بترخيص من وزارة الثقافة والإعلام

«

»

“غرفة مكة” توقع اتفاق تعاون استراتيجي مع مشروع “السلام عليك أيها النبي”

طباعة مقالة

  0 197  

لإنشاء معرض حضاري واطلاق حملة المليار نسخة من السيرة

“غرفة مكة” توقع اتفاق تعاون استراتيجي مع مشروع “السلام عليك أيها النبي”





مكة الآن - شاكر الحارثي:

وقعت غرفة مكة المكرمة للتجارة والصناعة مساء الجمعة اتفاقية تعاون استراتيجي مع المشروع الانساني العالمي “السلام عليك أيها النبي”، بمقر المشروع بالعاصمة المقدسة، بهدف التعريف بالله ثم بالرسول صلى الله عليه وسلم على نطاق العالم، على نهج الكتاب والسنة، وذلك لإيجاد الدعم المعنوي بين الطرفين، وتوثيق التعاون في مختلف الجوانب التدريبية والاستشارية والاقتصادية.
ودعت الاتفاقية التي وقعها ماهر بن صالح جمال رئيس مجلس إدارة غرفة مكة المكرمة، والدكتور ناصر بن مسفر الزهراني المشرف العام على المشروع، إلى أهمية التعاون بين الجانبين بتنظيم المعارض والانشطة المختلفة تعزيزا للأنشطة الاقتصادية والاجتماعية في مكة المكرمة، وأن يعمل الطرفان على التعاون المشترك من أجل إقامة أحد معارض “السلام عليك أيها النبي” الدائم بمكة المكرمة كصرحٍ عصريٍّ راقٍ، يمثل واجهةً إسلامية رائدةٍ، ومعلمًا حضاريًّا بارزًا بالعاصمة المقدسة، وإعداد الدراسات الفنية والهندسية والمالية اللازمة لذلك.
وشملت الاتفاقية رعاية غرفة مكة المكرمة للتجارة والصناعة وتنسيقها لحفل إطلاق وتدشين “حملة المليار نسخة من السيرة النبوية في دقائق”، في إطار حملة عالمية غير مسبوقة تحت عنوان: السيرة النبوية في ثوبها الجديد، كما يقوم المشروع بإقامة نموذج لمعروضاته على هامش الحفل.
وأكد ماهر جمال على أهمية دعم المشروعات التي تكرس لمستقبل مكة المكرمة وانسانها، وكل الأعمال التي من شأنها أن تتسق مع رؤية مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة “مكة نحو العالم الأول”، والرامية إلى إحداث التغيير المنشود بما يليق بمهبط الوحي وقبلة المسلمين.
وأشار إلى أن الاتفاقية تهدف إلى تعريف العالم بحقيقة الاسلام وأنه دين المحبة والتسامح والسلام، وأكدت ضمن بنودها إلى إضافة صرح حضاري جديد سيشكل قيمة مضافة للحراك العمراني الكبير الذي تعيشه مكة المكرمة، ليضم السيرة العطرة لرسول الله صلي الله عليه وسلم وفقا للنهج الصحيح.
بدوره، أوضح الدكتور ناصر الزهراني أن الاتفاقية صادفت ليلة 27 رمضان مما يجعلها انطلاقة مباركة للمشروع الكبير نحو العالم للتعريف بالرسول الكريم، وهو يمثل مشروع أمة، يخرج من هذه البلاد المباركة، بلاد الكتاب والسنة، ليعم العالم.
وبين أن مشروع “السلام عليك أيها النبي” هو مشروع وقفي عالمي لجميع المسلمين، مؤكدا أن الاتفاقية مع غرفة مكة المكرمة تهدف للانطلاق بالمشروع من مكة المكرمة للعالم الخارجي، بتعاون ودعم رجال الأعمال في غرفة مكة المكرمة، وسيؤتي ثمارا عظيمة في كل المجالات، سواء مادية أو علمية أو تقنية أو اجتماعية أو تعريفية.
وتناول الدكتور ناصر الجهود التي اضطلع بها رجال وسيدات الأعمال منذ فجر الاسلام وحتى اليوم، مبينا أن الدين عموما قام على جهود هذا القطاع، حيث كان العديد من الصحابة الكرام رجال أعمال بذلوا أموالهم في سبيل اعلاء كلمة الحق، وسيكون دعم رجال الأعمال في غرفة مكة المكرمة امتداد لهذا الإرث العظيم للانطلاق برسالتنا نحو العالم من خلال هذا المشروع الذي يخدم العلم بالله عز وجل ثم بالنبي صلى الله عليه وسلم.

30 31

وصلة دائمة لهذا المحتوى : http://www.makkah-now.com/276599.html

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

حساب التويتر
وسيط مكة الآن
تطبيق مكة الآن
Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com