وافق المقام السامي، على تمكين المعلمين بمدارس الهيئة الملكية للجبيل وينبع، من الانتقال إلى المدارس التابعة لوزارة التعليم في مختلف مناطق المملكة.

وقالت الهيئة الملكية، إنه تم تشكيل لجنة من الهيئة ووزارة التعليم لتحديد الآليات المناسبة لتنفيذ القرار، بما يكفل استمرار خدمات المعلمين وعدم انقطاعها.

وأضافت أن الانتقال سيتم وفقاً للوائح الخدمة المدنية، ولضوابط وآليات نقل خدمات شاغلي الوظائف التعليمية من جهات حكومية على وظيفة تعليمية بوزارة التعليم.