهَا مِنْ كُلِّ سُوءٍ وَمَكْرُوهٍ, وَرْدَ أَعْدَائِهَا وَأَعْدَاءِ الكَلِمَةِ الطَّيِّبَةِ كَيْدُهُمْ فِي نُحَوِّرُهُمْ, وَجَعَلَ دَائِرَةَ السُّوءِ تَدُورُ عَلَيْهُمْ, وَأَشْغَلُهُمْ فِي أَنْفُسِهُمْ, وَلَا يُقِيمُ لِهُمْ بَعْدَ اليَوْمَ قَائِمَةً…
■وَأَخِيرًا■:
مُقَابَلَةُ وَلِيِّ العَهْدِ حَفِظَهُ الله وَرُعَاةٌ كَانَتْ مُقَابَلَةٌ مِنْ العِيَارِ الثَّقِيلُ بِكَلِمَةٍ طَيِّبَةٍ.. وَشَفَّافِيَّةٌ تَامَّةٌ; لِشَخْصِيَّةٍ مُمَيِّزَةٌ تَتَمَتَّعُ بِالصَّرَاحَةِ المُتَنَاهِيَةُ, وَبِقُوَّةٍ هَائِلَةٌ, وَشَخْصِيَّةٌ عَاقِلَةٌ مُتَّزِنَةٌ تُؤْمِنُ بِالاِنْفِتَاحِ المُنْضَبِطْ عَلَى العَالَمِ بَأسِرَةِ…
فَسُبْحَانَ الله وَالحَمّدُ لله وَلاَإٍلَهَ إِلَاَ الله صَدَقَ وَعّدَهُ وَنَصَرَ عَبْدَهُ وَأَعْزَ جُنّدَهُ وَهَزَمَ اَلأَحْزَاَبَ وَحْدَهُ عَلّيْهِ إٍتِكَالُنَا وَإٍليّهِ مَنَابُنا وَهُوَ رَبُّ أَلعَرْشِ أَلْعَظِيم.

وصلة دائمة لهذا المحتوى : http://www.makkah-now.com/420392.html

20 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

  1. خالد الحسني

    ولسوف يأتي زمانٌ أنت سيده
    فاضرب بسيفك عدلاً أيها الرجلُ
    هاقد فعلت الذي قد قلته سلفاً
    وكم من الناس قد قالوا وما فعلوا.
    👍💚شكرا دكتور/سلمان…على هذا المقال الرائع جزاك الله خيراً ونفع بما تسطره يمناك.

  2. راكان الحارثي

    ‏‎#لقاء_ولي_العهد_مع_ببلومبيرغ
    هذه المقولة احبتي لاخ يمني حُر يعيش بيننا جزاه الله خيراً نطق حقاً:
    بما اني مو سعودي يمني ومن مواليد السعوديه لكن الله يجعلني فدوه لهالشخص جد انه عز وشرف لجميع العرب الله يرفع قدره ويعلي شانه ويحميه من كل شر صحيح لا قالوا الكبير كبير .

  3. حامد بن عبدالله الثبيتي

    ‏‎محمد سليل المجد وللمجد رايات….
    وذروه سنام المجد كسبه وقسمه
    يبقى الكبار (اكبار) في كل الأوقات….
    ويبقى الصغير صغير معروف حجمه ‎

  4. د/نبيل باتوباره

    قد قيل في الماضي:
    لقد كنا نعيش تحت الخيام
    ونستطيع ان نعود اليها
    فلئن نخسر المال خير من ان نخسر الشرف
    ..الملك فيصل..
    وقيلت بالحاضر:
    لن ندفع شيئاً مقابل أمننا قادرون على حماية مصالحنا ..وأسلحتنا لا نأخذها بالمجان..
    ..ولي العهد محمد بن سلمان حفظك الله ورعاك.

  5. حسين عاشور

    ‏رجل المرحلة ومحارب الفساد وفارس التنمية والاقتصاد وأمير الشباب ورجل القرارات الصعبة ، معك دائما ياولي العهد ، لاوقت لدينا لكي نطمح بغير القمة جعل عمرك يطول سنين وسنين يافخرنا 💚💚🇸🇦

  6. سعيد احمد باجمال

    وماتشاؤون الا ان يشاءالله رب العالمين هو مولانا فنعم المولى ونعم النصير…
    ولي عهدنا هو رجل هذه المرحلة وحكيمها حريص على سمعة بلده وسلامة شعبه
    حفظه الله واطال في عمره.

  7. الدكتور/ فالح بن عبدالعزيز المقرن

    اللهم ادم امنك وامانك علينا ووفق ولاة امرنا لما تحب وترضى
    لقاء رائع وممتع من رجل حكيم ومتزن حفظه الله ونفع به.

  8. ميثال صالح باعيسى

    قوة … ثقة … توازن … حنكة … شفافية …صراحة … ميزت صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز – حفظه الله – في مقابلته … فهكذا هم الأقوياء …. زادة الله قوة وثباتا ….
    نسأل الله عز وجل أن يديم على بلادنا عزها وأمنها وأمانها وأن يحفظ خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده لما فيه خير البلاد وعز الإسلام والمسلمين …..
    مقال رائع … من روائع الدكتور /سلمان الغريبي …
    فشكراً لقطوفك الدانية المحملة بالإثراء اللغوي والبياني ذات السطور النرجسية الجسورة برؤياك ، وأناملك الجميلة ومعانيها …. مثل أوراق الخريف الذهبية التي تسقط متأرجحة لتصبغ الأرض بذهبيتها ولتعود من جديد خضراء متلئلئلة مؤثرة في قرائه………ا
    سدد الله خطاك وأنار دربك للخير والتوفيق.

  9. سعد العصيمي

    حكومتنا الرشيدة نعمة من الله وهي على رأس النعم التي انعم بها الله عز وجل على شعب الجزيرة العربية…اللهم احفظ وطننا الغالي وقادته وانصرنا على كل عدو متربص بنا ..

  10. ليلى فلمبان

    الحمد لله …….
    وماشاء الله ، وتبارك الله عليك …
    المقال جداً جداً رائع ، وبالذات مقدمته التي تميل للرومانسيه ، وكامل المقال أشبه بقطعه من الحرير المطرزه بالكريستال ( الحركات ) …..
    عدا عن مضمون المقال ، فمضمون المقال ، غرسَ نبتة ( المعجزة ) في قلب كل مواطن سعودي حُر شريف ، فكلمة سمو (ولي العهد ) الحاسمه ، في لقائه الإعلامي ( أننا لن ولن ندفع شيئاً ، مقابل أمننا ، فأمننا مرتبط بقوتنا الإقتصاديه والسياسيه ، وأننا نشتري الأسلحه ولا نأخذها مجاناً ) فكلمة ولي العهد المعجزة ( حفظه المولى ) لها من الأبعاد ما لا يعد ، ولها من الثقل ما لا يحد .
    أخي الدكتور :- أسلوبك أكثر من رائع جعلني أحلق للسماء وأجاور النجوم تاره ، وأغوص لأعماق البحار تارة أخرى لأجمع من درر التربيه بالكلمة الطيبه ، سدد الله للخير خطاكم ، وحفظكم المولى.

  11. عبدالكريم مجرشي

    سيادتنا فوق كل اعتبار…وضحها ولي عهدنا الحبيب محمد ابن سلمان…وبفلوسنا نشتري السلاح ولامنة لأحد في ذلك والحمدلله عندنا الرجال الأكفاء الأقوياء والمصانع الحربية للسلاح الخفيف والثقيل والدبابات تعمل ليلا نهار على قدم وساق وشركة السلام للطيران…ولانخاف الا من رب العباد.

  12. حسين غنام

    كلام رائع وجميل يعبر بكل صراحة وشفافية عن الاحداث التي تمر بنا وعن امننا وأماننا وانه ليس لاحد فيه منة او حسنة ويبشر بخير كثير قادم للبلاد والعباد…حفظك الله ياولي العهد وبارك الله لنا فيك ونصرك ورفع دائماً قدرك وعزك بين الامم.

  13. عالية

    جزاك الله خير دكتور مقال اكثر من رائع الله يحمي وطنا و مليكنا و ولي عهده يارب و يديم علينا نعمة الأمن و الأمان

  14. ...

    (وَلَا تَسْتَوِي الْحَسَنَةُ وَلَا السَّيِّئَةُ ۚ ادْفَعْ بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ فَإِذَا الَّذِي بَيْنَكَ وَبَيْنَهُ عَدَاوَةٌ كَأَنَّهُ وَلِيٌّ حَمِيمٌ)
    اللهم لك الحمد..خطاب هادئ رزين واثق واضح مباشر ..لا تشنج..لا تلاعب بالألفاظ..لا انفعال..كل كلمة في مكانها الصحيح الذي تخدمه..
    هكذا هم الأقوياء بالحكمة و ليس المستقوين بالعداء و الحماقة..
    اللهم ولي علينا خيارنا و اجمع كلمتنا و وحد صفنا و أشرف عنا الفتن ما ظهر منها وما بطن..

  15. د/خالد مدني

    الرياض تشتري الأسلحة من الولايات المتحدة ولا تأخذها مجانا، و “في الوقت الحاضر لن ندفع شيئا مقابل أمننا…
    لافض فوك ياولي العهد وحفظك البارئ ذخراً وعزاً لنا وأميناً يخاف فينا.

  16. د/ ابراهيم الفضل

    الله يجزاك خير يادكتور على هذا المقال الرائع الذي اوضحت فية عن مدى قوة شخصية ولي عهدنا حفظه الله ورعاه وحنكته وسياستة المتزنة وطيب كلامه وشفافيته.

  17. د/ منال الفهيد

    الحمدلله على نعمة الأمن والأمان…
    ووفق الله ولي العهد وأيده بنصرٍ من عنده…
    دولة عظيمة ورجالها اوفياء اقوياء متمسكين بكتاب الله وسنة نبيه محمد عليه افضل الصلاة والسلام.

  18. د/ عابد السلمي

    مقال رائع وكلمة طيبة جزاك الله خير يادكتور/سلمان…
    فولي عهدنا حكيم ومتزن عرف كيف يعيد الحق لأصحابه بكل حِنكة وادب وفي الصميم…حفظ الله خادم الحرمين الشريفين وولي عهده الامين وايدهما بنصر مؤزر من عنده…وحفظ شعب المملكة واتم نعمته عليهم.

  19. حنان الهاجري*

    زاده الله قوة وثباتا” اثلج صدورنا وكان رده رد حكيم وعاقل بأدب ودون تجريح…
    شكرا” ولي عهدنا المحبوب وبارك الله لنا فيك وسير للأمام ونحن وراؤك سائرون وعلى ربنا متكلون.

  20. طراد الشريف نافع الحارثي

    حفظ الله ولي العهد واطال في عمره…كلام في منتهى العقل والحكمة والإتزان
    وبارك الله لنا فيه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

حساب التويتر
وسيط مكة الآن
تطبيق مكة الآن