بترخيص من وزارة الثقافة والإعلام

«

»

اللقاء التعريفي الأول لبرنامج ” داعم “

طباعة مقالة

  0 270  

اللقاء التعريفي الأول لبرنامج ” داعم “





مكة الآن - عوض المالكي :

عقد مساء أمس الأربعاء 19 من شهر رمضان 1438هـ بمدينة جدة اللقاء التعريفي الأول لبرنامج ( داعم ) وهذا أحد برامج وزارة الإقتصاد لرؤية المملكة 2030.
ويعد هذا البرنامج الرائع في مضمونه ورؤيته المستقبلية وطريقة إدارته رغم أنه تحت عباءة حكومية إلا أنه قدم نفسه كصناعة وفكر قطاع خاص في تجاوز الحلول والصعاب بين القطاعات الحكومية حيث يعتمد في كل مراحله على شراكات حقيقية عميقة مع وزارات وهيئات أخرى.
( داعم ) يهتم بكل الهوايات مهما كان نوعها وتتوافق مع ديننا وخصوصيتنا داخل المملكة العربية السعودية ووفق ضوابط وقوانين خاصة بذلك. وهو برنامج تابع لوزارة الاقتصاد يقوم هذا البرنامج بدور المنسق والوسيط ما بين المستفيد ( أندية الهوايات ) وبين المشرع ( الوزارات المعنية ) .
يقدم ( داعم ) إضافة إلى ذلك دعم مالي بما يتناسب مع الفعاليات واحتياجات تلك الأندية .
( داعم ) بدأ كفكرة من ما يقارب عام ونصف بعقد اجتماعات دورية مع كل الجهات ذات العلاقة كلا فيما يخصه على مستوى وزاري ومجلس إقتصادي .
( داعم) وصل إلى مراحله النهائية ومن المزمع إطلاقه بعد ثلاثة أشهر من الآن بعد استكمال كل مقومات ومتطلبات كل التشريعات والتنظيمات لحفظ حقوق كل الوزرات وإنهاء كل البروتوكولات التنظيمية والمالية كل وزارة لضمان تقديم مستوى خدمه لى شكل صناعه ومنافسة للمستفيد وضمانات واضحه وآليات عمل منضمة لضمان التعامل مع هذه المنشآت التابعة لوزارة متعددة ماليا وإداريا .
فالبرنامج يعمل من خلال منشأت أخرى كمنشآت هيئة الرياضة والشباب ومنشآت التعليم بالدرجة الأولى كون هيئة الرياضة أكثر جاهزية فلديها ما لا يقل عن ثلاثة الاف منشاة على مستوى المملكة وتعد هذه المنشآت الأبرز والأكثر جاهزية .
أما بالنسبة للتعليم فلديها المنشآت الأكثر والأوسع أنتشاراً ولعل أغلبها تفتقر إلى التجهيزات المناسبة والمنافسة كما أن هناك بعض القطاعات الأخرى التابعة للدولة أيضا لها منشآت يمكن أن تستوعب هذه الاندية من خلال قاعات ومسارح وورش عمل كوزارة العمل والجامعات ووزارة الحرس الوطني ووزارة الصحة وغيرها من القطاعات الأخرى كالخطوط السعودية وشركة أرامكو وسابك و……. .
خلال اللقاء الذي عقد كان الواضح اخذ الملاحظات والاستفسارات في المقام الأول من خلال حضور أكثر من أربعين جهة على مستوى المنطقة الغربية وتحويل تلك الاستفسارات والحوارات وتدوينها ليتم أخذها في الاعتبار .
والجدير ذكره الموافقة الرسمية بالسماح لغير السعودي بالانضمام للأندية والجمعيات وتكوين هيئات وفق ضوابط معينة .

وكان من أبرز نقاط هذا اللقاء للحصول على دعم برنامج ( داعم ) :
1. الحصول على تصريح للهوايات من الجهات المختصة التابع لها تلك الهواية سواء من الهيئة العامة للرياضة والشباب أو وزارة العمل والتنمية الإجتماعية أو أي جهة أخرى تتبع لها هذه الهوايات أو الجمعيات أو الرابطة شرط الحصول على رعاية ( داعم ) .
2. تكوين مجالس إدارة لكل نادي أو مجموعة وفق الضوابط التابع لها النادي أو الجمعية أو الرابطة.
3. مجالس الإدارة بما لا يزيد عن تسعة اشخاص ( رئيس مجلس إدارة . نائب رئيس مجلس إدارة وأمين عام وآمين صندوق وأعضاء مجلس إدارة ) ولا يقل عن خمسة . بالإضافة إلى أعضاء مؤسسين للنادي أو الجمعية أو الرابطة كحد أدنى عشرة أعضاء مؤسسين بالإضافة إلى مجلس الإدارة بعد التأسيس يمكن إضافة عضويات ( عضو منتسب ) ( عضو عامل ) بلا حدود .
4. بعد اكتمال الحصول على التصاريح اللازمة يمكنك التقديم على برنامج ( داعم ) للحصول على الدعم المادي أيا كان نوعه ( دعم منشأة أو نشاط ) .
5. مدة التصاريح ( سنة كاملة من تاريخ الحصول عليها ) .
6. السماح لغير السعودي بعضوية الأندية والجمعيات .
7. ( داعم ) يهتم بالجنسين ( الذكور والإناث) بنفس الدرجة والدعم .
8. ( داعم ) هو الجهة التي يمكنك مخاطبتها للتنسيق مع كل تلك الجهات .
9. ( داعم ) سيكون له سنويا بطولات ومسابقات على مستوى المملكة لكل الهويات .
10. ( داعم ) سيعمل مع كل الجهات ذات العلاقة وزارة الداخلية الهيئة العامة للرياضة والشباب وزارة السياحة وزارة الترفيه وزارة المالية وأي جهة حكومية ممكن أن يكون لها تداخل مع عمل ( داعم ) .
11. ( داعم) أسست المركز الأول للهوايات بمدينة جدة على مساحة 800متر مربع وسيكون بمشيئة الله تعالى جاهز للعمل خلال الأشهر القليلة القادمة .
12. ( داعم ) يحظى بدعم حكومي كبير ولافت من المجلس الاقتصادي لتذليل كافة الصعوبات والعقبات .
لعل هذه النقاط أبرز ما كان في الاجتماعي التعريفي الأولي لهذا البرنامج وسيكون هناك اجتماع تعريفي في كلا من مدينة الرياض والدمام لأخذ الكثير من الآراء والملاحظات حول هذا البرنامج قبل إطلاقه .
وكان أبرز ما لفت نظري خلال هذا اللقاء أن من يقوم عليه هم نخبة من شباب المملكة المميزين و هو ما نحتاجه في سنواتنا القادمة لأنهم هم المكون الأساسي للمجتمع والذي يمثل الشباب فيه أكثر من 70% من نسبة عدد سكان المملكة .
ختاما اتمنى أن يرى هذا البرنامج النور قريبا وأن يواكب تطلعات وآمال الدولة في الاهتمام بكل أطياف المجتمع ورعايتهم بقدر آمالهم وتطلعاتهم بمستوى خدمة مميز وفق معايير دولية وتشريعية ليبرز للعالم هذه المواهب وإيجاد جيل ينافس عالميا .

وصلة دائمة لهذا المحتوى : http://www.makkah-now.com/328999.html

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

حساب التويتر
وسيط مكة الآن
تطبيق مكة الآن
التبرع بالدم
Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com