بترخيص من وزارة الثقافة والإعلام

«

»

الفريق العمرو يفتتح أعمال ورشة تطوير خطط الطوارئ بالحج

طباعة مقالة

  0 234  

الفريق العمرو يفتتح أعمال ورشة تطوير خطط الطوارئ بالحج





مكة الآن - شاكر الحارثى :

إفتتح معالي مدير عام الدفاع المدني الفريق سليمان بن عبدالله العمرو ظهر اليوم الثلاثاء ورشة عمل ” تطوير خطط الطوارئ بالحج “والتي تنظمها المديرية العامة للدفاع المدني على مدى يومين بنادي ضباط قوى الأمن بمدينة الرياض خلال الفترة من 13-14 جمادى الآخرة 1437هـ بمشاركة ممثلين من كافة الجهات الحكومية الأعضاء بمجلس الدفاع المدني والرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي  بهدف بحث إجراءات تطوير خطط مواجهة الطوارئ خلال موسم الحج المقبل، والوصول لأعلى درجات التنسيق بين الجهات الحكومية المعنية بتنفيذ خطط الدفاع المدني للوقاية من المخاطر وتفعيل آليات مواجهتها في جميع أعمال الحج.

وألقى معالي الفريق العمرو كلمة في افتتاح أعمال الورشة أعرب فيها عن ترحيبه وشكره لممثلي كافة الجهات الحكومية المشاركة، لافتاً إلى أهمية ورشة تطوير خطط الطوارئ بالحج في توحيد الجهد ورفع مستويات وآليات العمل بين الجهات المعنية بأمن وسلامة حجاج بيت الله الحرام مما يتواءم مع ما تتضمنه الخطة العامة للحج والخطط التفصيلية المنبثقة عنها والتي تهدف في مجملها إلى رفع مستوى الاستعداد والكفاءة لمواجهة الكوارث والحالات الطارئة أثناء موسم الحج.

وقال الفريق العمرو ان هذه الورشة تأتي إنفاذاً لتوجيه صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز ولي العهد، نائب رئيس مجلس الوزراء، وزير الداخلية، رئيس لجنة الحج العليا والمتضمنة مراجعة وتقويم هذه الخطط والإجراءات بما يتوافق مع كافة المستجدات والمتغيرات في بيئة الحج والمشاريع الجاري تنفيذها بالعاصمة المقدسة والمشاعر والاستفادة من دروس موسم الحج الماضي، لتقديم أفضل الخدمات للحجاج والمعتمرين والزوار، في ظل الدعم اللا محدود من القيادة الرشيدة التي سخّرت كل الإمكانات المادية والبشرية لتحقيق أعلى درجات الأمن والسلامة لقاصدي بيت الله الحرام والمسجد النبوي الشريف. مؤكداً أن الورشة هي أحد الخطوات الرامية الى الاستعدادات المبكرة التي تُبذل ليكون موسم الحج ناجحًا بكل مراحله، حيث ستناقش خطط حج العام الماضي والمستجدات هذا العام تبعًا للتطورات التي شهدتها المشاعر المقدسة، وما يشهده المسجد الحرام وساحاته والطرق المؤدية إليه من مشروعات تطويرية .

وشدد الفريق العمرو في كلمته على خصوصية الموضوعات التي تناقشها الورشة وشرف المهمة التي تتضافر الجهود من أجلها من خلال تدارس الأفكار والرؤى بين ممثلي الجهات الحكومية المعنية بإدارة شؤون الحج وتأمين سلامة الحجاج لتطوير خطط مواجهة الحالات الطارئة، ابتداءً من الخطة العامة للطوارئ بالحج، مروراً بالخطط التشغيلية للجهات المشاركة في أعمال الحج بما يحقق تطلعات القيادة الحكيمة في توفير كل سبل الراحة والسلامة والأمن لضيوف الرحمن.

وأشار الفريق العمرو إلى سعي الجهات المختصة بالمديرية العامة للدفاع المدني بالتنسيق مع كافة الجهات المعنية طوال الشهرين الماضيين لتطوير الخطة العامة لتنفيذ أعمال الدفاع المدني بالحج، مع الأخذ في الاعتبار كافة الدروس المستفادة في الأعوام السابقة وخاصة الأحداث التي وقعت خلال حج 1436هـ وذلك من خلال فرق عمل مشتركة من المختصين في أعمال التخطيط للطوارئ من جميع الجهات المشاركة في تنفيذ الخطة، مؤكداً أن الورشة تأتي استكمالاً لما تم بحثه ومناقشته في هذا الشأن.

وختم الفريق العمرو كلمته بالقول أن تكاتف الجهود والاستعداد لمواجهة الظروف الطارئة في الحج أمر حيوي ومهمة جليلة لدعم الإجراءات الرامية لتأمين سلامة ضيوف الرحمن وحمايتهم من الأخطار وهي مسؤولية تتطلب من الجميع العمل بكل جدية وسرعة لمراجعة وتحديث الخطط والاستعدادات الفاعلة لمواجهة أي حالات طارئة في موسم الحج المقبل، معرباً عن ثقته في أن يكون للورشة أثرها الفاعل في تطوير خطط مواجهة الطوارئ أثناء حج 1437هـ وبناء خطة شاملة لرفع مستوى التعامل مع أي حالات طارئة قد تحدث والحد مما قد ينجم عنها من أضرار أو خسائر، داعياً الله أن تؤتي هذه الجهود ثمارها وأن تخرج الورشة بتوصيات ورؤى تسهم في الحد من أخطار الكوارث أثناء موسم الحج.

وتناقش الورشة ضمن جدول أعمالها (5) محاور أساسية تشمل التقنيات والإجراءات التخطيطية للحد من المخاطر بالحج، وأعمال الإخلاء والإيواء، وخطط الإخلاء الطبي والدعم والإسناد، بما في ذلك تنظيم إسهامات مؤسسات العمل الخيري والتطوعي في حالات الطوارئ والإعلام ودوره في حالات الطوارئ خلال موسم الحج، وذلك بمشاركة ممثلي الوزارات والجهات الحكومية والأكاديمية والأمنية المعنية بتنفيذ خطط الطوارئ بالحج .

وتشهد أعمال الورشة استعراضاً لأبرز ملامح الخطة العامة لمواجهة الطوارئ في حج عام 1437هـ والمهام المنوطة بكافة الجهات الحكومية في تنفيذ الخطة، وأوضح العميد د. مهندس علي بن عمير بن مشاري مدير الإدارة العامة للحماية المدنية أن الورشة تهدف إلى مراجعة خطة الطوارئ والإجراءات المعمول بها في الحج، وإستكمال ما تم مناقشته من قبل فرق العمل المشكلة من الجهات الحكومية المعنية بإدارة شؤون الحج وتأمين سلامة الحجاج ولتدارس الملاحظات وطرح الروئ والأفكار الكفيلة بمعالجة المشكلات التي برزت أثناء مواجهة حالات الطوارئ خلال موسم حج 1436هـ.

أضاف العميد د. مهندس بن مشاري، أن الورشة تمثل امتداداً للعملية المستمرة لتطوير آليات وأساليب العمل في موسم الحج من خلال تطوير خطط مواجهة الحالات الطارئة إبتداء بالخطة العامة للطوارئ بالحج ثم الخطط التفصيلية (التشغيلية) للجهات المشاركة في الحج، بما يحقق تطلعات قيادتنا الحكيمة في توفير سبل الراحة والسلامة والأمن لضيوف بيت الله الحرام.

يذكر أن قائمة الجهات المشاركة في أعمال الورشة تضم وزارات الداخلية، والحرس الوطني، والحج، والشؤون الإسلامية، والتعليم والنقل، والشؤون البلدية والقروية، والمالية، والشؤون الاجتماعية، والاتصالات وتقنية المعلومات، والتجارة والصناعة، والمياه والكهرباء، والثقافة والإعلام، وهيئة الهلال الأحمر، والأمن العام، وحرس الحدود، والرئاسة العامة للأرصاد وحماية البيئة، وهيئة المساحة الجيولوجية، والرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي ، والمديرية العامة للجوازات، والبريد السعودي، وكلية الملك فهد الأمنية ، ومدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية.

000000000000 00000000000

وصلة دائمة لهذا المحتوى : http://www.makkah-now.com/264239.html

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

حساب التويتر
وسيط مكة الآن
تطبيق مكة الآن
Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com