بترخيص من وزارة الثقافة والإعلام

«

»

المعادلة المستحيلة

طباعة مقالة

  0 614  

المعادلة المستحيلة





المعادلة المستحيلة
بقلم : ماجد الهُذَلِي

 

 

اليوم أكتب وكلي فخر واعتزاز فالمستحيل كَلِمَة عصيت علَى القاموس الوطني و تكسّرت حروفها علَى أرض الْوَطَن وسيقت بخطام مَن حديد لتبدل معناها وتزيد معاناتها وتغير مفهومها ، لن تكن عصيّة كما توحي ولم تستطيع التمرّد كما كَانت في أوطان وبلدان اخرى . لَقَد روضها أهل بادية دستورهم كتاب اللَّه وسُنة المصطفى صَل الله عَلَيْه وَسَلَّم ، وبقيادة حاكم حَكِيم حازِم بمؤازَرَةٌ قيادة شابه و رؤى مستقبليّة ثاقبة وشعب أصيل متكاتف . في إعتقادي الجازم أننا الوحيدين الذين حققنا المعادلة المستحيله ولإنني أؤمن بالشواهد فهي مَن تنير الطّريق للعقل وتحكّم فكّر العاقل فلماذا أقول أننا حققنا المعادلة المستحيله ؟ وماهي هذا المعادلة ؟ وماذا بعد تحقيقنا لها ؟

عندما نشاهد ونعاين الإنجازات الَتِي يحقّقها وطننا الحبيب في شتّى المجالات أولها وأهمّها تنميت الْوَطَن والمواطن فَلَكُم الحُكم علَى مدارس تُفتح وجامِعات ومراكز علاج مَن مستشفيات عامّة وتخصصية ومراكز صحية وتنمية للاقتصاد الوطني عبّر تنويع مصادر الدخل وجهود كبيرة وعظمية في مواجهة الاٍرهاب تبدأ بتوعية أبناء هَذَا الْوَطَن حتّى أصبحَت تلك المنظمات الإرهابية تكاد تفلس والدليل علَى ذَلِك استقطابها لجنسيات عربيّة وغيّر عربيّة لتنفيذ خططها الخبيثة علَى أرض المملكة العربيّة السعوديّة والتي بِفَضْل اللَّه سبحانه وتعالى ثمّ يقظة رِجَال أمننا ووعي المواطنين غالباً ما تُقتل في مهدها ولعل أخرها ما كان سوف ينفّذ بملعب الجوهرة بمحافظة جدة . ثانيها المحافظة علَى إستقرار المنطقةِ العربيّة ومساعدة الأشقاء بسوريا وعدم إغفال القضيّة الفلسطينيّة وعبّر إيقاف المطامع الإيرانية في المنطقةِ ومد يد العون للأشقاء في اليمن ومساعدتهم علَى التخلّص مَن شَجَرَة السُّوء الحوثية الَتِي زرعتها إيران في اليمن . ثالثهما في كل عام ينعم المُسلمين من شتّى أرجاء المعمورة بالحج في سهوله ويسر وبخدمات عالية الجودة والإتقان وبوجود جُنُود وعاملين مخلصين مستشعرين للأمانة وملتزميْن بواجبهم الديني والوطني تُجاه حجّاج بيت اللَّه والمعتمرين .

ختاماً سؤالين فيما ذكرت إجابات شافية ووافيه عليها والشواهد أكثر بكثير مما ذكرت ، ويبقى ماذا بعد تحقيق المعادلة المستحيله ؟ من المؤكّد سوف يَكُون إيجاد معادلات مستحيلة وحلّها بتعاوننا ولحمتنا وطموحاتنا وزرع هذه القيم والمعتقدات والسلوكيات لأجيالنا ليستمر المسير لوطن شامخ بقيادة حكيمة .

زبدة الْكَلام ( نَحْن مَن روض المستحيل ليستجيب )

وصلة دائمة لهذا المحتوى : http://www.makkah-now.com/291466.html

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

حساب التويتر
وسيط مكة الآن
تطبيق مكة الآن
التبرع بالدم
Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com