بترخيص من وزارة الثقافة والإعلام

«

»

سيرة ومسيرة

طباعة مقالة

  12 6869  

سيرة ومسيرة





سيرة ومسيرة
شاكر الحارثي

حار فكري وارتمى قلمي!
بأي كلمة ابتدئ أم بأي عبارة اقتدي؟
كل العبارات والجمل امتنعت أن تستجيب لداعيها؛ وكأنها تتوارى خجلاً وحياءً وتقديراً أن تفي بحق ممدوحها .
احتفى تعليم مكة بتقاعد الدكتور عبدالله الحارثي مدير تعليم مكتب شمال مكة في أمسية مميزة كتميزه حضرها الأوفياء لرجل العطاء والوفاء .

ارتجل الفارس -الدكتور عبدالله بن رده الحارثي-عن صهوة جواده بعد أن غرس في قلوب محبيه حباً وفِي ذاكرة أصحابه عشقاً
ارتجل وارتفعت هتافات التصفيق والإشادة لرجل كان ولازال ذكره وفعله حاضراً وباقياً شاهد له أينما ذُكر الإبداع والتميز كان الدكتور عبدالله الحارثي حاضراً.

الدكتور عبدالله بن رده الحارثي حاصل على شهادة الدكتوراه في علوم التربية قسم المناهج وطرق التدريس بتقدير (ممتاز) من جامعة محمد الخامس بالمملكة المغربية عام 2008م  وعمل معلماً في عدة مناطق تعليمية فوكيلاً ومدير مدرسة ومشرفاً تربوياً للمواد الاجتماعية ومدير مكتب تربية وتعليم بالطائف لمدة عشر سنوات ثم موفداً للعمل مديراً للمدارس السعودية بالمغرب ورئيساً للمشروع الشامل لتطوير المناهج بإدارة التربية والتعليم بمنطقة مكة المكرمة.

وهو عضو المجلس الاستشاري للمعلمين في دورته الأولى بالإدارة العامة للتربية والتعليم بمنطقة مكة المكرمة لعام 2011/2012م وعضو النادي الثقافي والأدبي بمكة المكرمة ورئيس لجنة التنمية الاجتماعية بميسان من 2001 – 2006م صدر قرار مدير التربية والتعليم بمنطقة مكة المكرمة بتكليفه مديراً لمكتب التربية والتعليم بشمال مكة المكرمة في 10/8/1433هـ.

الدكتور عبدالله له مشاركات واسهامات اجتماعية وتربوية عديدة حقق من خلالها التميز والإبداع وله العديد من المؤلفات والمشاركات البحثية والأعمال الإعلامية .

إليك يا من كان له قَدَم السّبق في ركب العلم والتّعليم، إليك يا من بذلتَ ولم تنتظرَ العطاء، إليك أُهدي عبارات الشّكر والتّقدير.
شكراً بحجم السماء … شكراً بعدد مداد الكلمات وأحرفها .. شكراً بعدد نسمات الصباح وعليل الليل ..
شكراً من كل طالب وطالبة ومعلم ومعلمة ومشرف ومشرفة ومن كل أديب وأديبة ومثقف ومثقفة ومن كل عرف وسمع بك أبا فيصل.

أرأيت حجم محبيك !؟
أم رأيت حجم محبتك لهم؟

ألا يحق لنا أن نحزن على فراقك في ميدان التربية والتعليم والذي أمضيت فيه ثلاثاً وثلاثين عاماً؟
ولكن عزاؤنا أنك باقٍ معنا في قلوبنا وفِي مداد أحرفنا وسطور عباراتنا وفِي كل ما نلمسه من جهود عظيمة ومبادرات فريدة خرجت ونفعت.
إن قلت شكراً فشكري لن يوفيكم، حقّاً سعيتم فكان السّعي مشكوراً
إن جفّ حبري عن التّعبير يكتبكم قلب به صفاء الحبّ تعبيراً

وكما يقال من مدحك فإنّما مدح مواهب الله عندك. فالفضل لمن منحك لا لمن مدحك.
حتماً سننتظرك ونراك أبا فيصل في موقع آخر تُفيد فيه الوطن وشعبه المعطاء
فجزاك عنّا أفضل ما جزى العاملين المخلصين، وبارك الله لك وأسعدك أينما حطّت بك الرّحال.
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

 

هنا حفل تقاعده

http://www.makkah-now.com/390676.html

 

وهنا بعض سيرته

http://c.up-00.com/2018/04/152498730580671.pdf

 

وصلة دائمة لهذا المحتوى : http://www.makkah-now.com/390221.html

12 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

  1. عبدالكريم مجرشي

    لكك مجتهد نصيب ونصيب مثل هؤلاء اللذين يستحقون التكريم محبة الناس الذين عملوا تحت ادارتهم والناس الذين قاموا بخدمتهم طوال حياتهم العملية بأمانة واخلاص والدعاء الخالص من كل هؤلاء الناس لهم بالتوفيق والنجاح وحسن الختام.

  2. د/ إبراهيم جلال

    احتفت دنيا السعادة بأهلها… وبنور ربها كان فيها… خير العباد شاكرًا وعبد الله…فأنر يا الله عينانا… بوفاء قلبين أضاء ُروحانا… ومن الله كانا لنا سراجاً… ورفع الله بكما العباد والدُنا .. نهجاً لخير الأوطان وهاجا…كلمات اخيكم د. ابراهيم جلال حبا ..ل.. ا. شاكر وعبد الله..

  3. سلمان الغريبي

    للنجاحات رجال يقدرون معناها ويعملون بها حتى آخر لحظة من حياتهم العملية ويسعون لها بكل الطرق فيبدعون ويحصدون ويستحقون كل الشكر والتقدير والاحترام لما قدموه جراء تلك النجاحات والإبداعات التي رافقتهم طيلة حياتهم العملية والتي نقدر فيها كل ذلك مع جهودهم المضنية الواضحة التي غمرونا بها في مسيرتهم التعليمية والتي ان شاءالله لن تتوقف عند هذا الحد ونتطلع منهم مشاركات وفعاليات تليق بهم وبخبرتهم الطويلة المباركة في هذا المجال مجال العلم والتعليم…
    {وقل إعملوا فسيرى الله عملكم ورسوله والمؤمنون}
    وشكراً لكاتبنا القدير الاستاذ/شاكر…على مقاله الجميل لمن يستحق ويجبرنا جميعا لهذه القامة التعليمية وطوال مسيرته المليئة بالإنجازات وما قدمه من إنجازات ونجاحات على طول هذه السنين على احترامه وشكره وتقديره.

  4. خالد الحسني

    حفل رائع لايليق الا بمن كُرم فيه وفي من حضره نسأل الله العلي القدير أن يجعل ما قدمه لخدمة العلم والتعليم في ميزان حسناته ويجزل له الإجر والمثوبة ويرفع قدره ويمتعه بالصحة والعافية ويبارك له في واهله وماله وأولاده.

  5. فاطمه الزهراني

    هؤلاء فعلاً من يستحق التكريم والتقدير سيرةٌ رائعة مليئة بالإنجازات والنجاحات جعلها الله في موازين حسناته ورفع قدره ونفع به بعد تقاعده خبرة لايستهان بها ويجب التواصل معه واخذ المشورات من الخبرات التى مر بها.

  6. سامي عجيب

    جزاء الله الكاتب خير الجزاء مقال رائع لأناس يستحقون منا كل الشكر والتقدير.

  7. عبدالرحمن العميري

    رجال خدموا العلم والتعليم يستاهلون منا كل الشكر والتقدير
    مقال اكثر من رائع من كاتب منصف كتب بم يمليه عليه ضميره لرجال يستحقون اكثر من كل مما كتب عنهم

  8. بدر

    حق لنا ان نفخر بمثل هذا الرجل الذي تفانى في خدمة الوطن والمواطن من خلال مهنته الذي تتدرج فيها جزا الله عبدالله بكل خير ومن هم على منهاجه يصبو ويسير ، مقال رائع كروعتك ي ابو نواف كل الشكر لك ولصحيفتك المعطأة

  9. ...

    اللهم بارك له في علمه و عمله و اجعل ما قدمه للعلم في ميزان حسناته ..و اجعل قادم أيامه خيرا من ما مضى منها..و أطل عمره في طاعة و عمل صالح مقبول..

  10. حامد بن عبدالله الثبيتي

    قم للمعلم وفه التبجيل كاد المعلم ان يكون رسولا
    يستحقون منا كل الشكر والتقدير والحترام والثناء والدعاء وجزاهم الله عنا الخير كله.

  11. د/خالد مدني

    رجال فعلا يستحقون ان نقف لهم إجلالا واحتراما وتقديرا لما بذلوه من اجلنا واجل اجيالنا القادمه داعيا الله له بالصحة والتوفيق في حياته المستقبلية القادمه.
    مقال رائع يستحق الإشادة به لمن هم يستاهلون ويستحقون ذلك.

  12. سند

    مقآل رائع ويستاهل الدكتور عبدالله 👏🏼
    تشكر يأبو نواف عليه
    بارك الله بك
    🌷

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

حساب التويتر
وسيط مكة الآن
تطبيق مكة الآن