بترخيص من وزارة الثقافة والإعلام

«

»

إزدحام العُلماء والشُّعراء على أبواب الأغنياء

طباعة مقالة

  0 774  

إزدحام العُلماء والشُّعراء على أبواب الأغنياء





إزدحام العُلماء والشُّعراء على أبواب الأغنياء
عبدالمحسن محمد الحارثي

عندما يتكلّم المال يصمُتُ الصِّدْق ، فالمال إمّا خادم يخدم صاحبه ، أو سيِّدٌ يُسيِّده ، وعندما يتقدّم المال تُفتح كُل الأبواب حتّى بات هذا المال هو كُل شيءٍ ؛ ويفعل من آمن به أيَّ شيءٍ للحصول عليه، حتّى بات – بوصفهِ جزاءً للخِدمة المُؤداة- مِقياساً لِكفاءة الناس وإنتاجيتهم.

وقد قيل عن المال أنّهُ زينة وفتنة وتفاخر ، يقول تعالى .( المال والبنون زينة الحياة الدُّنيا) وقوله تعالى:( إنّما أموالكم وأولادكم فتنة ، والله عنده أجر عظيم).

إنّ المال ضيفٌ يُقابَل بالشكر في كُل زمان ومكان ، فمتى يكون مُضيِّفاً ؟ ولعل الإجابة تكون على لسان الشريف المرتضى إذْ يقول:
المالُ مالي إذا يوماً سمحتُ به ❄وما تركتُ ورائي ليس من مالي.
فلكلِّ امرئٍ في ماله شريكان:الحوادثُ والوارث .

إنّ المالَ مصدرُ خيرٍ للأخيار ، ومصدرُ شرٍ للأشرار ، وشواهد الله في أرضه كثيرة ، يقول الفضل بن العباس:
بني عمِّنا رُدُّوا الدراهمَ إنّما ❄يُفرِّقُ بين النّاسِ حُبُّ الدراهمِ.

ويقول علي بن أبي طالب- رضي الله عنه- :( إثنان لا يشبعان: طالب علمٍ ، وطالبُ مالٍ)…
وقد سُئل الخليل بن أحمد : أيُّهما أفضل العِلم أم المال؟ فقال: العِلم. فقيل له: فما بالُ العُلماء يزدحمون على أبواب الأغنياء، والأغنياء لا يزدحمون على أبواب العُلماء ؟! فقال: ذلك لِمعرفة العُلماء بحق الأغنياء، وجهل الأغنياء بحق العُلماء.

المال عصب الحياة ، ولكلِّ أُمّةٍ صنم يعبدونه ، وصنم هذه الأمّة الدينار والدِّرهم والريال، يقول الشاعر:
أخي درهمي ما دامَ ، والناسُ إخوتي ❄ فإنْ غاب عنِّي غابَ كُلُّ صديق.

ويرى الصينيُّون أنّ الأعمى يمكنهُ أنْ يرى المال،في إشارة واضحة لمقولة :
الدراهم كالمراهم تشفي الجسم العليل.
ومن أهميّة المال يقول فيه نابليون : قُوام الحربِ ثلاثة : المالُ والمالُ والمالُ.
ولكن المالَ بِلا عَرَق يذهب
كالغَرَق ، إذْ ينبغي أنْ يكون مصدره من حلال حتّى يستديم، فهو سهلُ المجيء سهلُ المغادرة ، فكثرةُ المال تُشغل البال.

وصلة دائمة لهذا المحتوى : http://www.makkah-now.com/371990.html

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مجمع بسنت
وسيط مكة الآن
تطبيق مكة الآن