بترخيص من وزارة الثقافة والإعلام

«

»

رئاسة الحرمين تختتم أنشطتها في خدمة المعتمرين والزوار لهذا العام

طباعة مقالة

  0 336  

رئاسة الحرمين تختتم أنشطتها في خدمة المعتمرين والزوار لهذا العام





مكة الآن - شاكر الحارثي

 

رفع معالي الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الشيخ الدكتور عبدالرحمن بن عبد العزيز السديس شكره وتقديره لمقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ولصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية رئيس لجنة الحج العليا ولصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي ولي العهد النائب الثاني لرئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع ولصاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل بن عبد العزيز آل سعود مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة رئيس لجنة الحج المركزية ولصاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن سلمان بن عبد العزيز آل سعود أمير منطقة المدينة المنورة رئيس لجنة الحج.على مايجده الحرمان الشريفان من حرص واهتمام وعناية ورعاية وعلى ماتجده الرئاسة والعاملون في الحرمين الشريفين وقاصديهما من العناية الجليلة والرعاية الفائقة جعلها الله في موازين أعمالهم الصالحه
جاء ذلك خلال كلمة معاليه التي ألقاها أمس خلال الحفل الختامي لأنشطة موسمي العمرة والحج لعام 1436هـ وذلك بحضور معالي نائب الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام الشيخ الدكتور محمد بن ناصر الخزيم.
وأضاف معاليه أن هذه البلاد المباركه قد من الله عليها بخدمة الحرمين الشريفين وتعاقب ولاة أمرها على هذا الأمر الجليل خدمة لأعز وأعظم واشرف بقعة على وجه الأرض الا وهي مكة المكرمة والمدينة المنورة .ومن فضل الله عزوجل على هذه البقاع المباركة أن هيأ لها من يقوم بها ويرعاها والقيام بشؤونها وشؤون قاصديها فمنذ الأزل ومنذ أن رفع ابراهيم القواعد وهذا البيت ولله الحمد والمنة محفوظ بحفظ الله عزوجل وتنافس الولاة عبر التاريخ في خدمته غير أن المنعطف التاريخي في حياة الناس والمنطلق الأكبر في العناية بالحرمين الشريفين تحقق منذ الدولة السعودية الأولى والثانية والثالثة التي اسست على يد المؤسس الملك عبد العزيز بن عبدا لرحمن آل سعود – رحمه الله – وتتابع أبناؤه البررة من بعده الى هذا العهد المبارك عهد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان ابن عبد العزيز- حفظه الله ورعاه – والحرمان الشريفان يليقان منه كل الحرص والإهتمام ومن يتابع الخدمات الجليلة التي تقدمها الدولة يقف بإعجاب امام هذه الجهود المباركة فخورا بهذه الأعمال الجليلة .
وشكر معاليه الله عزوجل على ماتم في هذا الموسم من نجاح وتميز وأن ماحصل من حوادث عارضة لاتقلل من الجهود العظيمة التي تقدمها الدولة رعاها الله ولاعزاء للمغرضين والشامتين والمنشرحين حينما يحصل شيئ من الحوادث والنكبات على المسلمين والثقة عظيمة في ربنا عزوجل اولا وأخيراثم بولاة أمرنا – حفظهم الله – الذين يبذلون الغالي والنفيس لخدمة الحرمين الشريفين وقاصديهما.
وبين الرئيس العام أن الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي وهي الجهاز الحكومي المشرف على شؤون الحرمين الشريفين في جميع المجالات يضطلع بمهمته العظيمة ورسالته الجبارة في خدمة الحرمين الشريفين وشؤونهما على جميع المحاور العلمية والتوجيهية والإرشادية والإدارية والهندسية والتقنية والإعلامية.داعيا معاليه لاستثمار التقانة والإعلام في خدمة الحرمين الشريفين وشؤونهما .
ونؤكد على ما اكده خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود – حفظه الله – خلال كلمته التي ألقاها خلال موسم حج هذا العام والتي شكر فيها العاملين على خدمة ضيوف الرحمن ودعى خلالها المقام الكريم إلى تطوير الأساليب التي يُعمل بها في الحج لتقديم أفضل السبل لضيوف الرحمن، وأنه يجب بذل المزيد من الجهد، وأن يسابق العاملون الزمن في معطياته ومكتسباته وتقاناته بحيث تسخر في خدمة الحرمين الشريفين وقاصديهما. وأشار معالي الرئيس العام على أن المملكة جعلت من المواد الأولى من نظام حكمها خدمة الحرمين الشريفين وقاصديهما وشرف ولاة أمر هذه البلاد بخدمة الحرمين الشريفين وتنازلوا عن جميع الألقاب والأوسمة. وشدَّد معاليه على الحرص والأمانة والمسؤولية والتعاون على البر والتقوى, وأن أي مقصر لا يقوم بعمله على أكمل وجه في خدمة الحجاج والعمّار والزوّار سيحاسب أو أي مدخل من مداخل عدم القيام بالأمانة والمسؤولية فيجب أن يكون كل مقصر عرضة للمسائلة والتأديب.
وأكد معاليه أنّ حفظ أمن الحرمين الشريفين وأمن قاصديهما غاية هذه الدولة المباركة وأن ما قدّره الله – عز وجل – من الحوادث العارضة اختياره للشهداء ملبين مكبرين في مشعر منى أو أحداث الرافعة لا يقلل من عظيم الجهود المبذولة والنجاحات المباركة التي تبذلها الدولة ـ وفقها الله ـ حسياً ومعنوياً في خدمة المسجد الحرام والمسجد النبوي والأماكن المقدسة.لتقديم أرقى السبل والخدمات لقاصديهم.
و أنه ينبغي أن نكون أكثر إدراكاً ووعياً وبعداً للمحاولات البائسة التي تريد أن تفرق وحدتنا الدينية والوطنية في هذه الظروف.
ودعى معاليه للجنود البواسل المرابطين لحماية بلاد الحرمين الشريفين ونقدم لهم أسمى تحيه وارق مشاعر واوفر الدعاء والشكر والتقديرعلى جهودهم في حماية ثغور هذه البلاد المباركة.داعين للشهداء بالرحمة والمغفرة وعظيم الأجر وللمرابطين بأن يبارك في جهودهم ويسدد رميهم .
وهنأ معاليه الجميع على نجاح موسم حج هذا العام1436هـ, وأن هذا النجاح الباهر ما كان ليتم لولا توفيق الله تعالى وعونه ثم دعم حكومة خادم الحرمين الشريفين – حفظه الله – كما أثنى معاليه على جميع الجهات الداعمة والمشاركة في خدمة ضيوف الرحمن من رجال الأمن ومسؤولي الرئاسة من مدراء الإدارات ووكلائهم ومن المؤسسات الحكومية والأهلية والإعلامية مما ساهم في تحقق خدمات كبرى وتسهيلات عظمى وإنجازات رائعة نعم بها ضيوف الرحمن الكرام وما قُدِّم من جهود متميزة ومثالية أدت إلى نجاح موسم حج هذا العام.
وتضرَّع معاليه إلى الله سبحانه وتعالى بأن يعيد مواسم الخير على الأمة العربية و الإسلامية باليمن والبركات وأن يتقبل من الحجيج حجهم, وأن يجزي خادم الحرمين الشريفين وحكومته الرشيدة خير الجزاء على تسخيرهم كافة الإمكانات في سبيل خدمة الحجاج وقاصدي الحرمين الشريفين.
ومن جهته رفع فضيلة الشيخ محمد بن حمد العساف رئيس هيئة المستشارين في كلمته التي القاها نيابة عن المكرمين جزيل الشكر والتقدير لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود ولصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نائف بن عبد العزيز ولي العهد الأمين نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية رئيس لجنة الحج العليا ولصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز آل سعود ولي ولي العهد النائب الثاني لرئيس مجلس الوزراء وزيرالدفاع ولصاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل بن عبد العزيز آل سعود مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة ولصاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن سلمان بن عبد العزيز أمير منطقة المدينة المنورة رئيس لجنة الحج على جهودهم الحثيثة في خدمة الحرمين الشريفين وقاصديهما والعاملين فيهما.
ومقدما شكره لمعالي الرئيس العام الشيخ الدكتور
عبدا لرحمن بن عبد العزيز السديس على متابعته الدائمه وتشجيعه المستمر للعاملين في الحرمين الشريفين مما كان له أبرز الأثر في نفوس العاملين وشكره أيضاً لمعالي نائب الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام الشيخ الدكتور محمد بن ناصر الخزيم .ولجميع العاملين والجهات المشاركة مع الرئاسة في خدمة رواد الحرمين الشريفين ,والعمل بروح الفريق الواحد.
وتضمن الحفل عرضا مرئياً سجل إنطباعات حجاج بيت الله الحرام عن الخدمات والتسهيلات التي لمسوها خلال آدائهم للمناسك .
بعد ذلك كرم معالي الرئيس العام الجهات المتعاونة مع الرئاسة والإدارات العاملة في خدمة قاصدي الحرمين الشريفين والجهات الإعلامية على تغطيتها لمناشط الرئاسة,ثم أعلن عن إختتام الحفل.حضر الحفل فضيلة الشيخ محمد بن حمد العساف رئيس هيئة المستشارين وفضيلة الشيخ الدكتور يوسف بن عبدالله الوابل نائب رئيس هيئة المستشارين وسعادة الأستاذ مشهور بن محسن المنعمي وكيل الرئيس العام المساعد للخدمات وسعادة قائد القوة الخاصة لأمن المسجد الحرام العميد محمد بن وصل الأحمدي وعدد من المسؤولين في القطاعات الحكومية والأمنية والإعلاميون ومديرو الإدارات العاملة في الرئاسة وعدد من المسؤولين.

_K7X7004 _K7X7006 _K7X7212 _K7X7226 _K7X7288 DSC_0011

وصلة دائمة لهذا المحتوى : http://www.makkah-now.com/243951.html

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

حساب التويتر
وسيط مكة الآن
تطبيق مكة الآن
التبرع بالدم
Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com