بترخيص من وزارة الثقافة والإعلام

«

»

مشروع “ساعد” يؤهل شباب جدة في تكوين الفرق التطوعية لإدارة الأزمات

طباعة مقالة

  0 1217  

ورش تدريبية في التعامل مع حالات الأزمات والكوارث والطوارئ

مشروع “ساعد” يؤهل شباب جدة في تكوين الفرق التطوعية لإدارة الأزمات





مكة الان - شاكر الحارثي :

نظم مشروع ساعد للعمل التطوعي المستدام والذي تنظمه جمعية مراكز الأحياء بمحافظة جدة بالشراكة مع مؤسسة الملك خالد الخيرية ورشة عمل بعنوان “إدارة الطوارئ والكوارث المجتمعية” بمكتبة الملك فهد العامة بجامعة الملك عبدالعزيز بجدة.

استعرضت الورشة فنون إدارة الأزمات والكوارث وتدريب المشاركين نظرياً وعملياً على التعامل معها بما يسهم في تقليل الخسائر وتوعية المجتمع في التعامل مع الأزمات والكوارث، ونشر ثقافة العمل التطوعي في التعامل مع حالات الأزمات والكوارث والطوارئ، كما استعرضت طرق التعامل الأمثل مع الأزمات والكوارث حال وقوعها، وأهم الأزمات المتوقعة وحجمها وآثارها على الاقتصاد والمجتمع، وأهمية بناء قدرات الأفراد والمجتمعات والمؤسسات على مواجهة الأزمات، وتأسيس بنية تحتية وقدرات مادية وبشرية لمواجهة الأزمات والمخاطر.

وتناولت الورشة إدارة المخاطر والأزمات وأهميتها وأنواعها وتصنيفها وأدوات الاتصال في الأزمة وتكوين الفرق التطوعية لإدارة الأزمات وأنماط القيادة في حالة الأزمات والكوارث، إلى جانب المعايير العالمية في إدارة الأزمات وتحسين فعالية الاستجابة تجاه الكوارث والأزمات وحالات الطوارئ فضلاً عن فهم آليات التنسيق الفاعل بين المتطوعين والقطاعات الأمنية.

بدوره أوضح أمين عام جمعية مراكز الاحياء بمحافظة جدة المهندس حسن بن محمد الزهراني بأن مشروع ساعد للعمل التطوعي المستدام يعمل على تدريب وتأهيل 300 شاباً وشابة من مختلف الأحياء على أساسيات السلامة والتعامل مع الحالات الطارئة وتكوين 10 مشاريع تطوعية في مجالات بيئية ومجتمعية تنموية في أحياء مدينة جدة.

وأوضح م. الزهراني بأن أهمية مشروع ساعد للعمل التطوعي المستدام تأتي انطلاقاً من حاجة العمل التطوعي إلى التطوير والتنظيم ليكون عملاً مؤسسياً ويصبح أكثر تطوراً واستقراراً وذلك من خلال وضع آليات ومعايير ومقاييس مبنية على البحوث والدراسات، مشيراً إلى أن المشروع يشمل تأهيل فرق تطوعية في الأحياء وتنفيذ مبادرات تطوعية في الحي وتنفيذ مشاريع نوعية مثل قادة الفرق التطوعية على الأعمال الإغاثية وأنا قائد وأخلاقي بريشتي إلى جانب وضع خطط الطوارئ في الأحياء، إلى جانب تفعيل طاقات خريجي برنامج إعداد القادة والطاقات التطوعية وتطوير الاستجابة الفاعلة في حالة الأزمات والكوارث والمناسبات.

وأعرب أمين عام جمعية مراكز الاحياء بمحافظة جدة عن سعادته بالشراكة الإستراتيجية التي تجمع بين جمعية مراكز الأحياء بجدة ومؤسسة الملك خالد الخيرية في هذا المشروع والذي يهدف لإنشاء وتأسيس برنامجاً تحت مظلة الجمعية يتيح للأفراد والمجموعات التطوعية العمل الجماعي المنظم لاستثمار الطاقات والقدرات لخدمة المجتمع.

يذكر بأن مشروع ساعد للعمل التطوعي المستدام والذي تنظمه جمعية مراكز الأحياء بمحافظة جدة بشراكة استراتيجية مع مؤسسة الملك خالد الخيرية يستهدف جميع فئات المجتمع، ويمتاز بتحقيق الاستدامة عبر الشراكات الإستراتيجية مع الجهات ذات العلاقة وإعداد مشاريع تمثل فرص للاستثمار الاجتماعي.

 

تطبيقات مشروع ساعد للعمل التطوعي -1 تطبيقات مشروع ساعد للعمل التطوعي -2 تطبيقات مشروع ساعد للعمل التطوعي -3 تطبيقات مشروع ساعد للعمل التطوعي -4 تطبيقات مشروع ساعد للعمل التطوعي -5 شعار مشروع ساعد للعمل التطوعي المستدام

وصلة دائمة لهذا المحتوى : http://www.makkah-now.com/245527.html

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

حساب التويتر
وسيط مكة الآن
تطبيق مكة الآن
التبرع بالدم
Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com