بترخيص من وزارة الثقافة والإعلام

«

»

تعليم مكة يُكرم 44 طالباً من أبناء الشهداء ومنسوبي التعليم المتوفين

طباعة مقالة

  0 677  

تعليم مكة يُكرم 44 طالباً من أبناء الشهداء ومنسوبي التعليم المتوفين





مكة الآن

 

تحت رعاية المدير العام للتعليم بمنطقة مكة المكرمة الأستاذ محمد بن مهدي الحارثي ؛ احتفل مكتب التعليم بجنوب مكة المكرمة ومكتب وفاء بتكريم 44 طالباً من أبناء الشهداء ومنسوبي التعليم المتوفين من مختلف المراحل الدراسية وقد حضر الاحتفالية مدير مكتب التعليم الأستاذ علي الغامدي ومساعد مدير إدارة الإشراف التربوي الدكتور محمد الناصري وعدد من القيادات التربوية والمشرفين التربويون

 

وقد استعرض الأستاذ علي الغامدي في كلمته جهود إدارة التعليم بمنطقة مكة المكرمة في دعم أبناء الشهداء ومنسوبي التعليم المتوفين مشيراً أن ذلك يأتي ضمن دعم وزارة التعليم والتي اهتمت بأهم عنصرين في المجتمع وهما ” المعلم ، ورجل الأمن ”

وقال رجال الأمن الذي بهم بعد الله يحفظ الأمن ويعيش الناس في أمن وأمان ليواصلوا مسيرة النماء والتقدم وهؤلاء الرجال الذين ضحوا بأنفسهم لأجل أن ننعم بأمن وطمأنينة كان لزاماً علينا أن نشكر الله على هذه النعمة ثم لهم علينا حق الاحتفاء بما بذلوه وحق علينا أن نحتفي بأبنائهم ونهتم بهم ونكرمهم .

وأضاف الغامدي ” أما العنصر الثاني فهو المعلم الذي تخرج وانطلق على يديه المهندسون والقضاة ومختلف المهن فيكفيه شرف أن الله شرف ذكره ” إن الله وملائكته وأهل السموات والأرضين يصلون على معلم الناس الخير” فدعواتنا لهم بالرحمة والمغفرة وأبنائهم عليكم أن تفخروا بما قدمه إبائكم ونفخر بما تقدمونه وتحققونه ولنا أمثلة كثيرة حققوا التميز والرفعة في مجتمعهم

وشكر الغامدي في ختام كلمته كل من قدم جهداً وبذل عملاً لأجل هؤلاء الأبطال

ثم ألقى أحد الطلاب قصيدة شعرية نالت استحسان الحضور تلاها كلمة مدير مكتب وفاء بتعليم مكة سعد الثقفي أشاد فيها بالجهود المبذولة من الوزارة وإدارة التعليم في الاهتمام بأبناء المتوفين من شهداء الواجب ومنسوبي التعليم تعليماً ونفسياً وصحياَ واجتماعياَ ومادياً بالإضافة لتبني عدة  فئات  كأبناء  المصابيـــن  والأســرى والمفقودين والقيام على التواصل مع كافة المدارس بنين وبنات لتلمس  حاجات  تلك  الفئات  والتدخل السريع اذا لزم الامر لا قدر الله ،والتطلع إلى بذل كل الجهود من  أجل الوصول لهذه الفئات وبذل الغالي والنفيس من أجلهم وفتح أبواب التعاون مع الجميع وخلق شركاء نجاح بالداخل مع الإدارات التعليمية التربوية والخارج مع  الشركات والمؤسسات التجارية ومحاولة ايجاد مصادر دخل ثابته لتمويل اوجه الصرف في مكتب وفاء .

ثم اختتم الحفل بتكريم أبناء الشهداء ومنسوبي التعليم المتوفين بشهادات ودروع تذكارية من راعي الحفل .

 

وصلة دائمة لهذا المحتوى : http://www.makkah-now.com/363844.html

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

حساب التويتر
وسيط مكة الآن
تطبيق مكة الآن