بترخيص من وزارة الثقافة والإعلام

«

»

بعروض فنية وكلمات احتفائية:  “غرفة مكة” تحتفل باليوم الوطني 88 وتجدد العهد ولاءً ووفاء

طباعة مقالة

  0 181  

بعروض فنية وكلمات احتفائية: “غرفة مكة” تحتفل باليوم الوطني 88 وتجدد العهد ولاءً ووفاء





مكة الآن :

احتفلت الغرفة التجارية الصناعية بمكة المكرمة أمس (الثلاثاء) بالذكرى 88 لليوم الوطني بحضور نائب رئيس مجلس الإدارة نايف بن مشعل الزايدي، وعدد من أعضاء مجلس الإدارة وإبراهيم بن فؤاد برديسي الأمين العام، وعدد من الضيوف.

واستهل الحفل رئيس مجلس الإدارة بكلمة ألقاها نيابة عنه عضو مجلس الإدارة شاكر بن عساف الحارثي، أكد فيها أن المملكة تقف اليوم على هامة الشموخ، راسخة أقدام بنيها في ماضي عريق بقِيمٍ ووعي وفهم، قابضين على حاضرهم وإمكاناته ومكتسباته بقوة وحزم، متطلعين إلى مستقبل بإرادة وإدارة وعزم.

وقال: 88 عاماً وما زلنا على العهد، نجدد الولاء والوفاء لقيادتنا الرشيدة، بقيادة سيدي خادم الحرمين الشريفين، وسمو ولي عهده الأمير المجدد محمد بن سلمان حفظهما الله، ونرسل تحيات المحبة والعرفان إلى الجنود المرابطين على الثغور ذوداً عن حياض الوطن.

وأشار إلى أن الذكرى الثامنة والثمانين الخالدة لإعلان تأسيس المملكة العربية السعودية على يد الملك الموحِد طيب الله ثراه، تمر هذه الأيام بعد أن أضحت يوماً مشهودا في صفحات التاريخ، وقد طرزّه شعب عظيم وقيادة حكيمة وحق لنا أن نفخر بهم جميعا، مستشهدا بقول الشاعر: “وللأوطان في دم كل حرٍ.. يد سلفت ودين مستحق”، وليس لنا نحن جميعاً منسوبي غرفة مكة المكرمة إلا أن نرد هذا الدين، مواصلين أداء دورنا في حركة البناء والتجديد والتحول، لنصل معاً بحول الله تعالى وبـ عبقرية رؤية المملكة 2030 إلى تحقيق طموح قيادة تاريخية حدود طموحها عنان السماء.

من جهته، أكد الأمين العام أن الذكرى الثامنة والثمانين لليوم الوطني للمملكة تمر كيوم مشهود في صفحات التاريخ، طرزته مجاهدات عظيمة، كان نتاجها ما نعيشه اليوم، حيث نستظل بنعمة الأمن والاستقرار، والتقدم المضطرد بفضل الله وكرمه.

وتابع: إننا إذ نحيي في هذه المناسبة السعيدة قيادتنا الحكيمة نجدد العهد بالولاء والمحبة لوطن الخير في هذا اليوم الأغر، ونرسل تحيات المحبة إلى الجنود المرابطين على الثغور ذودا عن حياض الوطن، ولكل مواطن سعودي على هذه البسيطة.

وأشار إلى أن غرفة مكة المكرمة هيأت نفسها للمشاركة في حركة البناء نحو الازدهار ضمن الحراك الكبير الذي يستهدف برؤية 2030 العبقرية التي جسدت الفكر السعودي المتطور وسط منظومة دول العالم، مجددا التحية والمحبة لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان ملك الحزم والعزم وولي عهده الأمين حفظهما الله، مضيفاً “نحو العلا نسرع الخطى والمسير سوياً”.

وتوالت فقرات الحفل بعرض فيلم حمل مشاعر موظفي الغرفة في يوم الوطن، فيما شاركت فرق شعبية بالمجسات الحجازية، واستمع الحضور لقصيدة وطنية قدمها الطفل عبدالحميد علي الغامدي بعنوان “وطن ورؤية”، جسد فيها معاني الوطنية، فيما شارك فريق “هوانا” بعروض الإضاءة “بلاك لايت” حكت مشاعر الوطنية عبر عرض استعراضي، وقدم الرسام عبدالرحمن هارون ابداعا بريشته ليرسم لوحة فنية لمؤسس المملكة الملك عبدالعزيز آل سعود طيب الله ثراه، وجاء الحفل مناسبة لتكريم الموظفين على جهودهم وانجازاتهم طوال العام المنصرم.

وصلة دائمة لهذا المحتوى : http://www.makkah-now.com/417695.html

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

حساب التويتر
وسيط مكة الآن
تطبيق مكة الآن