أعلنت وزارة العمل نتائج التحقيق في شكوى الشاب أحمد الغازي الحازمي، ضد برنامج “الإصرار” المذاع على قناة “mbc” بإشراف صندوق تنمية الموارد البشرية “هدف”، والذي اتهم البرنامج بالتضليل والاستغلال وعدم تأمين وظيفة أو دورة تدريبية له كما اُتفق عليه سلفاً.

وقالت الوزارة في بيان توضيحي أصدرته، أمس الإثنين، إنه لم يتبين لفريق التحقيق وجود أي خلل بالتزامات الشركة المنتجة للبرنامج أو تلك العارضة لمحتواه الإعلامي، موضحةً أن الشركة المنتجة غير ملزمة بتأمين السكن، وبالرغم من ذلك تم توجيهها بالقيام مستقبلاً بتوفير السكن للمتسابقين من خارج المنطقة التي يتم التصوير فيها.

وحول ما ذكره الشاب من عدم وجود تدريب أثناء التصوير، أبانت الوزارة أنه لم يُطلب من الشركة المنتجة تأمين أي تدريب، لافتةً إلى أن ما يتم تقديمه للمتسابقين أثناء التصوير لا يتعدّى كونه جرعة إعدادية سريعة لتجهيزهم لمرحلة “المقابلة الشخصية” بالبرنامج.

كما أوضحت الوزارة أنه لا يوجد أي التزام من الشركتين المنتجة والعارضة بتوظيف أي متسابق، وأن هذا ثابت في نماذج المشاركة التي وقع عليها المتسابقون.

ونوهت إلى أن الشركة الخاصة المشاركة في الحلقة تقوم بتوفير فرصة وظيفية واحدة فقط للمتسابق الفائز، في حين يقدم صندوق تنمية الموارد البشرية “هدف” دورة تدريبية وتأهيلية للمتسابقين الآخرين، بعد الانتهاء من عرض البرنامج، مؤكدةً أنه لا يوجد أي خلل في أي التزام بهذا الخصوص.

وفي ختام البيان شددت الوزارة على أن صندوق الموارد البشرية، يستمر في تقديم خدمة البحث عن عمل ومساندة التوظيف للشاب أحمد الحازمي ولكافة المتسابقين في البرنامج، ولجميع الباحثين عن عمل في كافة أنحاء المملكة.