بترخيص من وزارة الثقافة والإعلام

«

»

رئيس ديوان المظالم يرفع  التهنئة لمقام خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده بمناسبة حلول شهر رمضان المبارك

طباعة مقالة

  0 346  

رئيس ديوان المظالم يرفع التهنئة لمقام خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده بمناسبة حلول شهر رمضان المبارك





مكة الآن :

رفع معالي رئيس ديوان المظالم رئيس مجلس القضاء الإداري الشيخ الدكتور خالد بن محمد اليوسف، باسمه ونيابةً عن أصحاب الفضيلة القضاة ومنسوبي ديوان المظالم كافة، التهنئة لمقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، ولسمو ولي عهده الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز – يحفظهم الله – بمناسبة حلول شهر رمضان المبارك.
وقال معاليه: إن هذه البلاد المباركة بما تضمه من مشاعر مقدّسة هي دوماً مهوى الأفئدة وفي هذا الشهر الفضيل يتأكد ذلك بزيارة المشاعر المقدسة بمكة والمدينة النبوية من قبل من يتيسر له من المسلمين ،مبتغين فضل الله في هذا الشهر المبارك بتعظيم أجر العبادات والطاعات فيه ، ومن ذلك العمرة في رمضان؛ فالمسلمون ينتهزون هذه الفرصة العظيمة كل عام للقدوم إلى المملكة؛ بغية الأجر المترتب عليه في رمضان من أداء العمرة والصلاة في بيت الله الحرام والتعبد والاعتكاف وغيرها من الطاعات. فتأتي الخدمات الجليلة التي تقدمها المملكة العربية السعودية ممثلة بقائدها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، وسمو ولي العهد صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان – يحفظهم الله – لتيّسر لقاصدي البيت الحرام مبتغاهم بجهود مباركة في خدمة المعتمرين وزوار بيت الله الحرام، تسهيلاً لعبادتهم بكل اطمئنان ويسر وسهولة.
منوهاً معاليه في هذا المقام حرص القيادة الرشيدة على تقديم أفضل الخدمات لقاصدي الحرمين الشريفين، انطلاقاً من مسؤولياتها في ذلك ، وتوفير كل ما من شأنه ضمان أمن وسلامة وراحة ضيوف الرحمن لأداء منسك العمرة في رمضان من خلال مايوجّه به دوماً خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود – حفظه الله – جميع الجهات ذات العلاقة بخدمة المعتمرين والزائرين بتكثيف الجهود في هذا الشهر الفضيل لتهيئة الأجواء الإيمانية لهم، ورعاية مصالحهم وفق منظومة خدمات متطورة تعكس الصورة المشرفة للمملكة.
فولاة الأمر -يحفظهم الله- يؤكدون مراراً وتكراراً أن المملكة العربية السعودية تفخر في كل وقت بخدمة الحرمين الشريفين، بل وتبذل من أجل ذلك الغالي والنفيس، حتى ينعم الزائر بأداء المشاعر بكل راحة وطمأنينة، وهو ما أكدت عليه رؤية المملكة 2030 بالاستفادة من العمق الإسلامي والعربي لبلادنا فيما يحقق الريادة العالمية.
مضيفاً معاليه الإشادة بالأدوار التكاملية للمسجد الحرام العلمية والإرشادية في جميع الجوانب، بما يحقق الطمأنينة والفائدة للمعتمرين والزوار.
وفي ختام تصريحه دعى الله معالي رئيس ديوان المظالم، أن يجعل إهلال شهر رمضان إهلال خير ورحمة وأن يعين الجميع على صيامه وقيامه على الوجه الذي يرتضيه رب العزة والجلال، وأن يوفق خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده لما فيه خير للإسلام والمسلمين، وأن تتكل المساعي بالنجاح والتوفيق وأن يارك في الجهود . إنه جواد كريم .

وصلة دائمة لهذا المحتوى : http://www.makkah-now.com/394129.html

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

حساب التويتر
وسيط مكة الآن
تطبيق مكة الآن