بترخيص من وزارة الثقافة والإعلام

«

»

معالي مدير جامعة أم القرى يبحث أوجه التعاون مع وفد البنك الاسلامي للتنمية

طباعة مقالة

  0 355  

معالي مدير جامعة أم القرى يبحث أوجه التعاون مع وفد البنك الاسلامي للتنمية





مكة الآن :

 

بحث معالي مدير جامعة أم القرى الأستاذ الدكتور عبدالله بن عمر بافيل أوجه التعاون مع مدير عام المعهد الإسلامي للبحوث والتدريب بالبنك الإسلامي للتنمية البروفيسور همايون دار، بما في ذلك التنظيم المشترك للمؤتمر العالمي الثاني عشر للاقتصاد والتمويل الإسلامي بين الجامعة ممثلة في كلية العلوم الاقتصادية والمالية الاسلامي والبنك الاسلامي للتنمية، المزمع إقامته خلال الفترة من 10-11 من شهر فبراير القادم بقاعة الملك عبدالعزيز التاريخية بالمدينة الجامعية بالعابدية، كما تم بحث مجالات التعاون في الجوانب التدريبية والتأهيلية، فيما يتعلق بالبرامج التنفيذية وبرامج الدراسات العليا، وذلك بحضور عميد كلية العلوم الاقتصادية والمالية الاسلامية الدكتور صالح العقلا، بمكتب معاليه بالمدينة الجامعية بالعابدية .

وفي بداية اللقاء رحب معالي مدير الجامعة الأستاذ الدكتور عبدالله بن عمر بافيل بمدير عام المعهد الإسلامي للبحوث والتدريب الدكتور همايون دار والوفد المرافق له، مشيراً إلى أن جامعة أم القرى تسعى للتعاون مع مجموعة من المنظمات الإقليمية والعالمية مثل مجموعة البنك الإسلامي للتنمية، وذلك في سبيل تحقيق أهدافها الاستراتيجية المتوائمة مع رؤية السعودية ٢٠٣٠.

وأوضح معاليه ان استضافة جامعة أم القرى للمؤتمر العالمي الثاني عشر للاقتصاد والتمويل الإسلامي، بالتعاون مع مجموعة البنك الإسلامي للتنمية، يأتي امتداد لهذه الأهداف، لافتاً أن ترشيح ملف جامعة ام القرى لتنظيم المؤتمر نتيجة حتمية نظير تميزها في الجوانب العلمية والبحثية، وما تحتويه من كفاءات في هذا التخصص، وتاريخها العريق في تنظيم المحافل العالمية، متمنياً الخروج من هذا المؤتمر بتوصيات تخدم الاقتصاد المحلي والعالمي.

بدوره نقل مدير عام المعهد الإسلامي للبحوث والتدريب بالبنك الإسلامي للتنمية البروفيسور همايون دار، تحيات معالي رئيس البنك الإسلامي للتنمية الدكتور بندر بن محمد حجار لمعالي مدير الجامعة، متقدماً بجزيل الشكر والتقدير لمعالي مدير الجامعة على حسن الاستقبال والحفاوة، مشيراً إلى أنه تم بحث الية تنظيم المؤتمر العالمي الثاني عشر للاقتصاد والتمويل الإسلامي بالشراكة بين البنك الإسلامي للتنمية والجامعة، بالإضافة إلى الجوانب التدريبية والتأهيلية.

في ذات الشأن ثمن عميد كلية العلوم الاقتصادية والمالية الاسلامية رئيس اللجنة العلمية للمؤتمر العالمي الثاني عشر للاقتصاد والتمويل الإسلامي الدكتور صالح العقلا دعم وتوجيهات معالي مدير الجامعة الأستاذ الدكتور عبدالله بن عمر بافيل والتي من شأنها الارتقاء بالبيئة البحثية والتعليمية ، مؤكداً أن المؤتمر يهدف إلى التركيز على المفاهيم النظرية والحلول القابلة للتنفيذ المتعلقة والمبنية على الاقتصاد الحقيقي، مبيناً إلى أنه يأتي لتحفيز النقاش حول كيفية إسهام الاقتصاد والتمويل الإسلامي في خدمة الاقتصاد وتعزيز الاستدامة الاقتصادية والاجتماعية والبيئية”.

وقال أن اللجنة العلمية استقبلت حتى الآن أكثر من 1100 ورقة عمل من 50 دولة من مختلف دول العالم، من خلال محاور المؤتمر والمتمثلة في الإطار الاقتصادي الإسلامي لتطوير اقتصاد حقيقي، و التمويل والبنوك الإسلامية، وخدمات التكافل وإعادة التكافل، و المسؤولية الاجتماعية والقيم المشتركة، و مفاهيم التنمية، و القوانين، والتشريعات والحوكمة، و الابتكار وريادة الأعمال، وكذلك شملت أوراق العمل في جوانب المؤسسات الإسلامية التقليدية، ودراسات الحالة الاقتصادية.

وصلة دائمة لهذا المحتوى : http://www.makkah-now.com/396768.html

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مجمع بسنت
وسيط مكة الآن
تطبيق مكة الآن