بترخيص من وزارة الثقافة والإعلام

«

»

الخدمة الاجتماعية الإلزامية

طباعة مقالة

  2 2072  

الخدمة الاجتماعية الإلزامية





الخدمة الاجتماعية الإلزامية
عبدالرحمن جان

سينطلق قريبا في المنطقة الشرقية بالسعودية برنامج الخدمة الاجتماعية الإلزامية ، البرنامج مشترك بين مرور وصحة المنطقة ، وسيتم تطبيقه قريبا في جميع مناطق المملكة والهدف منه إلحاق السائقين المتهورين في الطرق ببرنامج توعوي بالبرنامج تحت تدريب وإشراف الممرضين وذلك بدوام جزئي في المستشفيات للقيام بخدمة المرضى كإطعامهم ومساعدتهم في احتياجاتهم ، وتسليم تقرير لقسم الخدمة الاجتماعية الطبية بالمستشفى بعد انتهاء الزيارة .

أليس مسمى هذا البرنامج يتداخل مع مهنة الخدمة الاجتماعية ويختلف عنه في العمل ؟ ! وهل سيظن العامة أن مهام الخدمة الاجتماعية الطبية في المستشفيات مثل مهام برنامج الخدمة الاجتماعية الإلزامية للسائقين المتهورين (اطعام المرضى) .

هدف وفكرة البرنامج رائعة ولكن مع بعض التحفظ والملاحظات والاقتراحات ، علما أني طرحت موضوع هذا البرنامج على أكاديميين وأخصائيين اجتماعيين متخصصين في الخدمة الاجتماعية وتوصلنا إلى الآراء التالية :

١- أن المسمى خطأ وفيه اخراج لمهنة الخدمة الاجتماعية من التخصصية وتسطيح لها .

٢- أن الخدمة الاجتماعية تخصص لإعداد أخصائيين مهنيين لممارسة العمل المهني بعد الحصول على الدرجة الجامعية في هذا التخصص .

٣- أن خدمة المرضى عمل إنساني جليل إذا أطلقنا عليه مسمى عقوبة أوصلنا رسالة ومفهوم سلبي لهذه الأعمال للمعاقب وللمجتمع .

٤- أن أحد الأدوار لﻷخصائي الاجتماعي في المستشفيات ما يتعلق باستقبال السائقين المتهورين وتوعيتهم حول هذه المشكلة .

٥- أن مشكلة تسمية برنامج الخدمة الاجتماعية الإلزامية بهذا المسمى المتداخل مع مهنة الخدمة الاجتماعية مشكلة مصطلحات ويقصدون بالخدمة الاجتماعية مفرد خدمات اجتماعية Social Services وليس الخدمة الاجتماعية Social Work ومن هنا حصل اللبس .

٦- رفض الجميع تسمية برنامج الخدمة الاجتماعية الإلزامية بهذا المسمى واتفقوا أنه غير مناسب لتداخله مع مسمى وتخصص مهنة الخدمة الاجتماعية ويفضل تغيير المسمى إلى : الخدمة الإلزامية أو الخدمات المجتمعية البديلة أو الخدمة العامة (كما تسمى في بعض الدول)أو خدمة المجتمع أو الخدمات الاجتماعية .

والعجيب في الأمر موافقة صحة الشرقية ممثلة في إدارة النفسية والاجتماعية على تسمية هذا البرنامج المشترك مع المرور بهذا المسمى المتداخل مع مهنة الخدمة الاجتماعية الطبية الموجود لها أقسام في جميع المستشفيات ، لماذا لم يدافع أبناء المهنة خاصة أن دور المدافع من أحد أدوار الأخصائي الاجتماعي ؟؟؟!!!

نأمل إعادة النظر في مسمى البرنامج وتغييره إلى احدى المسميات المقترحة لا سيما أن البرنامج لم ينطلق بعد ولم يطبق في جميع مناطق المملكة .

وصلة دائمة لهذا المحتوى : http://www.makkah-now.com/369391.html

2 التعليقات

  1. محمد البشر

    نعم كلام رائع
    الازدواجية في تسمية الأشياء بغير مسمياتها الحقيقية تفقد للشيء الثمين قيمته
    وجعل خدمة الناس بعضهم البعض كعقوبة مصيبة في تربية النشء المسلم
    إذ الإسلام في بعض الأحيان يوجب على الإنسان المسلم العاقل القيام بحق أخيه المسلم إذا عدم من يخدمه فكيف إذا ننشئ جيلا سيرى خدمة أخيه المسلم عقوبة
    الله المستعان

  2. محمد البشر

    نعم كلام رائع
    الازدواجية في تسمية الأشياء بغير مسمياتها الحقيقية تفقد للشيء الثمين قيمته
    وجعل خدمة الناس بعضهم البعض كعقوبة مصيبة في تربية النشء المسلم
    إذ الإسلام في بعض الأحيان يوجب على الإنسان المسلم العاقل القيام بحق أخيه المسلم إذا عدم من يخدمه فكيف إذا ننشئ جيلا سيرى خدمة أخيه المسلم عقوبة
    الله المستعان

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

حساب التويتر
وسيط مكة الآن
تطبيق مكة الآن