بترخيص من وزارة الثقافة والإعلام

«

»

بمرور عام على حزم سلمان.. “التحلية” بعزمٍ ترفع الإنجاز

طباعة مقالة

  0 214  

إنتاج المياه يرتفع 13%.. والكهرباء 25%.. والسعودة تتخطى 90%

بمرور عام على حزم سلمان.. “التحلية” بعزمٍ ترفع الإنجاز





مكة الآن - شاكر الحارثى :

في الوقت الذي تميزت مسيرة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز
-حفظه الله – خلال عام بالحزم في اتخاذ قرارات حققت نجاحات خدمت مصلحة الوطن
والأمة الإسلامية، واكب هذا الحزم عزم عزز المنجزات التنموية العملاقة لمصلحة
الوطن والمواطن، والتي تشكل المؤسسة العامة لتحلية المياه المالحة رافدا حيويا
في هذه المنجزات، إذ توجت بحصول المملكة العربية السعودية ممثلة بالمؤسسة خلال
العام 1436/1437 هـ (2015) على جائزتين عالميتين الأولى أفضل منظمة تحلية مياه
في العالم، والثانية لمحطة التحلية في رأس الخير نظير التقنيات الحديثة
والرائدة في كفاءة تصميم المحطة.

وقال معالي الدكتور عبدالرحمن بن محمد آل إبراهيم محافظ المؤسسة العامة لتحلية
المياه المالحة: “المملكة العربية السعودية حققت الريادة في صناعة تحلية
المياه المالحة على مستوى العالم في ظل الرعاية الكريمة والاهتمام البالغ من
لدن خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وولاة الأمر – حفظهم الله
-، وتوجيهات معالي المهندس عبدالله بن عبدالرحمن الحصين وزير المياه والكهرباء
رئيس مجلس إدارة المؤسسة العامة لتحلية المياه المالحة “.

وأضاف آل إبراهيم: “واصلت المؤسسة في عام 1436/1437 هـ جهودها لتحقيق رسالتها
لتلبية احتياجات عملائها من مياه البحر المحلاة والكهرباء بكفاءة وموثوقية
وبأقل تكلفة ممكنة وأعلى مردود اقتصادي، ففي قطاع المياه أنتجت المؤسسة وصدرت
أكثر من 1.2 مليار متر مكعب من 28 محطة، بزيادة قدرها 13% مقارنة بالعام
الماضي”.

وفي قطاع انتاج الطاقة الكهربائية، تابع معالي المحافظ قائلا: “واصلت المؤسسة
توليد الطاقة الكهربائية من خلال محطاتها ثنائية الغرض، إذ بلغت كمية الطاقة
الكهربائية المصدرة خلال عام 1436/ 1437 هـ أكثر من 37 مليون ميجاوات/ الساعة
بنسبة زيادة وصلت إلى نحو 25% مقارنة بالعام الماضي”.

أما في مجال نقل المياه، أوضح آل إبراهيم أنه سعيا من المؤسسة إلى إيصال
المياه المحلاة من محطاتها إلى مدن ومحافظات المملكة العربية السعودية فقد
استمرت في إنشاء شبكة نقل المياه ووصل طولها إلى أكثر من 7 آلاف كيلو متر
بأقطار أنابيب تتراوح من 8 إلى 80 بوصة وبزيادة قدرها 8% عن العام الماضي،
مشيرا إلى أنه لضمان استمرارية تدفق المياه من الشبكة إلى خزانات المؤسسة
بمعدلات ثابتة ومستمرة، أنشئت المؤسسة 56 محطة ضخ بزيادة قدرها 24%، فيما بلغ
عدد الخزانات 285 خزانا بزيادة قدرها 17%، في حين بلغت السعة الاستيعابية لها
أكثر من 12.6 مليون متر مكعب بزيادة قدرها 10%.

وأكد معالي المحافظ على سعي المؤسسة لمنح منسوبيها فرص التدريب والابتعاث
الداخلية والخارجية، إيمانا بأن ما تحقق من إنجازات ومن مكانة عالمية لم يتم
إلا بفضل من الله ثم بسواعد منسوبي المؤسسة الذين تحرص على توفير بيئة عمل لهم
فيها كل مقومات العمل والإنجاز والإبداع، وتتوفر فيها فرص تطوير المهارات بكل
أنواعها، لذا فإن معهد التدريب التابع للمؤسسة ينفذ العديد من الدورات
التطويرية والتخصصية، والتي وصل عدد برامجها إلى 232 برنامج انتظم فيها 3934
متدرب.

ولفت آل إيراهيم إلى أن المؤسسة تسعى لاستقطاب المزيد من الكفاءات السعودية
وتلحقهم بدورات تأهيلية سواء كانوا مهندسين أو فنيين، حتى بلغت نسبة السعوديين
العاملين في المؤسسة في العام 1436/ 1437هـ 90.2% من إجمالي منسوبيها والذين
يزيد عددهم عن 10 آلاف عامل وموظف، فيما ارتفعت نسبة التوطين إلى 6.4% مقارنة
بالسنوات الخمس الماضية”.

وعن التطوير وتوطين تقنيات التحلية، بين معالي المحافظ أن معهد الأبحاث
وتقنيات التحلية أجرى بحوث علمية متطورة ودراسات علمية لتطوير صناعة التحلية
والتقليص من تكاليف انتاجها، لافتا إلى أن شهادات التقدير وبراءات الاختراع
التي تحصلت المؤسسة عليها خير دليل على الكفاءة والمردود الكبير لجهود منسوبي
المؤسسة، إذ كان اخرها الحصول على براءة اختراع تم تسجيلها في مكتب الولايات
المتحدة الأمريكية وتتعلق بإزالة البورون من المياه المالحة باستخدام أغشية
النانو القاعدية في المعالجة الأولية.

وصلة دائمة لهذا المحتوى : http://www.makkah-now.com/265301.html

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

حساب التويتر
وسيط مكة الآن
تطبيق مكة الآن
Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com