بترخيص من وزارة الثقافة والإعلام

«

»

إقبال متزايد على المدارس النسائية لجمعية تحفيظ القرآن الكريم بالشرقية

طباعة مقالة

  0 140  

إقبال متزايد على المدارس النسائية لجمعية تحفيظ القرآن الكريم بالشرقية





مكة الآن :

أكدت الجمعية الخيرية لتحفيظ القرآن الكريم بالمنطقة الشرقية بأن أعداد الملتحقات بالمدارس النسائية لتحفيظ القرآن الكريم في المنطقة يرتفع سنوياً بشكل لافت، حيث بلغ عدد الدارسات 31429 دارسة.
وقال مدير عام الجمعية الخيرية لتحفيظ القرآن الكريم بالمنطقة الشرقية الشيخ محمد بن ناصر السويدان، بأن الإقبال المستمر على مثل هذه المدارس واجهته الجمعية بإنشاء وافتتاح مدارس ذات مواصفات وجودة عالية، مشيراً إلى أن بداية إنشاء المدارس تعود إلى نحو 40 عاماً مضت، حيث افتتحت أول مدرستين نسائية عام 1401هـ إلى أن وصل عدد المدارس النسائية في الوقت الحالي 254 مدرسة فيما بلغ عدد المعلمات فيها 2100 معلمة.
وقال السويدان أن الجمعية تهتم بأدق التفاصيل في بناء وإنشاء المدارس لتستوعب الأعداد المتزايدة وتكون جاذبة للدارسات اللاتي أقبلن عليها لتعلم كتاب الله عز وجل ، مؤكدا استمرار الجمعية في افتتاح المزيد حسب خطط الجمعية .
وأشار السويدان إلى أن أنشطة وبرامج المدارس النسائية لتحفيظ القرآن الكريم تتنوع بين حلقات التحفيظ التي تهدف لاستثمار أوقات النساء وتحفيظهن كتاب الله تعالى، وحلقات التجويد التي تهدف لتعليم كتاب الله وحفظه من غير لحن مع الفهم والتدبر، وحلقات الأمهات لتعليم الأمهات التلاوة الصحيحة لكتاب الله عن طريق التلقين، وحلقات الروضات لتعليم الأطفال قصار السور وبعض الآداب عن طريق التلقين، كما يوجد دورات مكثفة هدفها العناية بكتاب الله حفظًا وفهمًا وتعليمًا وتسعى للوصول لحفظ متقن لتخريج حافظات لكتاب الله، وتعقد هذه الدورات في الصيف بشكل سنوي وتستهدف عامة نساء المجتمع فوق المرحلة المتوسطة، لافتاً إلى أن عدد الحافظات لكتاب الله هذا العام بلغ 220 حافظة لكتاب الله تم تخريجهن قبل نحو أسبوعين في حفل رعته حرم أمير المنطقة الشرقية صاحبة السمو الأميرة عبير بنت فيصل بن تركي , ليصل عدد الحافظات منذ إنشاء المدارس النسائية إلى 1192 حافظة لكتاب الله.

وصلة دائمة لهذا المحتوى : http://www.makkah-now.com/388615.html

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

حساب التويتر
وسيط مكة الآن
تطبيق مكة الآن