بترخيص من وزارة الثقافة والإعلام

«

»

تعليم مكة يكرم ١٠٠٠ طالبة متفوقة في حفلها السنوي للعام الدراسي ١٤٣٧-١٤٣٨هـ

طباعة مقالة

  0 299  

تعليم مكة يكرم ١٠٠٠ طالبة متفوقة في حفلها السنوي للعام الدراسي ١٤٣٧-١٤٣٨هـ





مكة الآن - متابعات :

كرّمت الإدارة العامة للتعليم بمنطقة مكة المكرمة ممثلةً بإدارة التوجيه والإرشاد اليوم الخميس الموافق ١٤٣٨/٣/٢٦هـ طالباتها المتفوقات دراسياً على مستوى إدارة تعليم منطقة مكة المكرمة للعام الدراسي ١٤٣٧-١٤٣٨هـ في حفلها السنوي والمقام بـقاعة الملك فهد بإدارة تعليم مكة المكرمة (بنات) وذلك برعاية المدير العام للمنطقة الأستاذ محمد بن مهدي الحارثي وحضور مساعدة المدير العام للشؤون التعليمية الدكتورة آمنة محمد الغامدي وبحضور زمرة من القيادات التربوية ومديرات المكاتب الإشرافية وقائدات المدارس والمرشدات الطلابيات ووليات أمور الطالبات . نفذته إدارة التوجيه الإرشاد تحت إشراف مديرة إدارة التوجيه والإرشاد الدكتورة عزة الشهري.

‏‎استهل الاحتفاء بتلاوة عطرة من الذكر الحكيم ، عقبه السلام الملكي ، تلا ذلك كلمة مساعدة مدير عام التعليم للشؤون التعليمية بمنطقة مكة المكرمة الدكتورة أمنة محمد الغامدي والتي عبرت من خلالها عن فخرها وسعادتها ببناتنا الطالبات وتفوقهن العلمي ، موضحةً بأن كلماتها تختصر تطلعات وآمال الأهل وتلامس بعمقها أمنيات الطالبات ، فالقدرة الإبداعية على التفوق والإبداع والتميز والموهبة كوامن خلاقة تزرع في داخل الانسان الرغبة في المضي والاستمرارية في الأخذ والعطاء وتبث في روحه دوافع محفزة لخطوات أنجح وأوثق وأفضل بإذن الله
، وإن طالباتنا اللاتي نحتفي بهن اليوم يملكن الكثير من مقومات النجاح الارتقاء والتطوير الابتكار والإبداع
، والإدارة العامة للتعليم بمنطقة مكة المكرمة حين تكرمهن اليوم إنما تهدف إلى تعزيز تلك القدرات وتشجيعها ودعمها ، كما تتطلع إلى تحقيق رؤية الوطن المستقبلية في استثمار هذه القدرات ليكون محفزا لهن لبذل المزيد من الجهد والإصرار على تطوير وتوظيف هذا القدرات ومكافأة هذا الوطن الذي قدم لهن الكثير، موجهة رسالةً للطالبات بقولها : فيكن ننسج أمالنا ومعكن نحلق في أفاق أحلام المستقبل وطموحاته ، فأنتم ثروة الأمة الغالية وحجز في معمار ازدهارها وتقدمها و نمائها ، مبينةً بأن التفوق الدراسي سمة ينشدها جميع الطلاب ، لأن هذا التفوق لا يأتي من فراغ بل يأتي بعد جد واجتهاد ومثابرة وتنظيم للوقت والجهد. وهانحن اليوم في هذا الصرح العلمي نكرم طالبات تميزن ووصلن إلى أعلى درجات التفوق وأصبح يشار إليهن بالبنان ، فهنيئاً لهن هذا التفوق وهنيئاً لأسرهن بهذا المستوى الجدير بالفخر والاعتزاز ، ونتطلع بإذن الله بهن إلى مستقبل مشرق من خلال إنجازاتهن العلمية وتمسكهن بالإصرار في التفوق الدائم حيث أن مملكتنا تعقد عليهن الآمال وذلك بالارتقاء بأجيال تصنع مجدًا من الإبدع والتطور ، كما أشارت بقولها : ونحن من هذا المكان نشيد بهن وندفع بعجلة الباقين إلى هذا التفوق ونقول لهن مازال الوقت أمامكن فاحرصن على استغلاله وتنظيمه من أجل الوصول إلى مستوى زميلاتكن وأفضل ، وخصت بشكرها إدارة التوجيه والإرشاد وعلى رأسهن مديرة إدارة التوجيه والإرشاد الدكتورة عزة الشهري وفريق العمل المميز وذلك على تنظيمهن لهذا الحفل الرائع ، كما أبانت د/ الغامدي بأن هذا الاحتفاء ماهو إلا صورة من صور تقدير طلبة العلم واعتزازًا بالمتفوقات وتشجيعاً لحسن العطاء الذي تترجمه حقيقة الإنجازة، حيث يهدف هذا التكريم بدوره إلى الدعم والتشجيع والتعزيز لهذه الكوكبة التي يفخر بها تعليمنا والتأكيد على الحس بالمسؤولية لدى الجميع في الاهتمام بالمتفوقات وتنمية قدراتهن وصقل مواهبهن والأخذ بيدهن نحو طريق التميز، مقدمةً جزيل شكرها وعظيم امتنانها للأمهات المساندات لبناتهن على التفوق والإنجاز ومعلماتهن وقائدات مدارسهن على جهودهن الدؤوبة ، والشكر موصول لإدارة التوجيه والإرشاد وعلى رأسهن الدكتورة عزة الشهري وفريق عملها الرائع على حسن تنظيمهن لهذا الحفل الجميل ، مثمنةً كل الجهود التي بذلت من أجل إخراج هذا الحفل بهذه الصورة المشرفة ، متمنيةً دوام التقدم والنجاح لجميع بناتنا الطالبات .

ومن جانبها رحبت مديرة إدارة التوجيه والإرشاد الدكتورة عزة الشهري بالحاضرات ، شاكرةً كل من دعم وساند وساهم في تكريم المتفوقات وتحفيزهن نحو التميز والإبداع حيث أنهن يستحقن هذا الاحتفال مقابل ماحصدن من تميز وإنجاز يمثل تعليم مكة ، مثمنةً جهود أمهاتهن في دعم بناتهن بالتفوق ، كما أشادت من خلال كلمتها بقيمة التفوق وأثره في بناء أجيال فاعلة لوطننا المعطاء.
فيما أبانت د: عزة بأنه لايخفى على ذي لب ماتوليه المملكة العربية السعودية من خلال سياستها التعليمية من عناية فائقة بالعلم،، وإكرامًا جليل لأهله وتقديرًا لطلبته وتحفيزاً لرواده وانطلاقاً من حرص الإدارة العامة للتعليم بمنطقة مكة المكرمة على تحقيق المسؤلية التربوية والتعليمية المنوطة بها وزارة التعليم وفق استراتيجية مدروسة ورؤية واعية ورسالة سامية مباركة كان هذا التكريم والتقدير لأهل العلم المتفوقين في جو تسوده البهجة والسرور لأن الخطوات المتبوعة بصبر أضحت اليوم زهواً ًاحتفاءً تحفة التبريكات والتغريدات ، مشيرةً إلى أنه في هذا الروض البهيج تقدم إدارة التوجيه والإرشاد أعذب التبريك والتهنئة للطالبات المتفوقات مع الدعاء الجزيل لهن بأن تتواصل مسيرة تفوقهن الطموحة مدى الحياة ، والشكر موصول لمحاضن الإبداع منابع التفوق ومصادر العطاء المتميز لأسر الطالبات المتفوقات وهل ينبت الخطي إلا وشيجة وتغرس إلا في منابتها النخل ، والإشادة والعرفان موجه إلى كل الكوادر الفاعلة التي كان لجهودها بالغ الأثر ولكل من ساهم في بلوغ هذه اللحظات الثرية ولمن قدم الإمكانات وأتاح الفرص وسعى لنجاح هذا الاحتفاء ، وهذا دأب المبادرون للإصلاح السابقون لفعل الخير وجزاهم الله عن طالباتنا خير الجزاء.

بينما أشادت مشرفة الوحدة التربوية بإدارة التوجيه والإرشاد سلوى جميل خياط بالتعاون المحمود والمبادرات السباقة من مكاتب الإشراف متمثلة في مديرات المكاتب و مشرفات التوجيه والإرشاد والمرشدات الطلابيات وحرصهن على المشاركة في الاحتفاء والتعاون لتقديم الأفضل

هذا وقد تألقت الطالبات المتفوقات أثناء مسيرتهن الغراء كأنهن الورد يتفتق حسناً وجمالاً ويعبق بعطر التميز والإبداع بعنوان ( أكاليل النجاح ) ، ثم تنوعت بعد ذلك فقرات الاحتفالية بين أناشيد استعراضية أدتها طالبات متوسطة وثانوية دوحة العلم الأهلية بعنوان ( أهل الوفا) ومجسات ترحيبية من تقديم طالبات الثانوية الرابعة والخمسون والمتوسطة الثالثة والستون .
هذا وقد أدت طالبات الروضة الخامسة أوبريت بعنوان ( براعم الطفولة)
فيما شاركت ابتدائية دوحة العلم بنشيد بعنوان (ياطيور الفرح غني )
كما صدحت طالبات الثانوية الرابعة والخمسون بقصيدة عن التفوق ، تلا ذلك نشيد رؤية وطن قدمتها طالبات متوسطة سودة بنت زمعة.
بينما ألقت طالبات الثانوية الثالثة والثلاثون كلمة المتفوقات. هذا وقد ازدان الحفل بقصيد رائعة بعنوان (فرحة الأيام) من أداء طالبات الثانوية الرابعة والخمسون.
وقد اتحفت الحفل طالبات الابتدائية الثالثة والسبعون وهن يؤدين النشيد الاستعراضي (من أجلك ياأمي) ، كما تألقت طالبات مدارس البشرى في فقرة وسام التفوق باللغة الانجليزية.

عقب ذلك أوبريت (الكل ناجح) نفذته طالبات الابتدائية الخامسة ببحرة .
فيما ترنمن طالبات مجمع المتوسطة الثالثة لتحفيظ القرأن الكريم أثناء إنشادهن لنشيد التفوق، ثم تحمست الطالبات من الابتدائية الخامسة عشر بعد المائة وهن يصدحن بنشيد الجيش السعودي .

واختتم الحفل بتكريم الطالبات المتفوقات وتقديم شهادات التقدير والهدايا التذكارية لهن.

الجدير بالذكر والإشادة والفخر زيادة أعداد المتفوقات حيث تجاوز إجمالي عددهن ألف طالبة (١١١) طالبة من المرحلة المتوسطة و( ٤٣٣ ) طالبة من المرحلة الثانوية العامة حصلن على نسبة ١٠٠٪‏ و(٣٦١) طالبة متفوقة في اختبار القدرات و(٢٠١) طالبة متفوقة في اختبار التحصيلي.

‏‎ويذكر أن الاحتفاء استهدف الطالبات المتفوقات في التحصيل الدراسي إضافة للمتفوقات في اختبارات قياس والقدرات والتحصيلي وذلك بهدف تكريمهن وتقديم الدعم الإيجابي لهن والإشادة بجدارتهن وتميزهن التحصيلي ودعم التمييز والجد والمثابرة لتحقيق الأهداف وعرض تجارب التفوق والتمييز من الميدان التربوي على الطالبات إضافةً إلى تشجيعهن على مضاعفة الجهد وتحقيق الشعور بالرضا عن النفس لديهن وتنمية روح المنافسة الإيجابية بينهن لاتساع دائرة التفوق وتطبيق ما تطمح وتأمل فيه سياسة التعليم من الاهتمام بالمتفوقات واظهار مواهبهن.

image

image

image

image

image

image

وصلة دائمة لهذا المحتوى : http://www.makkah-now.com/362348.html

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

حساب التويتر
وسيط مكة الآن
تطبيق مكة الآن