بترخيص من وزارة الثقافة والإعلام

«

»

تعاون مشترك بين “معهد مسك” وآرت دبي

طباعة مقالة

  0 296  

تعاون مشترك بين “معهد مسك” وآرت دبي





مكة الآن -

يُنظم معهد مسك للفنون وبالتعاون مع آرت دبي في يوم 18 مارس 2018م عدداً من الفعاليات ضمن معرض “آرت دبي مودرن للفن الحديث” والذي يُمثل شراكة حصرية بين المؤسستين. وسيشمل البرنامج عقد “ندوة مودرن” مع إقامة معرض خاص يدعمه المعهد بعنوان “في غمار الحياة القاسية” يُقدم أعمالاً تنتمي للحركة الفنية الحديثة في العالم العربي؛ إضافة إلى نشر دراسات تتناول تلك الأعمال. كما سيُقدم أول عرض تعريفي بفيلم “إطلالة نحو السعودية”، يعتمد تقنية الواقع الافتراضي، ويستعرض بعيون معاصرة بعض الجوانب المحلية في المملكة العربية السعودية. وسوف يُقام هذا المعرض في آرت دبي الذي يلقى رعاية كريمة من صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي.
وانطلاقاً من تشجيع معهد مسك للإنتاج المحلي في الفنون الحديثة وتوثيق الماضي القريب مع حفظ وتسجيل التاريخ الثقافي للمنطقة، تأتي هذه الشراكة الثقافية مع آرت دبي بهدف تعزيز تلك المساعي المشتركة بين المؤسستين كالتعليم ونشر معارف الفنون وعقد برامجه وتوفير منصة ثقافية في المنطقة ولعب دور السفير الإقليمي للفنون الحديثة والمعاصرة على حد سواء.
وعن هذه المناسبة أعربت ميرنا عيّاد، المدير العام لآرت دبي، عن سعادتها بهذه الشراكة قائلة: “يسعدنا تأسيس هذه الشراكة مع معهد مسك الذي يشاركنا تطلعنا لدعم المبادرات التعليمية الفنية والثقافية ونحن واثقون من البصمة الإيجابية التي ستتركها هذه الشراكة على تجربة فريدة سيُشاهدها زوار المعرض من خلال فعاليات المعهد مثل عروض الواقع الافتراضي في قاعات كونتمبراري للفن المعاصر، ومن خلال دعمه لمعرض “في غمار الحياة القاسية” على هامش آرت دبي مودرن للفن الحديث”.
ومن جانبه، وصف أحمد ماطر، المدير التنفيذي لمعهد مسك للفنون، هذه الشراكة بأنّها “ثمرة تعاون مشترك بين معهد مسك للفنون وآرت دبي، وعندما نلقي نظرة عامة على المشهد الفني في العالم العربي، نجد أن هاتين المؤسستين حديثتا العهد، ومقارنةً بغيرهما من المؤسسات المعنية بالفنون، لم يكن لتعاونهما أن يحدث دون الارتكاز إلى أسس تاريخية عريقة. وبرغم حداثة مؤسستنا إلا أننا نفخر بماضينا الفني العريق ونحتضن التاريخ الفني للمنطقة وموروثها الثقافي باعتبارهما عنصرين جوهريين لتحقيق النمو المستدام. ويعتمد وجود مؤسستنا والنجاح اللافت الذي حققه هذا المعرض المتميز على الكنوز التي تحتضنها هذه الأرشيفات الثقافية الغنية”.

وصلة دائمة لهذا المحتوى : http://www.makkah-now.com/381624.html

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

حساب التويتر
وسيط مكة الآن
تطبيق مكة الآن