بترخيص من وزارة الثقافة والإعلام

«

»

ثلوثية السديري: المملكة أنفقت مليارات الريالات للتوسعات التاريخية للحرمين الشريفين والمشاعر المقدسة

طباعة مقالة

  0 178  

رفعت الشكر لخادم الحرمين لرعاية المشاعر المقدسة وضيوف الرحمن

ثلوثية السديري: المملكة أنفقت مليارات الريالات للتوسعات التاريخية للحرمين الشريفين والمشاعر المقدسة





مكة الآن - حمد الجمهور:

رفعت ثلاثية الأمير احمد بن بندر السديري في أمسيتها التي عقدت بحضور محافظ ضرماء الأمير سلطان بن سعد السديري رفعت الشكر والتقدير لحكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز أيده الله على ما تقدمه من رعاية وخدمة للمشاعر المقدسة وعناية فائقة بضيوف الرحمن الذين يفدون للمشاعر المقدسة لقضاء مناسكهم .

وشددت على ضرورة أن يساهم جميع المواطنين والمقيمين كل بحسب قدرته في المساهمة مع الدولة في نجاح موسم الحج والتعاون مع رجال الأمن والجهات الخدمية التي تسهر على راحة الحجاج وضمان سلامتهم .

وقال الأمير احمد السديري الجهود المباركة التي تقوم بها حكومتنا الرشيدة نصرها الله تعجز الكلمات عن وصفها والإحاطة بها سواء من المشاريع العملاقة لتطوير الحرمين الشريفين والمشاعر المقدسة وإنفاق مليارات الريالات في سبيل التوسعات التاريخية التي يشهدهما الحرمين الشريفين والمشاعر المقدسة أو فيما يتعلق بالخدمات الصحية والأمنية والاسعافية والإنسانية التي تقدمها الدولة لراحة ضيوف الرحمن ولقضاء مناسكهم بكل يسر رغم صعوبة إدارة الحشود المقدرة بملايين الحجاج في صعيد واحد وفي زمان واحد كل هذه الجهود الإشرافية والأمنية والصحية والتطويرية هدفها خدمة ضيوف الرحمن وخدمة المسلمين والسهر على راحتهم وعلى مدار العام .

وقال السديري الواجب أن يساهم الجميع من المواطنين والمقيمين كل بحسب قدرته في المساهمة مع الدولة في نجاح موسم الحج والتعاون مع رجال الأمن والجهات الخدمية التي تسهر على راحة الحجاج وتيسير أمور حجهم .

وكانت الأمسية بدأت بمحاضرة للشيخ مانع بن محمد المانع مدير مركز الدعوة والإرشاد بالدرعية بعنوان كيف نستثمر موسم العشر تناول فيها استغلال موسم الخيرات ومضاعفة الأجر في العمل الصالح من الصلاة والصيام والصدقة ومساعدة المحتاج وإطعام الطعام والصيام والتكبير خلال أيام العشر المباركة وقال إن موسم الحج فرصة لبذل العمل الصالح بعمل الطاعات والانتهاء من المعاصي فالحج يربي على الطاعة والتعاون في مواسم الخير ففيها فرصة للمسلم للاستزادة من الخيرات من العمل الصالح في الصدقات وعمل الخير المتعدي إلى المسلمين وحث على أن يقوم المسلم بالمسارعة لأداء نسك الحج ويبادر في ذلك ويقضي الفرض.

وقال إن أهل هذا البلد يقومون بمساعدة الحجاج لأداء نسكهم عبر إطعام الطعام والسقيا ومساعدتهم على الحج والوقوف معهم وخدمتهم وهذا عمل صالح يقتدون بحكومتهم الرشيدة بما تقوم به بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز يحفظه الله في خدمة ضيوف الرحمن والسهر على راحتهم وتسخير كل الخدمات لهم لأداء نسكهم وهذا فضل من الله ونعمة .

من جانبه طالب الدكتور عبدالمجيد الغامدي من الاعلام القيام بجهد أكبر لنقل الجهود المضنية التي تبذلها حكومتنا الرشيدة وقيادتها الحكيمة في رعاية المشاعر المقدسة ورعاية ضيوف الرحمن والسهر على أمنهم وراحتهم عبر رعاية أكثر من 3 ملايين حاج رعاية صحية وأمنية وغذائية وخدمية فهذه الجهود الجبارة ينبغي ذكرها وإبرازها

وصلة دائمة لهذا المحتوى : http://www.makkah-now.com/283863.html

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

حساب التويتر
وسيط مكة الآن
تطبيق مكة الآن
Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com