بترخيص من وزارة الثقافة والإعلام

«

»

ضربة قاضية

طباعة مقالة

  8 586  

ضربة قاضية





ضربة قاضية
بقلم :أ- ابراهيم الجحدلي

• بالأمس وسائل الإعلام بشتى صورها تتحدث عن تنفيذ حكم شرعي بين حد الحرابة والتعزير لسبعة وأربعين إرهابيا في مملكتنا الحبيبة.

• تلك ضربة قاضية، ولظهور العابثين قاصمة ومفادها ومفهومها للبسطاء ( أمن الوطن أولا ) مهما نعق النعاقون ، وعارض المعارضون ، ومن على شاكلتهم يسيرون.

• ما حدث بالأمس اقتصاص لدماء بريئة ، لقيت حتفها دون ذنب على أيدي العابثين ، أتت العدالة بعد توفيق الله في القبض على هؤلاء وتحكيم الشريعة فيهم لينالوا جزاء ما فعلته أيديهم.

• اليوم نحتاج إلى جرعات ثقافية تحذيرية مستمرة متتالية من جهات متنوعة عن أبرز الأخطار التي تواجه أمن بلادنا لحماية فئات المجتمع من هذه الأخطار.

• وعلى غرار تلك الضربة نحتاج ضربة قاضية على الفساد والمفسدين ومن يعبثون بتنمية الوطن والمواطن وتكدير صفو حياته ، كتأخير أو رداءة في المشاريع الخدمية والاستغلال للضعفاء ، حتى يسير الجميع في بوتقة الأمن بكافة مفاهيمه وأقسامه.

وصلة دائمة لهذا المحتوى : http://www.makkah-now.com/253888.html

8 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

  1. ماجد مليباري

    سلمت أناميلك يا برهوم .. كلام في الصميم .. الله يوفقك في الدارين

  2. محمد الشهري

    صدقت اخي الحبيب لابد ان تكون هناك ضربات قاصمة قاضية لكل من تسول له نفسه بالعبث بمشاريع التنمية والتطور في البلد . شكرا جزيلاً ابراهيم

  3. ابو ريناد

    بارك الله فيك أستاذ إبراهيم

    وحفظ الله بلادنا من كل شر.

  4. صقر الحجاز

    مقال اكثر من رائع سلمت يمناك يابو عصام.

  5. الحمزي

    بارك الله فيك اخي العزيز
    اخوك الحمزي

  6. الحمزي

    بارك الله فيك
    اخوك الحمزي

  7. خالد مليباري

    سلمت أناملك يا أستاذ إبراهيم

  8. خالد الفيفي

    بارك الله فيك يا أستاذ إبراهيم
    هذا مقال ناتج عن حس وطني

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

حساب التويتر
وسيط مكة الآن
تطبيق مكة الآن
Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com