بترخيص من وزارة الثقافة والإعلام

«

»

  رئيس قسم الاعلام بجامعة ام القرى يطلق شعاراً رياضياً للحد من انتشار الظواهر السلبية في الملاعب

طباعة مقالة

  0 324  

  رئيس قسم الاعلام بجامعة ام القرى يطلق شعاراً رياضياً للحد من انتشار الظواهر السلبية في الملاعب





مكة الآن - شاكر الحارثى :

اقيمت امس بجدة ندوة «تعامل الإعلام الخليجي مع الظواهر السلبية لدى الشباب»، والذي شارك فيها عميد قسم الخدمة الاجتماعية بجامعة أم القرى، الدكتور خالد برقاوي، ورئيس قسم الإعلام بالجامعة، الدكتور محمد هندية، وعضو هيئة التدريس بقسم الإعلام، الدكتور هليل العميري، والاستاذ حاتم خيمي لاعب نادي الوحدة السابق وعضو هيئة التدريس بقسم الاعلام بجامعة ام القرى، وبمشاركة الوفود من دول “السعودية، قطر، البحرين، عمان، الامارات، الاردن”
واكد الدكتور محمد هندية رئيس قسم الاعلام بجامعة ام القرى، على اهمية محاربة الشائعات التي تطلق في الوسط الرياضي والذي تضم بشكل اوسع فئة الشباب.
واوصى الدكتور محمد هندية في الندوة التي ترعاها رعاية الشباب باستضافة “منتدى الاعلامي الشبابي الثالث بجده” على تبني رعاية الشباب شعاراً خاص للحد من الظواهر السلبية، بحيث تكون المدة سنة كاملة.
واشار حاتم خيمي عضو هيئة التدريس بقسم الاعلام بجامعة ام القرى والمشارك في الندوة، بانه يتطلب عمل ثورة ثقافية تقودها وزارة الاعلام بالأشتراك مع جميع قطاعات الدولة، مما يسهم في الحد وتقليل الخطر من الظواهر السلبية بين الاوساط الرياضية والتي تضم بشكل اكبر فئة الشباب.
ومن جانب اخر اكد الدكتور خالد برقاوي عميد قسم الخدمة الاجتماعية بجامعة ام القرى والمشاركة في الندوة، عن المحور الاجتماعي في النواحي السلبية في استخدام وسائل التواصل الاجتماعية، بان اكثر الاسباب التي تجعل فئة الشباب يقبلون الى شبكة التواصل الاجتماعية هي الانطوائية.
وزاد برقاوي بان اغلب الشباب يسعون بالهروب من الانطوائية في الواقع الى وسائل التواصل الاجتماعي ، لغرض تفريغ الشحنات الداخلية فيهم.
واوضح الدكتور هليل العميري عضو هيئة التدريس بقسم الاعلام بجامعة ام القرى والمشارك في الندوة، بان طرق العلاج للحد من قضاء الاوقات الطويلة على شبكات التواصل الاجتماعي يكون بث الروح الاسرية عن طريق كثرة الزيارات الاجتماعية.
وشدد الدكتور هليل العميري، على وضع بدائل في طرق العلاج من كثره استخدام شبكات التواصل الاجتماعي عن طريق تحديد وقت لاستخدام الانترنت وشبكات التواصل، واضاف بان الرقابة الاسرية يجب ان تكون حاضرة لمنع انتشار الافكار الخاطئة من خلال التصفح في شبكات التواصل.
في نهاية الندوة تم توزيع الهدايا علي المحاضرين من قبل رواساء الوفودالمشاركة المقدمة من رعاية الشباب وشركة نجوم الملاعب للتسويق الرياضي.

وصلة دائمة لهذا المحتوى : http://www.makkah-now.com/252324.html

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

حساب التويتر
وسيط مكة الآن
تطبيق مكة الآن
التبرع بالدم
Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com