بترخيص من وزارة الثقافة والإعلام

«

»

إستهلاك (65) ألف ذبيحة في مسالخ العاصمة المقدسة

طباعة مقالة

  0 731  

إستهلاك (65) ألف ذبيحة في مسالخ العاصمة المقدسة





مكة الآن :

بلغ إجمال عدد مذبوحات الماشية التي تم ذبحها في مسالخ مكة المكرمة (65.000) رأس من الماشية ، وذلك خلال شهر رجب المنصرم ، فيما بلغ عدد المواشي التي تم إعدامها (87) رأس وذلك بعد الكشف البيطري عليها وظهور عدم صلاحيتها للاستهلاك الآدمي .

وكانت الإدارة العامة للمسالخ بأمانة العاصمة المقدسة قد رفعت من درجة جاهزيتها للعمل خلال الفترة المقبلة من شهر شعبان واستعداداً لموسم شهر رمضان الكريم الذي يشهد إقبالا متزايدا على المذبوحات .

أوضح ذلك مدير عام المسالخ الدكتور سعود بن محمد الحتيرشي ، وقال إن الإدارة العامة للمسالخ وضعت كافة الترتيبات للوقوف على جاهزية صالات الذبح والتأكد من تطبيق كافة النواحي الفنية حسب لائحة الكشف والفحص البيطري للحوم وسلامة المذبوحات ومدى تطبيق الاشتراطات الصحية بها ، مشيراً الى أن ذلك يأتي بتوجيهات معالي أمين العاصمة المقدسة المهندس محمد القويحص وبمتابعة شخصية من قبل سعادة وكيل أمين العاصمة المقدسة للخدمات المهندس عبدالسلام مشاط .

وعلى ذات الصعيد كشف الدكتور سعود الحتيرشي بأنه تم تشكيل عدد من الفرق الميدانية وتم خلال شهر رجب تنفيذ جولات على محلات اللحوم والجزارة ومراكز التسويق ، للتأكد من اتباع الاشتراطات الصحيه في عملية بيع وتداول اللحوم ، وتم رصد العديد من الملاحظات خلال تلك الجولات ، تمثلت في وجود مخالفات في المبانى وتجهيزاتها وعرض اللحوم خارج ثلاجات العرض واستخدام ادوات تجهيز وتقطيع غير صالحه وتظهر عليها علامات الصدأ وغير ذلك من المخالفات ، وتمت مصادرة واتلاف حوالي (400) كيلو لحوم ، منها (250) كيلو مجهولة المصدر ، و(150) كيلو لحوم غير صالحة للاستهلاك الادمي.

وشدد مدير عام المسالخ على ضرورة التقيد بتطبيق كافة الاجراءات الوقائية والتأكيد على الكشف والفحص البيطري لمرحلتي ما قبل وبعد الذبح والسلخ مع التبليغ حيال اي حالة وبائية معدية يتم اكتشافها وذلك الى جانب الحرص على سرعة التخلص من مخلفات الذبيح بصورة صحية وسليمة ، داعياً المستهلكين للتأكد من مصادر اللحوم وشرائها من منافذ بيع مصرحه ونظاميه وعدم شراء اللحوم المفرومه المحضره مسبقاً والالتزام بالفرم أمام الزبون.

وأكد بأن تجاوب اصحاب محلات تداول اللحوم وتكثيف الجولات الميدانيه والتوعيه بالانظمة والتعليمات في تطبيق الاشتراطات الصحيه وفق الانظمه واللوائح الصحيه الصادرة من قبل وزارة الشئون البلدية والقروية ، مما كان له أكبر الأثر في انحسار المخالفات وإنخفاض الملاحظات وقلة كميات الاتلاف بشكل ملحوظ ولله الحمد .

وصلة دائمة لهذا المحتوى : http://www.makkah-now.com/387370.html

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مجمع بسنت
وسيط مكة الآن
تطبيق مكة الآن