بترخيص من وزارة الثقافة والإعلام

«

»

أدبي مكة يحتفل باليوم العالمي للغة العربية

طباعة مقالة

  0 223  

دورة في الخط ، وندوة : اللغة العربية في وسائل التواصل الاجتماعي

أدبي مكة يحتفل باليوم العالمي للغة العربية





مكة الآن :

كان مساء الأربعاء 2/4/1439هـ، مساء احتفاء نادي مكة الثقافي الأدبي باللغة العربية في يومها العالمي .. حيث نظم النادي حواراً عن ( اللغة العربية في وسائل التواصل الاجتماعي ) ، شارك فيه الأستاذ الدكتور محمد ربيع الغامدي ، والدكتورة زكية محمد العتيبي ، وأدارها الدكتور عبدالعزيز الطلحي ، والدكتورة هيفاء الجهني ..
اللغة والتقنية :
وقد نوّه الدكتور محمد بيع الغامدي بتحديد موضوع ( اللغة العربية والتقنية)، لاحتفال يوم اللغة العربية لعام 2017م ، ذلك أن عدم تحديد الموضوع يجعل الاحتفال يقوم على خطاب إنشائي يبرز قيمة اللغة العربية ، وخطاب سلبي يتباكى على واقعها .. وكلا الخطابين لا يخدم اللغة العربية خدمة حقيقية ..
وتناول الدكتور الغامدي بعد ذلك مفهوم التقنية ، ومفهوم اللغة ، فالتقنية شيء ينبي على مخرجات العلم ، ثم على تطبيقات مخرجات العلم ، وكما أن للتقنية بعدها الفلسفي وما هيتها التي ينبغي على الإنسان أن يسايرها وينسجم مع روحها ، فإن اللغة لا يمكن أن نسيطر عليها ونسيرها كما نريد ، فلكل من المكونين طبيعته واستقلاله .. وعلينا أن نوائم بينهما لنخدم اللغة بالتقنية ..
العربية والتواصل الاجتماعي :
أما الدكتورة زكية العتيبي فقد تناولت في مشاركتها واقع اللغة العربية مع واقع التواصل الاجتماعي ، حيث تحدثت عن أثر وسائل التواصل الاجتماعي المختلفة على اللغة العربية ، وتناولت ظواهر مختلفة في هذا الجانب منها تعريب بعض الألفاظ الأجنبية ، واستخدام الصورة كلغة تعبيرية ، والانفتاح على معاجم العواطف ، واستخدام محدث لعلامات الترقيم ، وغيرها ..
ونوّهت الدكتورة العتيبي بتعدد الجهات التي احتفت باللغة العربية في يومها العالمي هذا العام ، ومنها وزارة الثقافة والإعلام ، ووزارة المعارف ، ووزارة الخارجية ، إضافة إلى وسائل التواصل الاجتماعي الذي كان لها دور في هذه المناسبة ..
التعقيبات :
وتعددت في هذه الأمسية التعقيبات ،حيث دعت الدكتورة أميرة سمبس الآباء إلى توجيه الأبناء نحو مواقع التواصل الاجتماعي التي تخدم اللغة العربية ، ورأى الدكتور عبدالرحمن بهاء الدين أن الايديولوجيا والمعرفة يمكن أن تتعاونا في خدمة اللغة العربية ، ودعا الاستاذ فاروق باسلامة إلى حديث أطول عن أهمية اللغة العربية ، وتساءلت الدكتورة إيمان الأمير لماذا نخجل من الفصحى !! وأكد الدكتور عبدالحميد النوري أنه لا يمكن معالجة قضايا اللغة العربية إلا من باب المعرفة ، في حين وجد الدكتور سمير الدروبي أن المعرفة لا تتناقض مع العاطفة التي نحتاج إليها للتأثير في النفوس ، وأشارت الدكتورة مستورة العرابي الحارثي إلى رغبة الجيل الجديد إلى تعلم اللغة العربية وحذرت من إسناد تعليم اللغة العربية إلى غير المتمكنين فيها ، وتساءلت الأستاذة مكية البهلولي إلى حماية اللغة العربية بجميع الوسائل .
مشاركات وفعاليات :
وتضمنت الأمسية الاحتفال باللغة العربية في يومها العالمي قصيدتين للأستاذ محمد علي العرافي ، والأستاذ عبدالله آل جازان الشريف .. وكان النادي قد أقام دورة في خط النسخ للدكتور بلال مختار بمناسبة اليوم العالمي للغة العربية استمرت ثلاثة أيام ، استفاد منها أكثر من أربعين شاباً وشابة .

وصلة دائمة لهذا المحتوى : http://www.makkah-now.com/364178.html

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

حساب التويتر
وسيط مكة الآن
تطبيق مكة الآن