بترخيص من وزارة الثقافة والإعلام

«

»

تأهيل 300 شاباً في مهارات الاتصال لخدمة المزكين في مشروع “فطرتي”

طباعة مقالة

  0 286  

تحت شعار "فطرتي لمن يستحقها"

تأهيل 300 شاباً في مهارات الاتصال لخدمة المزكين في مشروع “فطرتي”





مكة الآن - أيمن فارس :

أهلت جمعية نماء الخيرية بمنطقة مكة المكرمة أكثر من 300 شاباً سعودياً في مهارات الاتصال وفن الحوار مع العملاء والإنصات الفعال وذلك ضمن البرنامج التأهيلي للعاملين في مشروع زكاة الفطر “فطرتي” وذلك بعد صدور موافقة صاحب السمو الملكي الأمير مشعل بن ماجد بن عبدالعزيز محافظ جدة، تحت شعار “فطرتي لمن يستحقها”.
وأوضح مدير عام جمعية نماء الخيرية المكلف الأستاذ صادق بن عبدالكريم النور بأن الجمعية اخضعت جميع المشاركين في مشروع زكاة الفطر “فطرتي” لدورة تدريبية مكثفة في مهارات الاتصال والتواصل مع الجمهور مع إطلاعهم على آليات العمل الميداني لتمكينهم من القيام بمهام عملهم بأفضل كفاءة.
وبيّن النور بأن الجمعية أطلقت مشروع زكاة الفطر للعام الرابع عشر على التوالي تحت شعار “فطرتي لمن يستحقها”، مبيناً بأن فريق المشروع سيعملون على إستقبال الراغبين في التوكيل لزكاة الفطر من خلال المراكز التنفيذية والمعارض التابعة للجمعية والمنتشرة في مختلف أحياء جدة إلى جانب عدة نقاط بمدينة جدة بهدف التيسير على المزكين، والقيام نيابة عنهم بإيصال زكاة الفطر من قوت البلد (الأرز) في وقتها الشرعي إلى مستحقيها من المستفيدين المسجلين في الجمعية والذين يزيدون عن 10.000 أسرة بطريقة تحفظ كرامتهم وتلبي احتياجاتهم ضمن سعي الجمعية لمساعدتهم والتخفيف من أعباءهم وتأهيلهم للخروج من دائرة الاحتياج إلى دائرة الإنتاج وفق رؤيتها الاستراتيجية لمعالجة الفقر من خلال برامج نوعية تشمل الغذاء والكساء والتأهيل والتدريب.
وأشار إلى أن مشروع زكاة الفطر يسعى لتحقيق الغرض من الزكاة وهو الإحسان إلى الفقراء وكفهم عن السؤال في أيام العيد ليشاركوا الأغنياء فرحهم وسرورهم به ورسم البسمة على قلوب المحتاجين والفقراء واكتمال فرحتهم بالعيد بعد موسم الخير والعطاء شهر رمضان المبارك، مشيراً إلى أن الجمعية تنطلق لتحقيق توجيه سيد الخلق رسولنا الكريم محمد صلى الله عليه وسلم “أغنوهم في هذا اليوم”، مع سعي الجمعية لوضع حلول فورية للعديد من الظواهر السلبية التي تتزامن مع موسم إخراج زكاة الفطر كتدوير الزكاة ببيعها عدة مرات على المزكين، وعدم معرفة المزكين للأسر المحتاجة بشكل واضح، وبيع الأرز على الناس في أكياس على الأرصفة مجهولة النوعية والمواصفة فضلاً عن صلاحيته للزكاة إلى غيرها من السلبيات.
وبيّن النور بأن الجمعية وبفضل الله تعالى ثم بتعاون المسؤولين وأهل الخير والمتطوعين نجحت طيلة الأعوام الماضية في القضاء على العشوائية في توزيع زكاة الفطر وإخراجها في وقتها الشرعي، محققةً بذلك الشعار الذي ترفعه “حتى تصل إلى مستحقيها في وقتها الشرعي”، مؤكداً سعي الجمعية لتحقيق التميز في العمل الخيري وتحقيق الترابط الاجتماعي بين أفراد المجتمع والعمل على تحقيق التكافل وحفظ كرامة المحتاج والفقير، فضلاً عن تنفيذ المشروع بشكل متميز لاسيما في ظل وجود تحديات في تنفيذ المشروع في فترة قصيرة، واستيعاب الإقبال الكبير للمزكين والانتشار الواسع للأسر المحتاجة والفقيرة المستحقة لهذه الزكاة والتي يجب أن تتسلم الزكاة خلال فترة قصيرة جداً وبصورة حضارية.
وأعرب مدير عام جمعية نماء الخيرية المكلف الأستاذ صادق بن عبدالكريم النور عن خالص شكره لصاحب السمو الملكي الأمير مشعل بن ماجد بن عبدالعزيز محافظ جدة لموافقته على إطلاق الجمعية لمشروع زكاة الفطر وذلك بعد أن حقق المشروع نجاحاً كبيراً خلال الأعوام المنصرمة، مؤكداً أن هذا ليس بمستغرب على سموه الكريم الذي عُرف بدعمه المتواصل لبرامج وأنشطة جمعية نماء الخيرية.
يذكر بأن جمعية نماء الخيرية بمنطقة مكة المكرمة نالت جائزة مكة للتميز الاجتماعي برعاية صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل بن عبدالعزيز مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة وذلك مقابل الدور الاجتماعي للجمعية في خدمة المنطقة اجتماعياً واهتمامها بالإنسان، ولإسهامها في خدمة منطقة مكة المكرمة اجتماعياً عبر الاهتمام بالإنسان وتخفيف أعباء المحتاجين ومساعدتهم للخروج من دائرة الفقر، فضلاً عن تميز الجمعية بالحرفية الإدارية وفق أحدث الأساليب والتقنيات الحديثة وبأيدي كفاءات وطنية وبناء الشراكات الاستراتيجية مع القطاع الحكومي والخاص والخيري والمجتمع بما يسهم في تحقيق الرؤية الوطنية للتنمية الاجتماعية المستدامة.

1 2 3

وصلة دائمة لهذا المحتوى : http://www.makkah-now.com/276487.html

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

حساب التويتر
وسيط مكة الآن
تطبيق مكة الآن
التبرع بالدم
Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com