بترخيص من وزارة الثقافة والإعلام

«

»

معرض بساط الريح في أعينهن

طباعة مقالة

  0 233  

معرض بساط الريح في أعينهن





مكة الآن - مشهور العتيبي:

معرض بساط الريح الذي يقام سنوياً في شهر الخير والعطاء يعتبر من الرموز الخيرية الرائدة المجتمعية الفاعلة في وطننا الغالي المعطاء الذي يهدف لدعم عدد من البرامج الخيرية التي تنظمها المؤسسة الخيرية الوطنية للرعاية الصحية المنزلية.
وفي هذا الإطار كانت هناك لقاءات وحوارات أجرتها رئيسة اللجنة الإعلامية التطوعية بالمعرض الدكتورة / جواهر العبد العال مع بعض المشاركات والزائرات والتي من خلالها سنتعرف على مشاعرهن وإنطباعتهن بهذه المناسبة الخيرية في شهر الخير والعطاء رمضان المبارك وكان أول لقاء مع المشاركة /العنود فهد الباز من الرياض والمشاركة في ركن العبايات والثياب ، نرحب بك في معرض بساط الريح الخيري السابع عشر ونود أن تحديثينا عن مشاركتك في هذا المعرض وكيف وصلت لك فكرة المشاركة.
قالت: العنود أن هذه هي المشاركة الأولى لي في هذا المعرض حيث سمعت عنه عبر وسائل الإعلام ثم تواصلت مع المسئولات عن طريق الإيميل وبالنسبة للعبايات والثياب المشاركة بها في المعرض فهي من تصميمي وإبداعي وتتميز بجودة الخامات الطبيعية المطرزة والمشغولة يدوياً.
وبسؤالها ماهو تصنيفك لمشروعك الاقتصادي هذا ؟وكيف جاءت لك هذه الفكرة ؟
أجابت بأنه مشروع قائم على دراسة وأهداف وخطة واضحة للوصول بهذا المشروع إلى العالمية إن شاء الله ، وكوني فتاة سعودية مسلمة عربية أرتدي الحجاب حبيت أن أعمل بصمة لتصميم العبايات والثياب التي تلائم ذوق المرأة السعودية بوجه خاص والمرأة الخليجية بوجه عام. وبسؤالها مالذي دفعك للمشاركة بمعرض بساط الريح ؟ أجابت كونه معرض سنوي ناجح يضم أرقى المصممات والمعروضات وحيث أنني أدعم دائماً أعمال الخير وخاصة في هذا الشهر الكريم وبساط الريح هو داعم لأعمال الخير,
كلمة تودين قولها في هذا اللقاء؟
أشكر القائمات على معرض بساط الريح لإتاحة الفرصة لي للمشاركة في هذا المعرض الناجح المحبب لجميع محبي عمل الخير وشكر خاص لصاحبة السمو الملكي الأميرة / عادلة بنت عبد الله بن عبد العزيز يرعاها الله على هذا العمل الخيري النافع والشكر أيضاً لرئيسة المعرض الأستاذة / رنده الفضل على جهودها وشكرا خاص لوسائل الإعلام التي تنقل الخبر والصورة الصادقة عن عملنا للمتلقين خارج أروقة المعرض.
وفي لقاء آخر مع السيدة / زينة حموية من دولة لبنان الشقيق، حيث أفادت أنه المرة الأولى التي تشارك فيها بمعرض بساط الريح ونوع المشاركة هي ثياب رمضان وقفطانات مميزة للمناسبات .
وبسؤالها مالذي دعاك للمشاركة بمعرض بساط الريح؟ أجابت : مشاركتي جاءت حين علمي عن المعرض عن طريق الصديقات، فاشتركت لأنه عمل خيري ومردوده للفقراء ومرضى المؤسسة، ولأنه معرض معروف وله شهرته في عمل الخير، وبهذا المعرض تعرفت على كثير من الزائرات والشخصيات الهامة بالمجتمعين السعودي والخليجي.
مارأيك في المشاركة لكونها المرة الأولي لك؟ سعدت بالمشاركة وإن شاء الله سأشارك في الأعوام القادمة بتصاميم مميزة جديدة.
هل لك بكلمة تودين ذكرها ؟ قالت: تشرفت بمقابلة صاحبة السمو الملكي الأميرة /عادلة بنت عبد الله بن عبد العزيز وتعرفت على إنسانيتها الرائعة فهي محبة لعمل الخير فعلا، والشكر موصول لجميع الأخوات القائمات على معرض بساط الريح وأخص بالشكر السيدة / رنده الفضل رئيسة المعرض والسيدة لميس خاشقجي المسؤلة في المعرض وأسأل الله التوفيق للجميع وشكراً لوسائل الإعلام المشاركة في تغطية أحداث المعرض.
وفي الانتقال إلى ركن آخر من المعرض التقيت بالسيدة / سكينة حسين مكي رحبت بها وسألتها هل هذه أول مرة تشاركي بها في المعرض وكيف توصلت إلى المشاركة هنا وماهو الهدف من مشاركتك؟
قالت: تعرفت على هذا المعرض عن طريق صديقة ثم تواصلت مع المؤسسة واشتركت بالمعرض ولي الآن والحمد لله 15 سنة مشاركة والأمور طيبة والحمد لله .. والهدف من اشتراكي فهو أولاً لعمل الخير في شهر الخير لأن المعرض مردود التأجير فيه يعود لمرضى المؤسسة . وثانياً لأن عملي بالمجوهرات أحب أن أطوره من خلال المعرض الذي تعرفت فيه على سيدات المجتمع السعوديات والخليجيات وعلى أذواقهن التي يمكنني من خلالها تحديد التصميم والنوعية والجودة للمصنوعات التي أقدمها لهن.
كلمة أخيرة ترغبين قولها؟ أولاً يسعدني أن أقدم خالص الشكر والتقدير لصاحبة السمو الملكي الأميرة عادلة بنت عبد الله بن عبد العزيز لدعمها الإنساني لجميع طبقات المجتمع السعودي والعربي وعلى هذا الصرح الخيري الهادف لمساعدة المشاريع الصغيرة والمتوسطة والوصول بها إلى النجاح والتطور والاتساع بالعمل للنمو والازدهار، والشكر أيضاً لرئيسة المعرض الأستاذة / رنده الفضل على اهتمامها بالمشاركات وشكرا خاص لوسائل الإعلام التي تنقل الصورة الصادقة الحية عن المعرض للجمهور.
وفي اتجاه آخر من الحوارات التقيت مع بعض الزائرات بالمعرض وكان لي هذا اللقاء مع ألأنسه/ العنود اليحى رحبت بها وسألتها كيف عرفت عن إقامة المعرض فقالت: قرأت عنه بلوحات الإعلانات بشوارع جدة وبعض الصحف . مار أيك بالمعرض ؟ قالت: إن معرض بساط الريح جميل وفيه من الخير الكثير الذي يعود ريع تأجيره على مرضى المؤسسة الخيرية الوطنية للرعاية الصحية المنزلية وثانياً يعود بأعماله والتسويق به بالفائدة على المشاركات وتحسين أوضاعهن المعيشية والأسرية، وحكومتنا رعاها الله تعمل وتساند وتشجع أعمال الخير مثل هذا العمل، وجزا الله القائمين عليه كل خير وسداد وجعله في موازين حسناتهم. ماهو أكثر شيء عجبك في المعرض؟ المعرض جميل ومنظم بشكل عام وأعجبتني فكرة المقاهي واستفدت في كثير من الأفكار، وفي كل سنة أزور المعرض أتسوق من العبايات والجلابيات وأغراض أخرى، وأتشوق لروئيته في السنوات القادمة بما هو جديد ومفيد، حيث لمست هذا العام إبداعات المرأة السعودية والخليجية والعربية وأسأل الله لهن التوفيق والمزيد من التقدم والفلاح.
وفي لقاء مع الطالبة/ سارة عبد العزيز التي أفادت أنها قرأت عن المعرض في الإعلانات واللوحات الإعلانية المنتشرة في شوارع جدة وفي الصحف الالكترونية وتشوقت لزيارة المعرض وهذا وطننا دائماً من جميل لأجمل أدام الله علينا نعمة الأمن والأمان فيكفي أن من أهدافه العمل الخيري الإنساني وهذا مما يجعلنا نفتخر ونعتز بأننا سعوديين ولله الحمد، وأنا أحضر من الرياض مع عائلتي وأزور المعرض في كل سنة وأشاهد النجاح والابتكار والذوق الرفيع ودعم العمل الخيري .. فشكراً لجميع القائمات على هذا المعرض المتميز بكل ماهو جديد .
وفي موقع آخر من المعرض التقيت بالسيدة/ بدرية ألمرشدي ورحبت بها.. بداية كيف تعرفت على المعرض وما رأيك بالمعرض؟ تعرفت على المعرض من خلال مشاهدة اللوحات المعلنة عنها في شوارع جدة، ولقد سعدت بزيارة هذا المعرض بساط الريح السابع عشر والذي يهدف إلى العمل الخيري والإنساني، ولقد شاهدت إقبالاً كبيراً ومتنامي هذا العام وتشرفت بالسلام على رئيسة المؤسسة الخيرية الوطنية للرعاية الصحية المنزلية صاحبة السمو الملكي الأميرة/ عادلة بنت عبد الله بن عبد العزيز “سلمها الله ” ومن خلال اللقاء لمست طيبتها وسعة صدرها وأهنئها على قيادتها لعمل الخير هذا الذي يدعم المجال الاقتصادي بين أفراد المجتمع في وطننا الحبيب ويدعم مرضى المؤسسة وأسرهم، فجزيت عنا يا صاحبة السمو خير الجزاء وجعله الله في موازين حسناتكم وجزا الله خيرا جميع القائمات على هذا المعرض والشكر موصول للدكتورة/ جواهر العبد العال التي عرفتني على بعض أجنحة المعرض الجميلة والتعرف على أنشطة وخدمات المؤسسة الخيرة التي تقوم بها من أعمال إنسانية في خدمة الوطن فشكرا لها ولأعضاء اللجنة الإعلامية .
وفي جناح آخر من المعرض التقيت بإحدى الزائرات السلام عليكم عرفيني بنفسك وكيف وصلت لزيارة المعرض؟ قالت وعليكم السلام اسمي /عبير اليحى شاهدت الإعلانات في اللوحات الإعلانية في شوارع جدة وحينما أتصفح بعض المواقع للصحف الالكترونية أقرأ عنه وجميل أن أجد مثل هذه المعارض التي تقام في شهر الخير الذي تتزاحم فيه الأعمال الخيرية وحب المساعدة للغير والمعرض هو أحد الرمز الراعية لعمل الخير في وطننا الغالي ففي هذا المعرض التقي بصديقات لي نتشاور فيما بيننا عن مشترياتنا وحاجياتنا ونجد فيه كل ماهو جديد ومفيد وهذه السنة كان الأجمل يجمع بين أمرين الحضور المميز والعمل الخيري النافع والداعم لبعض أفراد المجتمع الذين هم بحاجة إلى هذا الدعم، فشكرا للقائمات عليه ولهم مني خالص الدعاء.

وصلة دائمة لهذا المحتوى : http://www.makkah-now.com/275340.html

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

حساب التويتر
وسيط مكة الآن
تطبيق مكة الآن
التبرع بالدم
Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com