بترخيص من وزارة الثقافة والإعلام

«

»

مُقَنَعَة لم تكن مُقْنِعَة

طباعة مقالة

  3 835  

مُقَنَعَة لم تكن مُقْنِعَة





مُقَنَعَة لم تكن مُقْنِعَة
بقلم أ-محمد النمري

 
مقنعة بفتح القاف لم تكون مقنعة بسكون قافها وأخبارها وتصريحات المسؤلين عن أكبر إزالة لأحلام المواطنين البسطاء الذي أقسم أكبرهم ذو العمر الثمانين أنه لايملك إلا هذا المنزل الذي أسقط على رأسه ورأس أسرته …
مقنعة بفتح القاف تقع على امتداد طريق الخواجات في جنوب العاصمة المقدسة لم تكن مقنعة للسكنى في ضل مكافحة التعديات التي لا تنشط الا بعد فوات الأوان..

مقنعة بفتح القاف هي فسوح لقرية الأجداد ورثها الأبناء ، خططت عشوائيا وبيعت بثمن بخس على من لا مأوى له وعلى مرأى ومسمع من أمانة العاصمة المقدسة ومراقبيها الذين انتظروا حتى أنهى بيع آخر تاجر لما مافي يديه من عقار ولم تعد في دخلها مقْنعة لهم.

مقنعة بفتح القاف كانت مخطط حكومي تجاري وصناعي يخدم العاصمة المقدسة منذ خمس سنوات انتظرت الأمانة حتى خطط عشوائيا وبيعت مخططاته على الفقراء والمعدمين ثم هرعت للإزالة عليهم ، فالإزالات حق للمواطن قبل المسؤل لحفظ الأراضي من التعديات وبسط اليد علي الكيلوات منها لينتج عن ذلك شح في الأراضي ويرتفع الطلب وترتفع القيمة ، لكن الإزالات بعد التخطيط والبيع والبناء والسكن لمن تكن مقْنعة بحال من الأحوال.

فسكان مقَنعة مواطنون من حقهم أن يعيشوا وأرض مقنعة أرض الوطن المعطاء وليس بدعاً أن يلوذ البسيط المعدم لطلب السكن والمأوى في داخل وطنه وأي اجراءات تمنعه من ذلك وتحول بينه وبين حفظ أسرته من الضياع ليست مقنعة.

مُقَنعة غرّد المغردون فيها وكتب الكاتبون بخصوصها منهم من
انتقد البسطاء ومنهم من انتقد المسؤلين وكل فريق يرى أن مبرارت مخالفه ليست مقْنعة.

وأخيراً لأجل مقَنعة طالعتنا قبل أيام صحيفة الوئام بخبر مفاده أن أمارة مكة تعتزم اصدار بيان صحفي حول أعمال الازالة وتعويض أصحاب المنازل المأهوله بقطعة أرض في مخطط معتمد ومبلغ مالي وأرجو أن تكون هذه الوعود صحيحة لتكن مقْنعة.

وصلة دائمة لهذا المحتوى : http://www.makkah-now.com/264808.html

3 التعليقات

  1. زميل مهنه

    مشاء الله مقال رائع بارك الله فيك

  2. Malhothali

    حتى الآن والإسكان مشكلة … من أروع ما كُتب

  3. جلال الدغاس

    الله عليك يا أبا عبد الله والله من أجمل المقالات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

حساب التويتر
وسيط مكة الآن
تطبيق مكة الآن
Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com