بترخيص من وزارة الثقافة والإعلام

«

»

عملية قيصرية ناجحة لمريضة مصابة بتضيق شديد بالصمام الميترالي بمدينة الملك عبدالله الطبية

طباعة مقالة

  0 295  

عملية قيصرية ناجحة لمريضة مصابة بتضيق شديد بالصمام الميترالي بمدينة الملك عبدالله الطبية





مكة الآن :

تمكن فريق طبي بمدينة الملك عبدالله الطبية بالعاصمة المقدسة بفضل من الله بإجراء عملية قيصرية تكللت بالنجاح لمريضة حامل كانت تعاني من تضيق شديد بالصمام المايترالي وذلك عن طريق (قسطره الايبديورال)

وأوضحت الادارة الطبية، أنه بعد تقييم الحالة ومناقشتها مع اطباء تخدير جراحات القلب والتخدير العام وُجد انها من الحالات التي تعتبر شديدة الخطورة  نتيجة تضييق شديد في صمام الميترالي لكن حالتها مستقرة.

وتم شرح الحالة للمريضة وطرق التخدير المناسب لها و وُجد ان التخدير النصفي بوضع قسطرة الايبديورال وهي(قسطره رفيعه جدا توضع فوق غشاء الجافيه وهو اول الاغشيه المحيطه بالحبل الشوكي)  ويتم اعطاء جرعات التخدير في فترات زمنية متفاوته كل 15دقيقة مع مراقبة العلامات الحيوية بدقة شديدة واعطاء ادوية للمحافظة على ضغط حسب الحاجة وهو ما تم بدقة متناهيه وبفضل من الله تكللت العملية بنجاح بدون وجود أي مضاعفات للام او الطفل وقد تم نقل الام الى العناية المركزة لمرضى القلب وتمت متابعتها خلال وجودها في المستشفى ولله الحمد لم تحدث لها أي مضاعفات.

وتتميز المدينة الطبية في مثل هذا النوع من الحالات على مستوى مكة المكرمة وذلك بفضل الله ثم بجهود التكامل بين الادارات المختلفه والتي تقوم بتذليل عقبات التحويلات الروتينية بين المستشفيات وتفعيل سرعة التواصل لمصلحة المرضى.

ونوهت الاداره الطبية بالمدينة الطبية انه يتم التنسيق لمثل هذه الحالات بفترة كافيه وتكون بالتكامل ما بين اطباء من تخصصات كثيرة بداية بأطباء النساء والولادة والاطفال وأطباء القلب واطباء التخدير لمثل هذه الحالات كما يكون هناك ترتيبات اخرى تشمل النقل الاسعافي الطبي للطفل بعد الولادة والتأكد من جاهزية اجهزة المواليد من حضانات وادوات إنعاش واجهزة تنفس التي يتم تحضيرها من قبل فريق متكامل من مستشفى النساء والولادة المجاورة للمدينة الطبية.

كما يستمر التواصل والتنسيق طوال فترة الحمل و الاستعداد التام بتجهيز وحدات الدم ومنتجات الدم الاخرى تحسبا لأي طارئ لا سمح الله وتجهيز غرف العمليات بكامل التجهيزات المطلوبة لعمليات القيصرية وعمليات القلب المفتوح في حال الاحتياج لتغير الصمام للام خلال فترة الولادة او بعدها مع استمرار الرعاية الطبية للام ضمن اسره العناية المركزة بالمدينة في حين ان الطفل ينقل الى حضانات المواليد في مستشفى النساء و الولادة.

ويجدر بالذكر، ان هذه الحالة تعتبر الرابعة التي يتم علاجها في المدينة الطبية و الاولى التي تتم عن طريق التخدير النصفي.

وصلة دائمة لهذا المحتوى : http://www.makkah-now.com/341214.html

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

حساب التويتر
وسيط مكة الآن
تطبيق مكة الآن
التبرع بالدم
Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com