بترخيص من وزارة الثقافة والإعلام

«

»

١٥٠ تربوية من رياض الأطفال بتعليم مكة في اللقاء الاستطلاعي (صانعات مستقبل وطن)

طباعة مقالة

  0 143  

١٥٠ تربوية من رياض الأطفال بتعليم مكة في اللقاء الاستطلاعي (صانعات مستقبل وطن)





مكة الآن - صالح السلمي

 

عقدت الإدارة العامة للتعليم بمنطقة مكة المكرمة ممثلةً في إدارة رياض الأطفال اللقاء الاستطلاعي الأول بقائدات الروضات الحكومية والأهلية تحت شعار ( قائدات مستقبل وطن ) برعاية مساعدة المدير العام للشؤون التعليمية الدكتورة آمنة محمد صالح الغامدي وذلك يوم الخميس الموافق ١٤٣٩/١/١٥هـ . نفذته مشرفات إدارة رياض الأطفال تحت إشراف مديرة إدارة رياض الأطفال تهاني زاهد قدسي وذلك بحضور مديرة إدارة رياض الأطفال بجدة مها الياور ومديرات الإدارات ومكاتب التعليم بمكة المكرمة.

 

 

استهدف اللقاء قائدات روضات مكة الحكومية والأهلية وذلك بهدف تحقيق رؤية ٢٠٣٠م في تطوير رياض أطفال مكة المكرمة والوصول إلى العالمية بنشئ مستقبل وطن والتعرف على معايير تقييم أطفال الحضانات ورياض الأطفال والتعرف على المشاريع الوزارية والمبادرات التطويرية وآلية تفعيلها في ميدان رياض الأطفال والاطلاع على المستجدات في القيادة المدرسية والتعرف على الخارطة المدرسية والاطلاع على المناسبات والفعاليات العالمية وطريقة التواصل مع إدارة رياض الأطفال.

 

هذا وقد استهل اللقاء بالسلام الملكي ، عقبه تلاوة عطرة من الذكر الحكيم ، ثم افتتحت اللقاء مديرة إدارة رياض الأطفال تهاني زاهد قدسي بكلمةٍ ترحيبيةٍ رحبت فيها بقائدات الروضات وجميع التربويات الحاضرات والضيفات الكريمات ، مثنيةً لهن حسن تفاعلهن ، كما شكرت كل من ساهم في تقديم يد العون لإنجاح هذا اللقاء التربوي الاستطلاعي ، مبينةً بأنه كان حلم وأصبح الآن حقيقة بنهاية العام وبجهود الجميع ١٤٣٧/١٤٣٨ هـ ، فعرضنا لهذا الإنجاز هو لأنجاز وطموح أكبر لهذا العام مواكبين رؤية ٢٠٣٠ م ، ودائماً ما تبدأ قصص النجاح برؤية، وأنجح الرؤى هي تلك التي تبنى على مكامن القوة ، ونحن نثق ونعرف بأن الله سبحانه وتعالى حبانا وطناً مباركًا وأرضًا مقدسةً نفديها بأرواحنا وليس فقط بجهودنا ، فلنكن يداً واحدة ً لتحقيق رؤية رياض الأطفال بمكة المكرمة ، وجميعنا سنبدع لنصل إلى العالمية وننشئ مستقبل وطن واعد لعام ١٤٣٨/١٤٣٩هـ بفضل الله ثم بفضل جهودكم الرائعة ، موضحةً بأن مرحلة رياض الأطفال مرحلة مهمة ولها دورها البارز في تأهيل الطفل علمياً واجتماعياً ونفسياً وإعداده إعدادًا مدروساً سليما ً فيتمكن بعد الانتهاء من فترة رياض الأطفال من الالتحاق بالمرحلة التعليمية الابتدائية الأولى بيسر وسهولة، مشيرةً إلى أن مرحلة رياض الأطفال مرحلة تعليمية لاتقل أهميةً عن أهمية مراحل التعليم الأخرى بل هي مميزة جداً ولها فلسفتها التربوية وأهدافها النمائية والسلوكية ، مبينةً بأن أهدافها ترتكز على احترام ذاتية الطفل وتفرده وتشجيعه على التغير بلا خوف واستثارة تفكيره الإبداعي المستقل ورعاية الطفل بدنياً وتعليمه العادات الصحيحة السليمة.

 

ومن جانبها عبرت مستشارة مساعدة المدير العام للشؤون التعليمية مريم رمضاني من خلال كلمتها التي ألقتها نيابةً عن مساعدة مدير عام الشؤون التعليمية بمنطقة مكة المكرمة الدكتورة آمنة محمد صالح الغامدي عن بالغ سعادتها بهذا اللقاء الجميل الفاعل والذي يعد استمراراً لنهج وزارة التعليم في الارتقاء بمستويات الأداء وتطوير وتبسيط إجراءات العمل، وتشكيل بناء مؤسسي يلبي حاجات الروضات , ويمكنها من ممارسة دورها الفاعل في التصميم والتنفيذ لمنظومة البرامج التربوية والتعليمية ، موضحةً بأن رياض الأطفال هي المكان الأول لتنمية إبداع الطفل كونها مؤسسات تربوية واجتماعية تسعى إلى تأهيل الطفل تأهيلاً سليماً للالتحاق بالمرحلة الابتدائية وذلك حتى لايشعر الطفل بالانتقال المفاجيء من البيت إلى المدرسة ، حيث تترك له الحرية التامة في ممارسة نشاطاته واكتشاف قدراته وميوله وإمكانياته وبذلك فهي تسعى إلى مساعدة الطفل في اكتساب مهارات وخبرات جديدة . مشيدةً بالدور الفاعل والمهم لرياض الأطفال والذي لايقتصر فقط على تنمية مهارات الطفل وتحضيره لمجتمع أكبر؛ بل لهذه المرحلة دور تربوي مهم كالمدرسة؛ فهي تهتم ببناء مواطنٍ صالحٍ يبني وطنه شاباً قوياً بالمستقبل.

 

ثم تنوعت من بعد ذلك فقرات اللقاء متضمنةً عرضًا مرئيًا بعنوان (منجزات إدارة رياض الأطفال) ، تلا ذلك ورقة عمل مديرة إدارة رياض الأطفال بجدة الأستاذة مها الياور بعنوان (معايير تقييم أطفال الحضانات ورياض الأطفال)-(لجنة المعايير الوزارية التي تقدم من جدة) .

 

فيما تحدثت منسقة الحضانات المشرفة التربوية أميرة مصيري من خلال ورقتها عن حضانات مكة بين الواقع والمأمول.

 

كما تم استعراض عدد من المبادرات والبرامج الوزارية ومنها : برنامجًا بعنوان (تطوير الحضانات ورياض الأطفال) قدمتها المشرفة التربوية دلال الصبحي ، هذا وقد أعدت المشرفة التربوية سعاد المحمادي مبادرتي (برنامج التطوير المهني لمعلمات رياض الأطفال) و( برنامج السلامة الشخصية لطفل رياض الأطفال لبيئة آمنة ).

 

فيما قدمت المشرفتان التربويتان نجود فلمبان ونهى النمري مبادرة بعنوان (تجويد بيئات رياض الأطفال) .

 

ومن جانبها أعدت المشرفة التربوية صباح باجحزر ورقةً بعنوان ( تثقيف الأم والطفل ) ، بينما قدمت المشرفة التربوية سحر العمري مبادرتي(القيم) و(برنامج فطن) .

 

حيث أعدت المشرفة التربوية جيهان بخاري برنامجاً عن (التطوير المهني والسلامة الشخصية وبرنامج نور).

 

كما استعرضت مشرفات القيادة بإدارة رياض الأطفال هاجرة زكي وهناء الحرازي وعبير باجمال وهادية المولد ورقةً بعنوان (الخطة التشغيلية والقائدة والقيادة ).

 

ومن جهةٍ أخرى أعدت منسقة جائزة التميز بإدارة الجودة حياة بدري ورقةً عن (جائزة التميز) قدمت من خلالها لمحة تعريفية حول جائزة التعليم للتميز ( التعريف ، الرؤية ، الرسالة ، الأهداف) وأهم الأسس العلمية للمؤسسة التعليمية الناجحة .

 

وعقد المشرف التربوي بإدارة التخطيط المدرسي نزار قاروت لقاءً تعريفياً بعنوان ( الخارطة المدرسية) كما ألقت المعلمة شرعاء الشهري من الروضة الثانية كلمةً بعنوان (ميثاق معلمة رياض الأطفال) فيما أعدت المشرفة التربوية رواد الهذلي ورقةً بعنوان (الإعلام ومواعيد الأيام والمناسبات المحلية والعالمية بناءً على ما ورد في الخطة التنفيذية لوكالة التعليم).

 

والجدير بالذكر أنه بلغ عدد الحاضرات ( ١٥٠) تربوية .

 

Important!

وصلة دائمة لهذا المحتوى : http://www.makkah-now.com/347845.html

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

حساب التويتر
وسيط مكة الآن
تطبيق مكة الآن
التبرع بالدم
Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com