بترخيص من وزارة الثقافة والإعلام

«

»

مستشفى عبداللطيف جميل ينظم فعالية “اليوم العالمي للإعاقة”

طباعة مقالة

  0 687  

مستشفى عبداللطيف جميل ينظم فعالية “اليوم العالمي للإعاقة”





مكة الآن - أمجاد باعشن :

نظم مستشفى عبداللطيف جميل بجدة فعالية “اليوم العالمي للإعاقة” وذلك مساء أمس الاثنين الموافق 24 ربيع الأول 1439 هـ بقاعة عبداللطيف جميل بالمستشفى

حيث بدأ الحفل بآيات من الذكر الحكيم تلتها كلمة سعادة المدير التنفيذي لمستشفى عبداللطيف جميل الدكتور يوسف عبدالرحمن, فهنئ الحضور وعرف بجهود المستشفى قائلا خدماتنا لا تقتصر على تقديم الخدمات الطبية فقط ولكن يتم عمل دراسات اجتماعية لمرضى المستشفى وكذلك تقديم الدعم النفسي والمعنوي وتأهيل المرضى لعمل يتناسب مع القدرات الجسدية بعد الإصابات حتى يكون ذوي الاحتياجات الخاصة إضافة وليس عبئ على المجتمع ويجب علينا الاعتراف بهم في أماكن عملنا ومجتمعنا وأضاف يمثل ذوي الاحتياجات الخاصة أكبر أقلية في العالم إذ يشكلون 15% من سكان العالم منهم 80% في سن العمل.

وتلت كلمة الدكتور يوسف عبدالرحمن عرض لبعض النماذج الناجحة في التغلب على الإعاقة الجسدية ليكونوا مثالا يحتذى به في قوة الإرادة وكيفية تحويل الإعاقة إلى إبداع لا يقدر علية كثيرا من الأصحاء جسديا

فتقدمت على المسرح الدكتورة وحي لقمان وهي مكفوفة مشرفة على قسم القانون في جامعة الملك عبدالعزيز ومؤسسة كلية القانون بجامعة دار الحكمة وصاحبة مكتب استشارات قانونية، عبرت عن سعادتها بالفعالية وقالت هذا اليوم يحتفي بفئة يسمون المعاقين باعتبار انه فقدوا حاسة أو عضو ولكن أنا لن اعترف بأن الإنسان المعاق يجب أن يتوقف عن الإنتاج وهذه الفئة وأنا منهم بيدهم القدرة على تحقيق الطموح فإذا كان لديهم الإصرار لن يستطيع احد الوقوف بوجههم، واعتبرت أن هناك عنف مجتمعي على هذه الفئة سواء نفسي أو لفضي أو جسدي لأن كل مرحلة يحتاج لتحدي للحصول على حقوقه ووجهت كلمة أخيره قالت فيها لا تترددوا فقط تحدوا واستمروا وسيأتي الانتصار في يوم لإثبات قدرتكم أمام أنفسكم وامام المجتمع ودعت كل مسئول لدعم هذه الفئة لأنه لن يندم.
تلاها الدكتور وجدي أحمد وزان وكيل عمادة شؤون الطلاب لذوي الاحتياجات الخاصة بجامعة الملك عبد العزيز فألقى كلمة عبر فيها عن احتياج ذوي الاحتياجات الخاصة لمجتمع وبيئة متفهمة لقدراتهم المحدودة وقص قصة تحدية مع الإعاقة الحركية حيث قال واجهت صعوبات عديدة خلال دراستي وعندما وصلت إلى المرحلة الجامعية كنت متفوق ورغم ذلك واجهت تحديات اكبر في توظيفي وأضاف درست الهندسة ولكن خصصت جل وقتي لذوي الاحتياجات الخاصة ومساعدتهم في الجامعة, وفي الختام دعا الحاضرين لحضور مسرحية جامعية من تمثيل الطلاب من ذوي الاحتياجات الخاصة.

بعد ذلك اعتلى المسرح الأستاذ سفر الحقباني كابتن في نادي جدة لذوي الاحتياجات الخاصة واعتبر هذا اليوم للاحتفال بانجازات ذوي الاحتياجات الخاصة وتكلم عن أهمية الجانب الرياضي لهذه الفئة وأضاف بدأت حياتي بالرياضة في الأماكن العامة لعدم توفر صالات رياضة خاصة لنا والحمدلله تفوقت بهذه المرحلة حتى كونت نادي فريق جدة لذوي الاحتياجات الخاصة وختم فقرته بتكريم شباب النادي لتقديمهم بطولات ناجحة بمشاركة أكثر من 80 لاعب تحت رعاية عبداللطيف جميل وشكر تويوتا وعبداللطيف جميل لدعمهم الدائم لرياضة المعاقين.

وتحدث الفنان التشكيلي راكان كردي قائلا كنت في جمعية الأطفال المعوقين في جدة ولم يكن ينقصني شي ثم بعد تخرجي من الجمعية توجهت للدراسة في المدارس الحكومية ولكن لم يكن المكان مهيأ لي وتعرضت لآلام في العمود الفقري مما اضطرني لترك مقاعد الدراسة واتجهت للفن التشكيلي وأصبحت أبيع لوحات وأوردها إلى لندن، وأود أن اشكر بالمناسبة الأستاذة نجلاء في الجمعية لدعمها وتشجيعها للوحاتي منذ صغري ووصفها لي بالمتميز حيث دفعتني للاستمرار بهذا المجال.بعد ذلك استمتع الحضور بالعديد من الفقرات منها فقرة العزف على العود التي قدمها الفنان الكفيف رضوان حسان جفري، وفقرات كوميدية قدمها رضوان الريمي وطلال الشيخي من فريق الكوميدي كلوب في جدة.

ثم توجهنا بزيارة للفرق التطوعية المشاركة والتقينا بالدكتورة نوف الجافل عضو لجنة الحملات في فريق فيجن التطوعي أحد المشاركين في تنظيم الفعالية حيث قالت تشرف فريق “فيجن” بالمشاركة في تنظيم فعالية “اليوم العالمي للإعاقة” التي أقامها مستشفى عبداللطيف جميل بهذه المناسبة لفئة غاليه علينا جميعاً وتحتاج لدعم كبير من الجميع، من خدمات الوقاية والرعاية والتأهيل، وتشجع المؤسسات والأفراد على الإسهام في الأعمال الخيرية في مجال الإعاقة
وأضافت ” الجافل” فريقنا ولله الحمد نظم 120 فعالية كان آخرها وأكبرها المشاركة في تنظيم فعالية سرطان الثدي في ملعب الجوهرة حيث كانت بتنظيم عدة جهات منها وزارة الصحة وبعدد حضور بلغ أكثر من 30 ألف شخص.

وبعد ذلك تحدثنا أيضاً إلى أحد المشاركين في التنظيم الأستاذة ندى عبدالعزيز القرشي المدير التنفيذي لشبكة التواصل الطبي السعودي حيث قالت الشبكة هي موقع الكتروني مرخص من وزارة الثقافة والإعلام للتثقيف والمقالات والفعاليات الطبية.

واستطردت قائلة فئة ذوي الاحتياجات الخاصة عزيزة على قلبنا وهم محتاجين لهذا الدعم ولفت الانتباه ويجب أن يكون لنا دور في تسليط الضوء عليهم وتوفير أساليب حياة أسهل لهم سواء في الدراسة أو العمل أو الانخراط بالمجتمع أو المشاركة بالمؤتمرات.

ثم تابعت بإسهاب نحن بدأنا عام 2015م كموقع الكتروني بسيط وبعد فترة تم عمل شراكة مع مركز الخوادم الرقمية لتقنية المعلومات فكانت نقلة نوعية مع الشراكات التقنية. عقدنا شراكات محلية مع عدة جهات لدعم الإعلام الصحي من دورات وتنظيم مؤتمرات وفعاليات ثم توسعنا دولياً بالانجازات فعقدنا شراكة مع شركة تنظيم أمريكية في مؤتمر الأمراض الصدرية اسمها conference series بعدها انتقلنا لعدة شراكات دولية في شيكاغو و لاس فيغاس وانتقلنا الآن في عام 2018م إلى كندا في شراكة جديدة عن أمراض العظام وهذه الشراكات هي للممارسين الصحيين في الخارج لدعمهم من ناحية السكن وتذاكر حضور المؤتمرات الصحية. أقمنا أيضاً تطبيق مهم بالشراكة مع مركز الخوادم الرقمية باسم “بدمك تقدر تنقذني” وهوا تطبيق خيري للتبرع بالدم يصل بين طالب الدم وبين المتبرع.

وصلة دائمة لهذا المحتوى : http://www.makkah-now.com/361963.html

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

حساب التويتر
وسيط مكة الآن
تطبيق مكة الآن