بترخيص من وزارة الثقافة والإعلام

«

»

ذكرى مبايعة ولي العهد

طباعة مقالة

  7 1086  

ذكرى مبايعة ولي العهد





ذكرى مبايعة ولي العهد

سلمان بن زيد بن مبارك الرشود*

كان في الزمن الماضي يوجد فيه الجوع والخوف الشديد والفرقة فأبدلها الله عزوجل بهذه النعم العظيمة وحدة وأمنا واستقرارا وخيرات لاتعد ولا تحصى يحسدنا عليها القاصي والداني تغمد الله مؤسس هذه البلاد بواسع رحمته وأسكنه فسيح جناته جلالة الملك عبدالعزيز بن عبدالرحمن آل سعود رحمه الله الرمز الخالد لهذا الكيان الكبير
لقد تحولت المملكة العربية السعودية على يديه وأبنائه البررة من بعده بعد توفيق الله تعالى هذه الصحراء إلى دولة متطورة متلاحمة
وفي وقتنا الحاضر أصبحت المملكة العربية السعودية دولة عصرية متحضرة تفوق على كثير من الدول الكبرى العظمى بفضل الله ثم بفضل خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وسمو ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود
إن المتابع لما قام به سمو ولي العهد القائد الشجاع الهمام الحازم صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود حفظه الله ورعاه ولازال من بداية تولي سموه الكريم لولاية العهد ليوحي أنه حفظه الله مستشعر بأهمية هذا البلد الكريم ومكانته بين الدول مماجعل العالم بأسره ينظر إلى تطور هذه البلاد الكريمة وجعلها من ضمن مقدمة كبرى الدول العظمى
نفخر بالمنجزات الحضاريةالفريدة والشواهد الكبيرة التي أرست قاعدة متينة لحاضر زاهر وغد مشرق في هذا الوطن التي تتواصل فيه مسيرة الخير والنماء وتتجسد فيه معاني الوفاء لقائد هذه البلاد ولسمو ولي عهده حفظهم الله
لننظر إلى زيارات سموه الدولية الناجحة والمميزة
والإصلاحات التي قام بها سموه الكريم والتي يرى أنها مطلب ضروري لتطوير الحياة الإجتماعية والثقافية والتعليمية والإقتصادية والسياسية في المملكة والقرارات الإصلاحية الجريئة في مجالات عديدة والتي أثارت اهتمام الجميع ونالت قبولا واستحسانا سعوديا وعربيا وعالميا والتي ستدفع سموه إلى اتخاذ المزيد من الإجراءات فسموه الكريم مهندس التطوير المميز في جميع المجالات في المملكة العربية السعودية والتي من خلالها نتج برنامج التحول الوطني 2020، والذي يهدف إلى الإعتماد على عدة مصادر اقتصادية وليس النفط فقط وتحقيق توازن مالي وإعلان سموه عن رؤية المملكة العربية السعودية 2030 في عام 2016، وقام بإعدادها مجلس الشؤون الاقتصادية والتنمية وتولى رئاستها سموه الكريم
وتتضمن الرؤية العديد من الخطط الإقتصادية والتنموية والإجتماعية، والتطلع إلى الإنجازات الوطنية في مختلف المجالات والإستثمارات
لقد قام سموه الكريم بتطوير مكافحة الإرهاب والقضاء عليه والاتفاق مع كبرى الدول لاستقرار الأمن في جميع الدول
إن ماقام به سموه الكريم من نقلة نوعية مميزة جعلت المملكة العربية السعودية محل اهتمام لجميع دول العالم لتحسب بإذن الله تعالى في ميزان حسناته
حرص سموه الكريم على استثمار وقته وجهده من أجل تقدم المملكة في شتى المجالات
فمنذ إطلاق الرؤية 2030 بدأت صناعة التقدم ورحلة النجاح.
ومن أهم ما قامت به الأجهزة المختلفة في الدولة هو تنفيذ ما جاء في الرؤية من خلال عمليات التوطين لتعزيز المواطنة ، بالإضافة إلى استحداث برامج للتدريب والتأهيل، وكذلك الإستمرار في برامج الإبتعاث إلى الدول المتقدمة
إن الزيارات التي قام بها سمو ولي العهد حفظه الله إلى كبرى الدول كانت لها كثير التميز والنجاح
كما اهتم سموه الكريم على زيارة الجامعات العريقة ومراكز التقنية والصناعة لتعميق الشراكة، وبحث مجالات التعاون بما يخدم مصلحة المملكة، ويحقق (رؤية 2030) الطموحة
إن صناعة التقدم التي يرعاها خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين حفظهما الله هي المسار الطموح الناجح الذي سيؤدي إلى مزيد من التطور والتنمية المستدامة في المملكة.
إن المملكة بقيادة خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين لا تألو جهداً في استثمار أموالها ومواردها وعقول أبنائها لصناعة التقدم والرقي بشعبها من أجل مستقبل أفضل.
كل يوم والمملكة العربية السعودية في تقدم وازدهار ورقي سواء أكان ذلك في المجال التعليمي أو الإقتصادي أو الترفيهي أو الصناعي أو الحربي أو غيرها مما يفيد ويسعى للنهوض بهذا البلد الكريم المعطاء
 المملكة العربية السعودية على مر العقود ونراها من تقدم إلى تقدم أفضل وأعلى.
جميل أن يفرح الإنسان بما يراه ويشاهده في بلاده من تقدم وتطور مما يجعله يفخر ويعتز ببلده
وبلادنا بإذن الله تعالى من تقدم إلى تميز وإبداع وإنتاج
مانشاهده جميعا من تطور كبير في جميع أنحاء المملكة العربية السعودية ماهو إلا لوجود عزيمة صادقة وإخلاص في العمل من قبل خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وسمو ولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود
لذا فإن المواطن السعودي يرفع رأسه شامخا وفخرا بماتحقق على أرض الوطن من إنجازات وتطور ملحوظ
المملكة العربية السعودية هي بلاد الإعتدال والوسطية والحضارة والرقي
حفظ الله ولي أمرنا خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وحفظ الله بلادنا المملكة العربية السعودية وشعبها الكريم وأدام على المملكة الأمن والأمان ورغد العيش

*إمام وخطيب جامع القاسم بمكة المكرمة

وصلة دائمة لهذا المحتوى : http://www.makkah-now.com/399512.html

7 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

  1. عبود العتيبي

    أصبت وقلت الحقيقة أبا زيد
    هذا عام من مسيرة العطاء حافل بالإنجازات
    في ضل قيادة الملك سلمان وولي عهده الأمين

  2. Abdulrhman

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    رفع الله قدرك وبارك فيك وجزاك خيرا ياشيخ سلمان على ماكتبته فهو مقال مميز
    وسمو ولي العهد حفظه الله ورعاه منذ توليه لولاية العهد والمملكة العربية السعودية في تقدم وازدهار
    حفظ الله ولاة أمرنا وبلادنا المملكة العربية السعودية وأدام علينا نعمة الأمن والأمان

  3. مرزوق القرشي

    فعلا سمو ولي العهد مؤوسس الدوله الحديثه اصبت ابا زيد.

  4. MOHAMMED

    جزاك الله خيرا فضيلة الشيخ سلمان على المقال المتميز والأروع فسمو ولي العهد حفظه الله ورعاه وأطال في عمره من بداية توليه لولاية العهد والتطور والازدهار ملحوظ بشكل ملفت ومبهر
    حفظ الله ولي أمرنا خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وسمو ولي العهد الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود

  5. أحمد نور

    فعلاً نحن في زمن الحزم والعزم في عهد ملكنا الغالي سلمان بن عبدالعزيز حفظه الله وولي عهده الأمين سمو سيدي الأمير محمد بن سلمان وفقه الله ورعاه وأصبحت مملكتنا الغالية محط أنظاؤ العالم لما لها من وزن وثقل دوليين .
    بارك الله فيك شيخنا الفاضل على تلك الكلمات الرائعة ووفقكم الله وحفظ وطننا الغالي من كل سوء إنه سنيع مجيب .

  6. عبدالرحمن الجارد

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    جزاك الله خيرا ورفع قدرك في الدنيا والآخرة ياشيخ سلمان على هذا المقال الرائع والمميز وسمو ولي العهد حفظه الله ورعاه وأطال في عمره من يوم توليه لولاية العهد والتطور والازدهار في المملكة العربية السعودية ملحوظ بشكل مبهر
    نعم كان الآباء والأجداد في الزمن السابق يعيشون في جوع وخوف حتى مكّن الله عزوجل جلالة المغفور له بإذن الله الملك عبدالعزيز بن عبدالرحمن آل سعود رحمه الله فحصل الأمن والأمان وكثرت الخيرات وسار على نهجه أبنائه البررة من بعده ونحن اليوم نعيش تحت ضل قيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وسمو ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود حفظهما الله في أمن وأمان ورفاهية وتطور ملحوظ
    جزاك الله خيرا ياشيخ سلمان على مقالك الرائع والمميز وسدد قلمك

  7. وليد السليمان

    ذكرى غالية على نفوسنا جميعا وجميل أن يفرح الإنسان بما يراه ويشاهده في بلاده من تقدم وتطور مما يجعله يفخر ويعتز ببلده ..
    بارك الله في قلمك الوطني القوي فضيلة الشيخ سلمان الرشود

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

حساب التويتر
وسيط مكة الآن
تطبيق مكة الآن