بترخيص من وزارة الثقافة والإعلام

«

»

جدة تشهد الاربعاء القادم انطلاقة معرض جدة الدولي للسياحة والسفر في نسخته السابعة

طباعة مقالة

  0 100  

جدة تشهد الاربعاء القادم انطلاقة معرض جدة الدولي للسياحة والسفر في نسخته السابعة





مكة الآن - مشهور العتيبي:

تحت رعاية صاحب السمو الملكي الأمير مشعل بن ماجد محافظ جدة تنطلق يوم الاربعاء القادم فعاليات النسخة السابعة من معرض جدة الدولي للسياحة والسفر بقاعة المؤتمرات في فندق هيلتون، وهو أحد المعارض الرائدة في منطقة الخليج العربي التي تحظى باهتمام محلي ودولي ويستمر 3 ايام ويشارك في المعرض نحو 160 عارضا يمثلون 20 دولة وينتمون الى القطاعات الحكومية مثل وزارات وهيئات السياحة من وجهات سياحية متميزة وشركات القطاع الخاص مثل شركات الطيران، فنادق ومنتجعات، شركات إدارة الوجهات السياحية، وكالات الأسفار ومنظمي الرحلات السياحية، تأجير السيارات، السياحة العلاجية، السياحة التعليمية، الرحلات البحرية، الترفيه والمغامرة إضافة إلى مجموعة من الخدمات المرتبطة بالقطاع.
ويشارك في المعرض عدد من الرعاة وهم هيئة ابو ظبي للسياحة والثقافة راعي رئيسي والهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني في المملكة العربية السعودية راعي رئيسي ايضا ووزارة السياحة الاندونيسية ضيف شرف ومجموعة اطلس جيت ناقل رسمي وشركة الاتصالات السعودية الراعي الاستراتيجي وشركة انترو راعي استراتيجي
وعقدت اللجنة المنظمة لمعرض جدة الدولي للسياحة والسفر في نسخته السابعة اليوم مؤتمر صحفي بحضور المدير التنفيذي للهيئة العامَّة للسياحة والآثار بمنطقة مكة المكرمة الأستاذ محمد بن عبد الله العمري ومدير عام هيئة ابو ظبي للسياحة والثقافة الاستاذ سلطان المنصوري والناقل الرسمي للمعرض مجموعة اطلس جيت الاستاذ سهل بادويلان و رئيسة اللجنة المنظمة مايا حلفاوي
وأعربت مايا حلفاوي رئيسة اللجنة المنظمة للمعرض ورئيسة مجموعة أربعة ميم لتنظيم المعارض الدولية عن شكرها وتقديرها لرعاية سمو محافظ جدة لهذا الحدث العالمي الذي يقام كل عام في أكبر مدينة سياحية سعودية لافتة إلى أن المعرض يساهم في إطلاق آفاق الأعمال في القطاع السياحي حيث يعتبر المعرض منصة فريدة تجمع عدد من المستثمرين والفاعلين في هذا القطاع ومقابلتهم مع الهيئات الحكومية والشركات المحلية والدولية العارضة والزائرة للاطلاع على خدماتهم وخبراتهم من أجل بناء تعاون استراتيجي وتكوين علاقات تجارية واستثمارية.
ونوهت بالمشاركة الايجابية من الرعاة الذين قدموا الكثير من الدعم من اجل ان نصل بهذا المعرض الى المكانة التي نهدف اليها
وشدد المدير التنفيذي للهيئة العامَّة للسياحة والآثار بمنطقة مكة المكرمة الأستاذ محمد بن عبد الله العمري،على أهمية المشاركة الفعَّالة من الشركات والمؤسسات في دعم معرض جدة الدولي للسياحة والسفر
وقال ان المعرض اصبح علامة مميزة ونقطة تحول في مسيرة المعارض الدولية واصبحت له مكانة اقليميمة ودولية وخير دليل مشاركة 20 دولة من دول العالم فيه و160 عارض
ولفت الى ان الهيئة تدعم كافة المعارض السياحية وفي مقدمتها معرض جدة الدولي للسياحة والسفر وهي خطة الهيئة في وجود مثل هذه المعارض التي تثري الجانب السياحي
واضاف ان الهيئة حققت العديد من النجاحات في مختلف فروعها في المملكة التي من أهمها التنظيم والتأسيس ووضع اللبنات الأولى في مختلف فروعها بمناطق المملكة، بالإضافة للوعي والتثقيف المجتمعي فيما يخص السياحة والآثار، وهو ما تطلب شراكة كبيرة بين كافة القطاعات ذات الصلة العاملة في المجتمع، مع التركيز على دور المواطن السعودي، حيث إنه العنصر الذي يصنع السياحة وإليه تتوجه.
وافاد العمري ان جدة تملك المقومات المطلوبة لأن تكون مدينة المؤتمرات والمعارض بكلِّ جدارة، ولعل المهرجانات والمعارض الدولية تعد بمثابة مؤشر قوي لانطلاقة كبيرة لسياحة قطاع المؤتمرات والمعارض الواعد في مدينة جدة
واعرب عن امله في ان يحقق معرض جدة الدولي للسياحة والسفر النجاحات التي حققها في السنوات الماضية معبرا عن شكره للجنة المنظمة
كما اكد مدير هيئة ابوظبي للسياحة والثقافة سلطان المنصوري عن سعادته للمشاركة في معرض جدة الدولي للسياحة والسفر للمرة الثالثة على التوالي
وقال ان مشاركة الهيئة كراعي رئيسي يعود الى ان معرض جدة الدولي للسياحة والسفر يعد احد المعارض الرائدة في دول الخليج العربي
وبين ان الهيئة تهدف من المشاركة الى الترويج لامارة ابو ظبي وتنشيط الحركة السياحية وجذب السياح والزوار مما يسهم في ترسيخ مكانة ابو ظبي على خريطة السياحة العالمية والوجه المشرق لها
واوضح المنصوري ان مشاركة الهيئة في المعارض الدولية منحها زخما لخطط ومشاريع الهيئة المستقبلية للنهوض بالقطاع السياحي لافتا الى ان ابو ظبي تمتلك فرص سياحية كبيرة بالعتماد على المقومات الطبيعية والشؤاطي الجميلة والبيئة الخصبه والانفتاح الاقتصادي والتنوع في المنتج السياحي
من جهته اخرى اكد الناقل الرسمي لمجموعة اطلس جيت سهل بادويلان على اهمية معرض جدة الدولي للسياحة والسفر والذي يعد من اهم وابرز المعارض على مستوى الشرق الاوسط مفيدا ان اطلس تشارك في المعرض من اجل الارتقاء بالسياحة والوصول بعا الى اعلى كفاءة في تقديم الخدمات
واضاف بادويلان ان اطلس ابتكرت طريقة فائقة السهولة لتحجز رحلات شركة طيران أطلس
وافاد ان شركة طيران أطلس جيت تعمل تحت شعار احجز رحلتك سواء كانت ذهاب فقط او ذهاب وعودة حيث تستطيع الاختيار ما بين درجات السفر المختلفة كدرجة رجال الاعمال او الدرجة الاولى او الدرجة السياحية,مشيرا ان ا الشركة تمنح على التخفيضات وأفضل الاسعار على تذاكر الطيران, لاي وجهة عالمية
الجدير بالذكر ان اندونيسيا تشارك في معرض جدة السياحى كضيف شرف وتعتبر اندونيسيا سوق السياحة في المملكة العربية السعودية واحد من أسرع الاقتصادات نمواً في العالم. وفقا لأحدث “الإحصاءات السياحية العالمية منظمة السياحة العالمية”. وتتوقع إندونيسيا نتيجة بارزة في هذا العام و لهذا وضعت إندونيسيا زيادة بنسبة 10% في الصفقات التجارية، مقارنة بالعام الماضي.
واكد التقرير ان وزارة السياحة الاندونيسية سوف تشارك في معرض جدة للسياحة والسفر نسخة 7 مع 5 من كبار و رواد صناعات السياحة الاندونسية ؛ و تتكون البعثة من 4 وكلات للسياحية و الرحلات، واحدى مجموعات الفنادق. كما يبرز في جناح إندونيسيا الرقصات التقليدية والوجبات الخفيفة التقليدية المختلفة التي ستقدم خلال فترة المعرض لجذب الزوارو للحصول على معرفة المزيد عن إندونيسيا و عرض اهم اوجه الطبيعة الجميلة في البلاد، الفنون الفريدة والحرف، كنوز الطهي المختلفة ووجهات السفر والمنتجات للسياح المحتملين في المملكة العربية السعودية
واكد تقرير لضيف الشرف اندونيسيا انه بعد النجاح الذي حققته إندونيسيا في عام 2016، تعيين الثقة مع هدف جديد 15 مليون زائر وسائح و الذي من المتوقع أن يصل في الإيرادات الى مبلغ 14.9 بیلیون دولار في عام 2017. لتحقيق هذا الهدف، إندونيسيا تنتطلق في السنة الجديدة بالمشاركة بنشاط ملموس في مختلف المناسبات لتعزيز برنامج “إندونيسيا الرائع
ولفت التقرير ان إندونيسيا لعام 2017, تستهدف 340 ألف سائح من سوق الشرق الأوسط.و خاصة المملكة العربية السعودية ففى عام 2015، زار إندونيسيا 160,696 زائر ينتمون الى المملكة العربية السعودية. وقد ازداد العدد في عام 2016 الى 178,435 في تشرين الثاني/ نوفمبر. مؤكد ان العدد يتزايد باطراد في عدد السياح القادمين من المملكة العربية السعودية إلى إندونيسيا، و يعد ذلك ضمن استراتيجية “إندونيسيا رائعة” لتعزيز نشاط السياحة والحفاظ على نمو السوق..
من ناحية اخرى اشار مركز المعلومات والأبحاث السياحية “ماس” التابع للهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني الى ارتفاع حجم إنفاق السياح المغادرين من المملكة خلال 9 أشهر الأولى من سنة 2016 بنسبة 24% عن نفس الفترة من عام 2015 حيث بلغ إجمالي الإنفاق 79 مليار ريال في حين لم يتجاوز 64 مليار ريال العام الماضي.
ووفقا لبيانات نفس التقرير فقد بلغ عدد الرحلات السياحية المغادرة من المملكة منذ بداية يناير إلى نهاية سبتمبر 2016 حوالي 17.2 مليون ريال، بزيادة قدرها 3% مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي.
كما أشار التقرير إلى أن إجمالي إنفاق السياح المحليين خلال 9 أشهر الأولى من 2016 بلغ نحو 58 مليار ريال، بنسبة نمو بلغت نحو 59 % مقارنة بنفس الفترة من عام 2015 حيث بلغ إجمالي الإنفاق 37 مليار ريال.
وبلغ عدد الرحلات السياحية المحلية داخل المملكة خلال نفس الفترة حوالي 36.5 مليون رحلة بارتفاع قدره 15% مقارنة بنفس الفترة من 2015. وقد توقع تقرير “ماس” أن يصل عدد الرحلات السياحية الداخلية عام 2020 إلى نحو 66 مليون رحلة وأن يبلغ حجم الإنفاق أكثر من 80 مليار ريال.
كما أبرز التقرير أن إجمالي إنفاق السياح الوافدون قد بلغ 66.8 مليار ريال خلال 9 أشهر الأولى من 2016 في حين بلغ عدد الرحلات السياحية الوافدة 14.5 مليون رحلة وتوقع التقرير أن يصل عدد هذه الرحلات إلى أكثر من 24 مليون رحلة بحلول عام 2020 وأن يتعدى حجم الإنفاق 130 مليار ريال.

وصلة دائمة لهذا المحتوى : http://www.makkah-now.com/306288.html

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

حساب التويتر
وسيط مكة الآن
تطبيق مكة الآن
Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com