بترخيص من وزارة الثقافة والإعلام

«

»

مديرا الشرطة و التعليم بمكة يرعيان ختام  ” الإرشاد الأمني “

طباعة مقالة

  0 324  

80 محاضرة استهدفت أكثر من 24.000 طالب

مديرا الشرطة و التعليم بمكة يرعيان ختام ” الإرشاد الأمني “





مكة الآن - أحمد الجندبي

برعاية مدير شرطة العاصمة المقدسة اللواء سعيد بن سالم القرني ومدير عام التعليم بمنطقة مكة المكرمة الأستاذ محمد بن مهدي الحارثي اختتمت فعاليات برنامج الإرشاد الأمني للعام الدراسي  36/ 1437هـ، اليوم الثلاثاء: 12/ 7/ 1437 هـ، على مسرح مدارس المعرفة الأهلية، بحضور مساعد مدير شرطة العاصمة المقدسة اللواء على بن عبد الله الغامدي وعدد  من منسوبي الشرطة والقيادات التعليمية بالإدارة العامة للتعليم بمنطقة مكة المكرمة والطلاب.

وأكد اللواء الغامدي أن اللُحمة الوطنية الصادقة بين أجهزة الدولة تمثلت في هذا البرنامج التوعوي الهادف من خلال الشراكة بين شرطة العاصمة المقدسة والإدارة العامة للتعليم بمنطقة مكة المكرمة، وذلك بتسخير كافة إمكاناتها بما يحقق توجهات ولاة الأمر في هذا الوطن الغالي بالعمل على كل ما من شأنه حفظ الأمن والنظام في هذا البلد الحرام، مشيراً إلى أن شرطة العاصمة المقدسة من منطلق مسؤولياتها الاجتماعية وتجسيداً لدورها في حفظ الأمن وبالشراكة مع إدارة التعليم قامت بحملة توعوية أمنية شملت العديد من المدارس المتوسطة والثانوية بمكة بهدف رفع الحس الأمني بين الطلاب وتوعيتهم بما يحيط بهم وبوطنهم من مخاطر بشتى أنواعها وصورها، بالإضافة لبناء ومد جسور التواصل بين الأمن والمجتمع بكافة أطيافه، جاء ذلك في كلمته بهذه المناسبة التي ألقاها نيابة عن مدير شرطة العاصمة المقدسة.

فيما أعرب مدير عام التعليم بمنطقة مكة المكرمة الأستاذ محمد بن مهدي الحارثي عن سعادته بتتويج هذا البرنامج النوعي في الشراكة الحقيقة بين الإدارة العامة للتعليم بمنطقة مكة المكرمة وشرطة العاصمة المقدسة في نشر الحس الأمني وما ينبغي أن يدركه أبناؤنا الطلاب من تثقيف بكافة الأمور والممارسات الأمنية.

ووجه مدير التعليم أبناءه الطلاب لتحقيق الأمر الشرعي من الله تعالى بحفظ أمن الحرم، وأن يكونوا مساعدين ومساهمين ومشاركين في الحفاظ على أمن هذا الوطن وبالأخص مكة المكرمة لما لها من قدسية ومكانة، مشيراً لأهمية المشاركة مع رجال الأمن، وأهمية أن يكون أبناؤنا الطلاب رجال أمن من خلال تصرفاتهم وقيمهم وحسهم الأمني تمثلا بقول الأمير نايف يرحمه الله : المواطن هو رجل الأمن الأول. وفي ختام كلمته شكر الحارثي مدير شرطة العاصمة المقدسة ومساعده وكافة منسوبي الشرطة لهذا التعاون البناء والمستمر لما فيه صالح الوطن والمواطن، كما وجه شكره لإدارة التوجيه والإرشاد المشرفة على المشروع وكافة المدارس المشاركة و أبناءه الطلاب ولمدارس شعاع المعرفة الأهلية لاستضافة الحفل الختامي.

وتضمن الحفل الختامي كلمتي مدير الشرطة ومدير التعليم وقصيدة شعرية للشاعر مصلح العصيمي وكلمة الطلاب، وفي نهاية الحفل تم تكريم رجال الأمن المشاركين في تقديم المحاضرات التوعوية بالمدارس، وكذلك منسوبي التعليم المشاركين في البرنامج، فيما قدم مدير التعليم درعاً تذكارياً لمدير شرطة العاصمة المقدسة تقديراً لجهود إدارته في هذه الشراكة الوطنية الناجحة.

من جهته ثمن مدير إدارة التوجية والإرشاد بإدارة تعليم مكة المكرمة إبراهيم الثبيتي تعاون رجال الأمن بشرطة العاصمة المقدسة في تنفيذ هذا البرنامج، من خلال حضورهم للمدارس وإلقاء المحاضرات من مختلف الرتب العسكرية من رتبة لواء إلى رتبة ملازم، مما يدل على مدى اهتمامهم بنشر التوعية الأمنية في المجتمع لأكبر شريحة سكانية مؤثرة ( فئة الشباب )، مشيراً إلى أن هذا البرنامج يهدف للتوعية الأمنية بمعناها الواسع لأبنائنا الطلاب، خاصة أننا مقبلون على إجازة طويلة في فصل الصيف وتتطلب منا جميعاً رفع الحس الأمني لديهم وتثقيفهم وتوعيتهم بما يجب عليهم تجاه أنفسهم ووطنهم وولاة الأمر. وأوضح الثبيتي أنه تم خلال هذا البرنامج الأمني تقديم 80 محاضرة توعوية قام بها رجال الشرطة بالعاصمة المقدسة الأكفاء، واستهدفت أكثر من 24.000 طالب من طلاب المرحلتين المتوسطة والثانوية بمدارس مكة المكرمة.

20 23 24 25 26 27 31 32

وصلة دائمة لهذا المحتوى : http://www.makkah-now.com/267794.html

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

حساب التويتر
وسيط مكة الآن
تطبيق مكة الآن
Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com