بترخيص من وزارة الثقافة والإعلام

«

»

مايدريكم أنهم شهداء…وأنتم في الدرك الأسفل من النار…!

طباعة مقالة

  25 1290  

مايدريكم أنهم شهداء…وأنتم في الدرك الأسفل من النار…!





مايدريكم أنهم شهداء…وأنتم في الدرك الأسفل من النار…!

للدكتور/سلمان حماد الغريبي

 

إلى اللذين يطلقون ألسنتهم جزافاً حلالا” او حراماً وهم لايفقهون شيئاً ولايعلمون…اتقوا الله فأنتم والله لآثمون وأمام الله يوم الفصل لمحاسبون وانشغلوا بإصلاح أنفسكم فعندكم من العيوب أكثر مما تظنون…

فالقتل لايعرف مكاناً او زماناً…فالقتل قتل والجريمة جريمة أكانت في مطعمٍ أو مسجدٍ أو ملهى أو سوق…كلامكم مردود عليكم وعليكم وزرهُ جبالاً” جبالاً” لاتستطيعون حملها يوم الدين والله بعباده لرؤوف رحيم يأخذ من ذنوبهم ويطرحها عليكم ومن حسناتكم ويرفعها بهم…فاتركوا عنكم القيل والقال وفتواكم بالحلال والحرام فهناك من هو أعلم منكم واطلع منكم بشرع الله حلاله وحرامه ومجاز من ولاة الأمر لم يتطرق لهذا الموضوع لا من قريب أو من بعيد يقول الله تعالى : ” إِنَّ اللَّهَ عِنْدَهُ عِلْمُ السَّاعَةِ وَيُنَزِّلُ الْغَيْثَ وَيَعْلَمُ مَا فِي الْأَرْحَامِ وَمَا تَدْرِي نَفْسٌ مَاذَا تَكْسِبُ غَدًا وَمَا تَدْرِي نَفْسٌ بِأَيِّ أَرْضٍ تَمُوتُ إِنَّ اللَّهَ عَلِيمٌ خَبِيرٌ “[ لقمان:34].

فاللهم ارحمهم برحمتك وتقبلهم شهداء عندك فقد قُتلوا إرهاباً وظلماً وعدواناً وهم في غربة عن الأهل والأوطان واجعل جنة الفردوس مأواهم وسكناهم وأجبر قلوب أهلهم وأحبتهم في مصابهم الجلل واجعلهم من الصابرين المحتسبين لقضاء الله وقدره إنك ولي ذلك والقادر عليه.

■وأخيراً:

قال أحد السلف : لو رأيت أحد إخواني ولحيته تقطر خمرًا لقلت ربما سُكبت عليه ! ولو وجدته واقفًا على جبل وقال : أنا ربكم الأعلى لقلت يقرأ الآيه ! يقول ابن القيم : [ والله إن العبد ليصعب عليه معرفة نيته في عمله ، فكيف يتسلط على نيَّات الخلق ]. “ماأجمل حسن الظن”.

لقد كان العمل الإرهابي الذي وقع في اسطنبول حديث الناس هذه الأيام لفظاعته وبشاعته ومحاولة إلصاقه بالإسلام فالحمدلله اسلامنا دين المحبة والسلام ولا جدال في هذا والكل يعرف هذا ومن وراؤه ويحاول عبثاً وكيدهم في نحرهم والمسلمين الحق والإسلام من هؤلاء ومن كذبهم وعملهم وعملاءهم براء…إضافة للمهاترات والقيل والقال في أفعال الناس وتداولها عبر قنوات التواصل الاجتماعي سلباً وإيجاباً دون علمٍ أو دراية…فلقد كانت هذه الجريمة البشعة في أرقى وأميز مطاعم اسطنبول من حيث الجودة أو من حيث الموقع المتميز على جسر الفسفور ومشاهدة الألعاب النارية منه بكل وضوح ويرتاده كثير من العرب والأتراك انفسهم والأوربيين وجنسيات كثيره أخرى من مفكرين وأدباء وفنانين ورجال أعمال…فلا ننساق وراء كلام هراء فاتركوا الناس لرب الناس وكما تدين تدان ولاتكونوا كالذي قال والله ان الله لايغفر لفلان..فقال الله تعالي لقد غفرت له واحبط عملك…فاتقوا الله ياعبادالله وتزودوا فأن خير الزاد التقوى والخوف من الله…فوالله ماتدري نفس بأي ارض تموت وعلى أي حال هي عليها…فانشغلوا بأنفسكم وعيوبكم وإصلاحها عن الناس وعيوبهم واتركوا الخلق للخالق إن الله بصير بالعباد…أَصلحكم الله وأَشغلكم بطاعته وبأنفسكم وأعانكم على إصلاح عيوبكم والعمل عليها…وغفر لنا ولكم ولآبائنا وأُمهاتنا وللمسلمين أجمعين أحياءً وأمواتاً.

■??دعاء:

اللهم…إنا نعوذ بك من الزلل واللمم فيما ليس لنا به علم…وسلاطة اللسان وقساوة القلب وسوء الأدب والأخلاق معك ياالله او مع عبادك والتهجم على الناس وأفعالهم ومعتقداتهم دون علمٍ منا او درايةٍ او سلطان…والحمدلله على ماقدرَ وقضى ولا إله إلا الله ولاحول ولاقوة إلا بالله والله أكبر…وإنالله وإنا إليه راجعون.

■مسك الختام:

يقول الله عز وجل في سورة الفتح:

{هُوَ الَّذِي أَنْزَلَ السَّكِينَةَ فِي قُلُوبِ الْمُؤْمِنِينَ لِيَزْدَادُوا إِيمَانًا مَعَ إِيمَانِهِمْ وَلِلَّهِ جُنُودُ السَّمَوَاتِ وَالْأَرْضِ وَكَانَ اللَّهُ عَلِيمًا حَكِيمًا (4) لِيُدْخِلَ الْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ جَنَّاتٍ تَجْرِي مِنْ تَحْتِهَا الْأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا وَيُكَفِّرَ عَنْهُمْ سَيِّئَاتِهِمْ وَكَانَ ذَلِكَ عِنْدَ اللَّهِ فَوْزًا عَظِيمًا (5) وَيُعَذِّبَ الْمُنَافِقِينَ وَالْمُنَافِقَاتِ وَالْمُشْرِكِينَ وَالْمُشْرِكَاتِ الظَّانِّينَ بِاللَّهِ ظَنَّ السَّوْءِ عَلَيْهِمْ دَائِرَةُ السَّوْءِ وَغَضِبَ اللَّهُ عَلَيْهِمْ وَلَعَنَهُمْ وَأَعَدَّ لَهُمْ جَهَنَّمَ وَسَاءَتْ مَصِيرًا (6) وَلِلَّهِ جُنُودُ السَّمَوَاتِ وَالْأَرْضِ وَكَانَ اللَّهُ عَزِيزًا حَكِيمًا(7)}صدق الله العظيم.

وصلة دائمة لهذا المحتوى : http://www.makkah-now.com/300226.html

25 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

  1. د/احمد زرين

    الواقع المرير الذي نعيشه هذه الايام هو التخبط والاستهتار بارواح البشر وقتل الأنفس التي حرم الله بدون وجه حق اما إرهاباً او عناداً او حقداً او ثأراً…فاللهم سلم اللهم سلم وأكفنى شر الفتن ماظهر منها ومابطن.

  2. غاليه الشريف

    الله يعفر لهم ويرحمهم ويتغمدهم بواسع رحمته…
    وانالله وانااليه راجعون.

  3. نوال زمزمي

    الله يرحمهم برحمته ويغفر لهم وينتقم لهم شر انتقام… حقيقي قصص عن هذا التفجير وماحصل قبله وبعده تكسر الخاطر فادعوا للأحياء والميتين بالرحمة والصبر والسلوان.
    وجزاك الله خير كاتب هذا المقال الرائع وبارك فيك.

  4. فيصل الحارثي

    جزاك الله خير ابوسياف…ورحمنا الله جميعاً بواسع رحمته الأحياء منا والأموات.

  5. فاطمه المدخلي

    لاتحزنوا…اناالله لهم لبرمرصاد…يمهلهم قليلاً ثم يأخذهم أخذ عزيزٍ جبارٍ منتقم…وانالله وانااليه راجعون.

  6. تهاني عقاد

    الحمدلله على كل حال…حادثة تُدمي القلوب…الله ينتقم من كل هؤلاء شر أنتقام…ويغفر للموتى ويدخلهم فسيح الجِنان ويشافي المصابين…وينزل سكينته على اهلهم واحبتهم…وانالله وانااليه اجعون.

  7. سعد العصيمي

    جزاك الله خير دكتور ورحم والديك…وغفر لموتانا وموتى المسلمين.

  8. فاتن عناني

    اللهم اعز الاسلام والمسلمين…واغفر لموتانا وموتا المسلمين.

  9. فهد الازوري

    لأحول ولاقوة الا بالله وحسبنا الله ونعم الوكيل.

  10. د/خالد مدني

    الدول الإسلامية تشهد حملة عنف منظمة من قبل جماعات خارجة وفاسقة وكافرة بالله وكتابه وسنة رسوله صلى الله عليه وسلم وهي مدعومة من قبل روسيا وايران وامريكا محور الشر في وقتنا الحاضر.
    الله يديم علينا نعمة الأمن والأمان…ويرحم من توفاهم ويلهم اهلهم الصبر والسلوان.
    ?ابدعت د.سلمان…بارك الله فيك ونفع بما تُسطره اناملك الرائعه.

  11. حسين عاشور

    حسبنا الله ونعم الوكيل ولاحول ولاقوة الابالله…اللهم اغفر لهم وارحمهم وصبر قلوب اهلهم واحبتهم عليهم والعيازوا بالله من فعل هؤلاء الشياطين اعداء الدين.
    حسين عبدالله عاشور/مستشفى الجامعه…الخدمات المسانده.

  12. حمزه البركاتي

    الله يجزاك بالخير اخي الحبيب ابوسياف…كلام في منتهى الروعة والجمال…بارك الله فيك…وغفر الله للضحايا وشافى المصابين.

  13. حصه العتيبي

    ان لله وان اليه راجعون – الله يغفر ذنوبنا وذنوبهم واعفوا عنا وعنهم يا رب العالمين ادعوا لاخوانكم فإن عملهم انقطع في الدنيا ولأهلهم بالصبر والسلوان.
    الله يعطيك العافيه د.سلمان…مقالاتك دائماً رائعه ومتميزه.

  14. سامي فادن

    تغمدالله الموتى برحمته وانزل على ذويهم الصبر والسلوان ونسأل الله أن يشفي المرضى ويرجعهم إلى بلادهم وان يرينا فيمن قام بالعمل الأرهابي شديد عقابه وكل من أراد ببلاد المسلمين شر يجعل كيده في نحره.
    والله يعطيك العافيه د.سلمان ويرحم والديك.

  15. المطاوع700

    الله يجبر كسرها ويصبرها على ما حل بها ان الله على ذلك قدير…ويغفر ويرحم لأمواتنا وامواتهم والمسلمين أجمعين.
    جوزيت خيراً د.سلمان…وجعل هذا في ميزان حسناتكم وبارك فيك…ونحن في إنتظار جديدك المميز دائماً.

  16. خديجه بوقس

    السلام عليكم ورحمة الله..الكاتبه/انتصار العقيل في تغريدتها وهي صديقه لأُم التوأمين توأكد ماذكرته اختنا الدكتوره/لطيفه بأنها فقدت النطق من سماع هذا الخبر…أدعوا لها بأن الله يجبر كسرها ويصبرها على مصابها الجلل.

  17. د/لطيفه العبادي

    يقول الله تعالى:{هُوَ الَّذِي أَنْزَلَ السَّكِينَةَ فِي قُلُوبِ الْمُؤْمِنِينَ لِيَزْدَادُوا إِيمَانًا مَعَ إِيمَانِهِمْ وَلِلَّهِ جُنُودُ السَّمَوَاتِ وَالْأَرْضِ وَكَانَ اللَّهُ عَلِيمًا حَكِيمًا}.
    ادعوا لهم بالرحمة والمغفره…وكما وصلني من أخت فاضله ان أُم ألتوأمين رحمهما الله السيده الفاضله/نسرين ابو زناده فقدت النطق من هول الصدمه…ادعو لها بالصبر والثبات.
    جزاك الله دكتور/سلمان على طرحك المميز والله يغفر لنا جميعاً ويصلح بالنا ونياتنا.

  18. د/مريم..ام نواف

    أللهم أصلح نياتنا…ولا توأخذنا بما فعل السفهاء منا واغفر لنا أجمعين…
    جزاك الله خير يادكتور على هذا التوضيح وهذا المقال الرائع في الصميم والله.

  19. د / ليلى الصاعدي

    جزاك الله خير دكتور حقيقية نسال الله لنا ولهم المغفره والعفو من الله تعالى والله اعلم بالنيات ونحن كمسلمين لابد ان نطبق اسلامنا ونحذر كثير في الخوض فيما لا يفيد لان الله تعالى جبار وشديد العقاب

  20. ابو عبدالله المشعلي

    السلام عليكم يا دكتور جوزيت خيرا على هذهي الطروحات وحمى الله المسلمين من كل مايسي لهم من فكر هدام وظال

  21. ابو عبدالله المشعلي

    السلام عليكم يا دكتور جوزيه خيرا على هاذهي الطروحات الله السلطان من كل مايسي لنا من فكر هدام

  22. الجازي العصيمي

    للهم…إنا نعوذ بك من الزلل واللمم فيما ليس لنا به علم…وسلاطة اللسان وقساوة القلب وسوء الأدب والأخلاق معك ياالله او مع عبادك والتهجم على الناس وأفعالهم ومعتقداتهم دون علمٍ منا او درايةٍ او سلطان…والحمدلله على ماقدرَ وقضى ولا إله إلا الله ولاحول ولاقوة إلا بالله والله أكبر…وإنالله وإنا إليه راجعون.
    بارك الله فيك د.سلمان…ورحم والديك.

  23. عدنان معداوي

    مقال رائع د / سلمان – وأحسنت في اختيار الموضوع – بارك الله فيكم وجزيت خير الجزاء

  24. السديس..مكه

    من هم حتى يحللون ويحرمون…إن الله بصير بالعباد وشديد العقاب…رائع د.سلمان بارك الله فيك.

  25. د/خالده باناجه

    اللهم آمين…جزاك الله يادكتور مقالك في قمة الروعه فنحن جميعا تحت رحمةٍ من الله…اللسان اللسان هو الطريق للخراب وغضب الرحمن…رحم الله امواتنا واموات المسلمين اجمعين.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

حساب التويتر
وسيط مكة الآن
تطبيق مكة الآن
Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com